الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «8» دول جديدة تنضم إلى الشبكة الدبلوماسية الدولية

«8» دول جديدة تنضم إلى الشبكة الدبلوماسية الدولية

«8» دول جديدة تنضم إلى الشبكة الدبلوماسية الدولية

تواصلت أمس فعاليات اجتماع الجمعية العمومية السادس للشبكة الدبلوماسية الدولية العامة برئاسة سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» رئيس الشبكة الدبلوماسية الدولية العامة، بحضور المهندس درويش أحمد الشيباني الأمين العام للشبكة الدبلوماسية الدولية العامة، والدكتور خالد أبا الزمات مساعد الأمين العام للشبكة، حيث استضافت «كتارا» الجلسات النقاشية التي شارك فيها رؤساء الوفود الرسمية للدول المشاركة، وذلك حول طاولة نقاش مستديرة تناولت سلسلة من المواضيع والمشاريع والبرامج التي تقدمت بها قطر والدول الأعضاء، وتمحورت حول التجارب وتبادل الأفكار والخبرات وتفعيل العمل المشترك في ميدان الدبلوماسية الدولية العامة.
وفي هذا الإطار، بحث اجتماع الجمعية العمومية السادس للشبكة الدبلوماسية الدولية العامة عبر الجلستين الأولى والثانية المواضيع المطروحة، وتضمنت الاستماع لمداولات وفود الدول الجديدة الذين تقدموا بطلبات انضمام إلى عضوية الشبكة، إذ قدمت 8 دول جديدة أوراق اعتمادها للجمعية العمومية، وهي: (البوسنة، كوبا، جورجيا، ماليزيا، صربيا، جنوب إفريقيا، أوكرانيا)، ثم طرحت طلباتها للتصويت، حيث تم قبول خمس دول منها بصفة أعضاء دائمين وهي: (كوبا، ماليزيا، جنوب إفريقيا، جورجيا، أوكرانيا)، فيما قبلت الدول الثلاث الأخرى (البوسنة، صربيا، كينيا) بصفة أعضاء مشاركين، وبالإضافة إلى دولة قطر والدول التسع: (تركيا، كوريا الجنوبية، هنغاريا، تايوان، نيجريا، سنغافورا، المكسيك، موزامبيق، الفلبين)، يرتفع مجموع عدد الدول الأعضاء في الشبكة الدبلوماسية الدولية العامة في ظل رئاسة دولة قطر إلى (18) دولة. وتمثل هذه الدول في الاجتماع مؤسسات ثقافية متخصصة ذات علاقة ببرامج الدبلوماسية الدولية العامة، وتقوم عليها فرق متخصصة بإشراف شخصيات مرموقة حققت شهرة واسعة في القطاع الثقافي لبلدانها.
بعد ذلك تواصلت الجلستين الثالثة والرابعة بشكل سري عبر طرح بعض المواضيع الهامة للمناقشة، كالتوسعة في المشاركة بالشبكة الدبلوماسية الدولية العامة ونظام التصويت، والبرامج المقترحة، وخارطة الشبكة الدبلوماسية بعد توسعتها واستقطابها للأعضاء الجدد، ثم اختتمت الجلستان بإقامة حفل توقيع انضمام الدول الجديدة التي تم قبول عضويتها في الشبكة الدبلوماسية الدولية العامة بصفة دائمة والدول التي قبلت كعضو مشارك.
فيما تحدثت الجلسة الخامسة عن البوابة الإلكترونية الجديدة للشبكة الدبلوماسية الدولية العامة التي تم تدشينها أمس بحضور وفود الدول الأعضاء بالشبكة، ضمن مبادرة رائدة لـ «كتارا» تهدف إلى تمكين التواصل الدائم بين الدول الأعضاء بالشبكة، حيث تتيح هذه الشبكة آلية مرنة وديناميكية توفر عملية تبادل المعلومات وتسهم في بناء القدرات وتقدم كافة أشكال الدعم للفعاليات الثقافية للدول الأعضاء.
وفي هذا الإطار، قال المهندس درويش أحمد الشيباني، الأمين العام للشبكة الدبلوماسية الدولية العامة: «إن كتارا وبعد استلامها لرئاسة الشبكة الدبلوماسية الدولية العامة تنتهج استراتيجية متميزة في الجانب الإلكتروني، من خلال إنشاء بوابة إلكترونية تربط بين أعضاء الشبكة وتقدم العديد من الخدمات المشتركة لهم بشكل أكثر أمانا وتطورا، معتمدة على العديد من المعايير والمواصفات العالمية، مشيرا إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي جزء أساسي من هذا التطوير».
وأضاف الأمين العام للشبكة الدبلوماسية الدولية العامة أن «كتارا» بذلت جهودا كبيرة من أجل إنشاء الموقع الإلكتروني للشبكة وفي آلية ديناميكية تتماشى مع المرحلة القادمة وما تتميز به من برامج تطويرية تلبي تطلعات وسائل التواصل الاجتماعي، وتواكب أسس التعامل معها وتسعى لتنفيذ وتطبيق أهداف السوشيال ميديا في تعزيز الدور الثقافي للواقع الافتراضي والمساهمة في تنمية المجتمعات.
