الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  نجوم العالم.. في مونديال السباحة

نجوم العالم.. في مونديال السباحة

نجوم العالم.. في مونديال السباحة

كتب- سليمان ملاح
ينطلق اليوم سباق التحدي للمياه المفتوحة على شاطئ كتارا بمشاركة 150 سباحا من مختلف دول العالم والذي يسبق بطولة العالم للسباحة في المياه المفتوحة الذي سينطلق غدا السبت بمشاركة نخبة من أفضل السباحين العالميين،ويتألف سباق التحدي مشاركة ثلاث فئات عمرية ولمسافات مختلفة 400 متر للبنين والبنات الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و14 عامًا و800 متر للبنين والبنات الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و17 عامًا و1200 متر للرجال والسيدات الذين تتراوح أعمارهم بين 18 عامًا أو أكثر.
هذا وقد عقد يوم أمس خليل الجابر رئيس اللجنة المنظمة ورئيس الاتحاد القطري للسباحة مؤتمرا صحفيا موسعا برفقة جون سميث عضو اللجنة الفنية بالاتحاد الدولي وحضور السباح الألماني ويلبروك فلورين والسباحة الأميركية هيلي اندرسون، تم الكشف من خلاله عن كافة التفاصيل والترتيبات والاستعدادات الخاصة ببطولة العالم «المارثون» والذي سيقام يوم غد السبت على مياه كتارا.
وفي بداية المؤتمر تحدث خليل الجابر قائلا: سعداء جدا باستضافة بطولة العالم للعام التالي على التوالي وهو ضمن سلسلة عشرة سباقات تقام سنويا في مختلف دول العالم، وهذا العام قررنا تغيير مكان السباق من الكورنيش إلى الحي الثقافي كتارا، وهو مكان فريد ومميز يضمن لنا النجاح الكبير له، وقد وقع الاختيار على كتارا بعد النجاح الكبير خلال استضافه شاطئ كتارا فعاليات المياه المفتوحة خلال دورة الألعاب الشاطئية لاتحاد اللجان الأولمبية الوطنية.
وأضاف خليل الجابر: أشكر كل القائمين بكتارا على كافة التسهيلات التي قدموها لنا من أجل تنظيم بطولة عالمية على أعلى مستوى، ووفقا للمعاير التي نسعى لها مع تنظيم أي حدث رياضي.. كما أتقدم بالشكر إلى اللجنة الأولمبية برئاسة سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني على الدعم الكبير الذي تحظى به السباحة القطرية ونأمل ان ننظم بطولة متميزة وتحقق النجاح المطلوب.
وقال خليل الجابر: هذه هي المرة الأولى التي تقام فيها البطولة في كتارا، وهذا يأتي من منطلق حرصنا على تعريف العالم بكافة المعالم والمناطق السياحية في الدولة والترويج للسياحة الرياضية، والحمد لله نفخر بهذه الاماكن التي نالت إعجاب كل الأسرة الدولية.
وأشار خليل الجابر إلى ان نسخة هذا العام تحظى بمشاركة كبيرة وقياسية حيث يشارك فيها 136 سباحا وسباحة من مختلف دول العالم، وسيكون السباق في المارثون لمسافة 10 كيلو مترات سواء للرجال أو السيدات وسيكون من أربع دورات، طول كل منها 2.5 كيلومتر، وأتمنى التوفيق لجميع السباحين والسباحات المشاركين في المارثون. واستطرد قائلا: بداية المارثون ستكون مع سباق السيدات وبعد الانتهاء منه سيكون سباق الرجال ومن ثم تتويج الفائزين.
وعن المشاركة القطرية في المارثون قال خليل الجابر: لوائح الاتحاد الدولي تسمح لنا بمشاركة اثنين من السباحين فقط، وتم اختيار اثنين وهما: عبد الرحمن هشام وأحمد طارق، وأتمنى لهما التوفيق وهما من السباحين الواعدين والحمد لله اصبح لدينا قاعدة كبيرة متميزة من السباحين يشاركون في مختلف السباقات والبطولات وآخرها التتويج ببطولة الخليج التي أقيمت في الكويت وأتمنى لهما التوفيق.
وعن زيادة عدد المشاركين قال خليل الجابر: هذا الأمر يعود إلى الاحترافية في تنظيم البطولة وهي الأكبر وسوف تكون إعدادية لدورة الألعاب الأولمبية المقبلة بالإضافة إلى انها مؤهلة لها، وهو امر جيد ويزيد من حماس المشاركين ولذلك أتوقع ان تكون البطولة مثيرة وقوية ونتمنى كل التوفيق لجميع المشاركين فيها بتقديم مستويات جيدة تؤكد على قوة نسخة الدوحة.
وفي ختام حديثه قال خليل الجابر: نحن نعمل بصورة احترافية لأي حدث رياضي نقوم بتنظيمه ولا نقبل غير التميز في تنظيم البطولات والحمد لله الجميع من الاسرة الدولية أشاد بالتجهيزات التي تمت في كتارا، وكلها تنبئ بسباق رائع، لقد شهدنا سباقات مثيرة للرجال والنساء في العام الماضي، ونتوقع هذا العام أيضا جولة أخرى مثيرة بسبب وجود رياضيين عالميين للمشاركة في المنافسة.
وأضاف: نشكر جميع الرعاة الذين قدموا لنا الدعم اللازم وبالأخص بنك QNB كما نتوجه بالشكر إلى جميع المتطوعين الذين يقومون بجهود جبارة من أجل خدمة الضيوف وتحقيق النجاح المنتظر للبطولة.

الصفحات