الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  خلفية معتمة لـ «واتساب»

خلفية معتمة لـ «واتساب»

خلفية معتمة
 لـ «واتساب»

طال الزمن بتطبيق «واتساب» حتى عرض الوظيفة الموجودة فعلاً لدى التطبيقات المنافسة، فخدمة «الخلفية المعتمة» باتت موجودة. يتعلق الأمر بالخلفية البيضاء التي باتت زرقاء أثناء الليل.
السر في رغبة كثيرين في هذه الخدمة أن مساحة «واتساب» لدى تشغيلها شديدة البياض وخاصة في الأجواء المظلمة، وحتى إذا لجأ المستخدم إلى تقليل توهج شاشة هاتفه الذكي إلى أقل مستوياتها، فإن بياض التطبيق يبقى قاهراً للظلام.
خاصية بياض خلفية «واتساب» مضرة بشكل خاص للعين. والاستفادة من خلفية معتمة تكون أكثر رفقاً بالعين البشرية، علاوة على أن خيار الخلفية المعتمة يستهلك قدراً أقل من الطاقة، ما يطيل عمر البطارية. العديد من تطبيقات «غوغل» باتت مجهزة بالخلفية المعتمة، ومؤخراً اتبع «إنستغرام» هذا النهج في خدمته، كما كشف تقرير نشره موقع صحيفة «إكسبرس» الألمانية.
على كل حال، لا يزال من المبكر أن يبتهج المستخدم بهذه الخدمة، إذ لا يسع جميع مستخدمي «واتساب» الاستفادة من هذه الخدمة الآن، فالخلفية المعتمة متيسرة حالياً لمستخدمي نسخ نظام التشغيل «أندرويد»، ونسخة «واتساب» التجريبية (beta 2.20.13) من التطبيق، وبهذا فإن من يستخدمون هاتف «آيفون» لن يكون بإمكانهم الاستفادة من هذه الخدمة.