الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  لوحــات فنيـــة على أكياس الشاي

لوحــات فنيـــة على أكياس الشاي

لوحــات فنيـــة 
على أكياس الشاي

ابتدعت الفنانة التركية «ديليك قرة تشاير»، البالغة من العمر 53 عاماً، نوعاً من الفن المميز والفريد ألا هو الرسم على أكياس الشاي المستعملة باستخدام الألوان المائية أو تزيينها بالأكريليك رغم حساسية المادة المصنوعة منها ودقتها.
وقد أقامت معرضاً مميزاً للوحاتها المصغرة والفريدة، الأسبوع الماضي، في إحدى ولايات تركيا الغربية، حيث تعيش تحت عنوان: «المخمر» للدلالة على الشاي المخمر وهو المشروب التقليدي للبلاد.
وقالت «قرة تشاير»: «في الواقع، اعتدت الرسم على لوحات قماشية كبيرة باستخدام الألوان الزيتية، لكن أكياس الشاي لفتت انتباهي في وقت لاحق لأن نسيجها دقيق ولطيف للغاية. لقد استغرق الأمر مدة عام تقريباً حتى تمكنت في النهاية من الرسم عليها لأنها صغيرة جداً، وحساسة بدرجة كبيرة».
وأضافت أنها على مدى عام كامل حاولت أن «تتعامل» مع أكياس الشاي بتأنٍ وتروي: «تعيّن عليّ تكرار كل لون مرتين أو ثلاث مرات لأن الماء ينفذ عبر نسيج الأكياس، لذلك بدت المهمة صعبةً في البداية وتتطلب بعض الصبر».
وأوضحت أنها كانت تتعامل مع أكياس الشاي بنفسها بعد استخدامها لشرب الشاي، فكانت تجفف الكيس ثم تقوم بقصّه وإفراغه من محتوياته، ثم تبدأ بمحاولة الرسم عليه.
وتتركز مواضيع معرض «قرة تشاير» حول النساء والمدن والشعور بالوحدة، وقالت الفنانة: «صورت في لوحاتي الصغيرة تلك، الشعور بالوحدة الذي يتولد عن اكتظاظ المدن وتسارع زخم الحياة فيها، بالاضافة إلى النساء القرويات، ونساء المدن، وضحايا العنف من النساء، والنساء اللواتي يتمتعن بهامش من الحرية أيضاً».