الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «أدب المنفى والشتات» في «الجسرة الثقافي»

«أدب المنفى والشتات» في «الجسرة الثقافي»

«أدب المنفى والشتات» في «الجسرة الثقافي»

صدر حديثا عن نادي الجسرة الاجتماعي الثقافي الطبعة الثانية من الكتاب التوثيقي «قضايا ثقافية 6» الذي يوثق فعاليات النادي الفكرية والأدبية والثقافية خلال الموسم الثقافي 1993 – 1994 وهي: المناظرة الفكرية بين د. محمد عمارة ود. فؤاد زكريا، والأمسية الشعرية لفاروق جويدة، ومحاضرة د. حنان عشراوي، ومحاضرة موفق العلاق، والأمسية الشعرية للبردوني، ومحاضرة د. محمود عباس «أبو مازن»، ومحاضرة د.جبر فضل النعيمي، والأمسية الشعرية لأحمد فؤاد نجم، وملف خاص عن اسبوع قطر في أميركا.
في كلمته في مطلع الكتاب، قال يوسف درويش رئيس مجلس إدارة نادي الجسرة: يقدم هذا العدد وجبة دسمة ومنوعة لنخبة من المفكرين والشعراء من مختلف البلاد العربية، طرحوا قضايا فكرية فكرية مختلفة وتلمسوا لها الحلول، وهي قضايا مرتبظة بواقع الأمة، ونحن نسعى في مواسمنا الثقافية إلى ربط نشاطنا بواقعنا المحلي والعربي دون اغفال ما يجري على الساحة العالمية، ونرجو بهذا الجهد تقديم إضافة متواضعة تخدم جمهور الثقافة.
المناظرة الفكرية بين د. محمد عمارة ود. فؤاد زكريا، التي أدارها الاعلامي سعد الرميحي، دارت حول حقيقة أزمة العقل العربي، وتناولت مفاهيم العقل وتعريف اصطلاح (العربي) والأزمة الحقيقية هل هي أزمة العقل العربي أم أزمة الفكر العربي؟
ومحاضرة د. حنان عشراوي كانت بعنوان: بعد عام من المحادثات- مسيرة السلام إلى اين؟، ومحاضرة موفق العلاق بعنوان: من مدريد إلى واشنطون والمفترق الصعب، ومحاضرة د. محمود عباس «أبو مازن» بعنوان: اوسلو.. العملية السياسية التاريخية، ومحاضرة د.جبر فضل النعيمي بعنوان: طاقة بلا حدود..مفتاحك للسعادة والنجاح.
أدب المنفى والشتات
وتصدر ملف «أدب المنفى والشتات» غلاف العدد 52 من مجلة الجسرة الثقافية لخريف 2019 الصادرة عن نادي الجسرة الاجتماعي والثقافي. إلى جانب موضوعات: المرأة والينما النسائية ف إيران، والممثل الأخطبوط وشفرة الجسد الذاخرة في نموذجين مسرحيين، ومن اسئلة العلاقة بين النقد والشعر، والكاتب داخل النص الادبي.
وتضمن ملف أدب المنفى والشتات موضوعات: شهادات حول أدب الشتات الفلسطيني، ذاكرة الغياب ثنائية المنفى والوطن البديل بين ادوارد سعيد ومحمود درويش، رفائيل البرتي نموذجا لشتات جيل شعري اسباني، ثقافة الشتات في الشعر العراقي المعاصر، الأدب الفلسطيني في الشتات، في الشتات يصبح المكان أكثر حضورا، والصورة الشعرية في اللوحة التشكيلية مرآة لأدب الشتات.