الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الغـــرافـــة يضــــــرب بالأربـــعــــة

الغـــرافـــة يضــــــرب بالأربـــعــــة

الغـــرافـــة يضــــــرب بالأربـــعــــة

الدوحة - الوطن الرياضي
فاز الغرافة على الريان بنتيجة 4-2 في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء أمس الخميس على ملعب استاد ثاني بن جاسم بالغرافة في الدفعة الأولى من مباريات الأسبوع الثالث عشر من دوري نجوم QNB وجاءت المباراة جيدة المستوى الفني وغنية بالمحاولات الهجومية والفرص الثمينة من جانب الفريقين وأحرز أهداف اللقاء سفيان هني في الدقيقة 24 وجوناثان كودجيا في الدقيقة 65 من ضربة جزاء والدقيقة 66 والدقيقة 86 للغرافة من ضربة جزاء ويوهان بولي في الدقيقة 27 وسبستيان سوريا في الدقيقة 61 للريان.
وبهذه النتيجة تعرض الريان لخسارته الأولى بالدوري وتوقف رصيده عند 28 نقطة وبقي بالمركز الثاني فيما رفع الغرافة رصيده إلى 23 نقطة وبقي بالمركز الرابع.
هدفان في نصف ساعة
بادر الغرافة بتهديد مرمى الريان في الدقيقة الأولى من زمن اللقاء معلنا بذلك نواياه الهجومية المفتوحة وفي الدقيقة السادسة عاد من جديد للهجوم واكتفى بالحصول على ضربة ركنية لم تأت بأي خطورة تذكر وواصل تقدمه للهجوم على الرغم من محاولات الريان لانتزاع المبادرات الهجومية منه ومع نهاية الربع ساعة الأول من زمن الشوط بدأ الريان يدخل بشكل أفضل في أجواء المباراة ولكنه بتقدمه للهجوم ومبادلته الغرافة المحاولات الهجومية ترك مساحات كبيرة في منتصف ملعب منافسه كلفته احداها ضربة جزاء بقرار من الحكم السبيعي الذي لم يعد لحكام الفار وجاءت ضربة الجزاء بعد تعرض المهاجم مؤيد حسن لعرقلة في منطقة الجزاء حسب قرار الحكم وتصدى لها سفيان هني وحولها إلى هدف في الدقيقة 24، وبعد 3 دقائق انتفض الريان وأدرك التعادل بهدف أحرزه المحترف الجديد يوهان بولي في الدقيقة 27 من هجمة سريعة قادها فرانك كوم من وسط الملعب وشارك فيها موفق عوض قبل ان تصل الكرة إلى بولي صاحب الهدف لتعود النتيجة إلى التعادل قبل نصف ساعة من بداية اللقاء المثير.
جدير بالذكر ان مهاجم الغرافة مؤيد البدري اضطر لمغادرة الملعب لتعرضه للإصابة اثناء اشتراكه على الكرة مع حارس مرمى الريان فهد يونس وتم استبداله بزميله عمرو عبد الفتاح سراج كما تم استبدال المدافع هكتور مورينو بزميله مصطفى عصام بسبب شد عضلي أصابه. ومع اقتراب نهاية زمن الشوط الأول ارتفع إيقاع اللعب وألقى الفريقان بكامل ثقلهما في الهجوم وسجلنا في رصيد الفريقين عددا كبيرا من الفرص الثمينة أمام مرمى كل من فهد يونس وقاسم برهان لينتهي الشوط الأول بالتعادل بهدف لمثله.
ارتفاع درجة الإثارة
وفي الشوط الثاني بادر الغرافة بالتقدم للهجوم وقابله الريان يالهدوء والانتظار قبل ان يدخل من جديد في أجواء الشوط وتساوى الفريقان في كثير من فترات اللعب من خلال الصراع الكبير على الاستحواذ على الكرة ومن ثم بسط السيطرة على مجريات اللعب في منطقة وسط الملعب ومع نهاية الساعة الأولى من زمن المباراة بلغت الاثارة اعلى درجاتها باهتزاز الشباك من جديد.
وفي الدقيقة 61 تقدم الريان بهدف من ضربة رأسية من سبستيان سوريا حول بها كرة عرضية من ياسين ابراهيمي وبعد 34 دقيقة ادرك الغرافة التعادل بهدف جوناثان كودجيا في الدقيقة 65 من ضربة جزاء حصل عليها فريقه لقاء خشونة ارتكبها المدافع الكوري لي ولتصبح النتيجة 2-2 وبعد دقيقة واحدة أضاف نفس اللاعب هدف التقدم الثالث للغرافة من تسديدة أرضية من حالة انفراد بعد ان تلقى تمريرة رائعة من زميله سفيان هني وفي الدقيقة 86 ظهر نفس اللاعب من جديد وأضاف الهدف الرابع لفريقه لترتفع النتيجة إلى 4-2 مضيفا لرصيده الهدف الثالث ليحقق هاتريك في اول مباراة له مع الغرافة.

الصفحات