من جهة أخرى، أقامت «كتارا» أمس ورشة عمل موجهة للشباب حول وسائل التواصل الاجتماعي، شارك فيها نخبة من المتخصصين ورؤساء الشركات والخبراء الدوليين في قطاع تكنولوجيا المعلومات والإعلام الحديث، بالإضافة إلى نخبة من طلاب الجامعات القطرية والناشطين الشباب في وسائل التواصل الاجتماعي لثماني دول من الدول الأعضاء في الشبكة الدبلوماسية الدولية العامة.
وناقشت الورشة في جلساتها الست جملة من المواضيع والقضايا الهامة التي تتعلق بالدبلوماسية الدولية العامة، والدبلوماسية الرقمية، وارتباطها بمجال الأمن الإلكتروني، والجرائم الإلكترونية، وتأثير وسائل التواصل الاجتماعي على الشعوب والمجتمعات، حيث شهدت الورشة جلسات عصف ذهني شارك فيها الطلاب والناشطون الشباب، وقدمت خلالها مقترحات حول إنشاء وتطبيق السوشيال ميديا كأدوات لتوجيه الشباب ومنابر للعلم والمعرفة ونشر الوعي وتبادل الأفكار والآراء، وأهميتها في بناء هرم ثقافي في مجال الشبكة الدبلوماسية الدولية يحترم الآخر، إلى جانب مناقشتها لمسؤولية تحمل الشبكة في نشر المعلومات وكيفية التأكد من صحتها وتداولها وبثها في المجتمعات المستهدفة.
كما ناقشت الورشة واقع التواصل الاجتماعي في كل دولة من الدول الأعضاء، وعبر كل وسيلة من الوسائل الحديثة كالفيسبوك وتويتر وإنستغرام وسناب شات وواتس آب، عبر تحليل دقيق يوضح المرتبة التي تحتلها كل دولة عضو في الشبكة الدبلوماسية في كل وسيلة من هذه الوسائل، بالإضافة إلى تطرقها للمسؤوليات والحقوق في مجال التواصل الاجتماعي، موضحة مهام الاتصالات في الدبلوماسية العامة، إلى جانب مناقشتها لأهمية التواصل الاجتماعي داخل المجتمعات في العالم وكيفية التأثير على أفرادها.
من جهته، قال المهندس درويش أحمد الشيباني، الأمين العام للشبكة الدبلوماسية الدولية العامة، إن الورشة شكلت فرصة لتقديم اقتراحات وأفكار في كيفية استخدام آلية ديناميكية تتميز بالإبداع، موضحا أنها الورشة هدفت إلى استقطاب الشباب المنخرض في مجال التواصل الاجتماعي، سواء من متخصصين وهواة من الدول الأعضاء خلال السنوات الـ 15 الماضية، وإيصال صوت الشباب باعتبارهم يمثلون جيل المستقبل وأهم فئة في أي حدث، وتسجيل آرائهم في الدبلوماسية العامة من خلال وسائل الإعلام الحديث في البلدان التي ينتمون إليها والتشارك فيما بينهم في تبادل المعرفة والأفكار، ثم توجيههم بضرورة تجنب الأخبار الكاذبة والمفبركة والتركيز على المصادر الموثوقة للمعلومات، وكيفية التعامل مع المعلومات والأخبار المتعلقة بلدانهم في مجال الدبلوماسية العامة.
وأشار الشيباني إلى أن الموقع الإلكتروني للشبكة الدبلوماسية الدولية العامة جرى تطويره بطريقة تمكن المستخدمين من الدول الأعضاء من التعامل والاستفادة من المحتوى، موضحا أن الموقع يتميز بآلية جديدة تسهم في تحفيز الدول الأعضاء في الشبكة نحو ابتكار أفكار ومشاريع جديدة تسهم في رفع مستوى العمل الثقافي لديها، لافتا إلى أن الموقع سيكون متاحا باللغة الإنجليزية.
يشار إلى أن البوابة الإلكترونية للشبكة تحتوي على قسم خاص لمنشورات المؤسسات والجمعيات الثقافية في الدول الأعضاء، بالإضافة إلى روزنامة تحتوي على جميع الفعاليات الثقافية والفنية في هذه المؤسسات والجمعيات مع شرح مفصل عنها ومواعيد إقامتها والجهات المشاركة فيها وكيفية التواصل مع القائمين عليها، إلى جانب ما توفره البوابة من منصات لنشر الأخبار الثقافية التي تقام على هامش الفعاليات والاجتماعات في الشبكة الدبلوماسية الدولية العامة، علاوة على مداخل تتيح التعرف على رؤية الشبكة ورسالتها وإمكانية انضمام دول أعضاء جدد والتواصل مع رئاستها.
كما تحتوي البوابة الإلكترونية للشبكة على أخبار الفعاليات الحديثة التي تقام على مدار الساعة في كل مؤسسة من مؤسسات الدول الأعضاء وعلى أرشيف بالأخبار السابقة، حيث يوفر الموقع محرك بحث سريع ومرن، يسهل عملية التصفح والوصول إلى أي معلومة أو خبر أو موضوع يخص الأنشطة والفعاليات الثقافية للدول الأعضاء.

الصفحات