الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  إقبال على المشاركة بمعرض «ابنِ بيتك»

إقبال على المشاركة بمعرض «ابنِ بيتك»

إقبال على المشاركة بمعرض «ابنِ بيتك»

أعلن المنظمون لمعرض «ابنِ بيتك 2020»، المعرض القطري الأول من نوعه والمتخصص بتقديم كافة الحلول المتعلقة ببناء المنازل في قطر، عن استقباله لعدد كبير من طلبات المشاركة من العارضين حيث قاربت مساحة المعرض الإجمالية على الحجز الكامل.
وتقام النسخة الأولى من المعرض خلال الفترة من 2 إلى 4 مارس 2020 في مركز قطر الوطني للمؤتمرات، بهدف مساعدة المواطنين القطريين على الحصول على كافة المعلومات المتعلقة ببناء منازلهم وتوفير فهم أفضل لإجراءات الحصول على التراخيص والموافقات وعمليات البناء.
وبالإضافة إلى إقبال العارضين، حظي المعرض بدعم من قادة القطاع، حيث أعلنت شركة نيكست فيرز، الجهة المنظمة للمعرض، اليوم عن دعم العديد من الوزارات والهيئات الحكومية على رأسها وزارة التجارة والصناعة، وزارة البلدية والبيئة، وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، إلى جانب هيئة الأشغال العامة (أشغال) والمؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء). وينضم إلى مجموعة الداعمين الحكوميين نخبة من الشركات الخاصة والشركاء منهم شركة القمرا القابضة وشركة فالكون لمعدات المطابخ بصفة الرعاة الذهبيين، بينما انضمت شركة أوريكس للرخام والجرانيت بصفة الراعي الفضي.
وقال رواد سليم، المدير التنفيذي لشركة نيكست فيرز: «نحن فخورون بالاهتمام والمشاركة المميزة في النسخة الأولى من معرض «ابنِ بيتك» فنحن على أبواب حجز مساحة المعرض بالكامل، وهذا دليل ساطع على الطلب الكبير على هذا النوع من المعارض الخاص بقطاع البيوت في قطر. وقد حصلنا على تجاوب لافت من الشركات الراغبة في الشراكة والانضمام إلى قائمة الرعاة، كما تشرفنا بالحصول على دعم مختلف الوزارات والمسؤولين الحكوميين للحصول على آرائهم ونصائحهم حول مختلف المواضيع المتعلقة بقطاع بناء البيوت. وسيشارك الخبراء بآرائهم ومعارفهم ليقدموا النصائح والاستشارات اللازمة والأفكار لإنجاز مشاريع بناء البيوت، كما ستشكل ورش العمل والندوات المتخصصة منصة مهمة في المعرض لتوفير كل المعلومات المطلوبة ابتداءً من القوانين وإجراءات التراخيص والأوراق اللازمة وصولاً إلى وضع التصاميم وتنفيذ الأعمال».
وينظم المعرض برنامجاً منوعاً من ورش العمل بمشاركة الوزارات والهيئات الحكومية منها أشغال وكهرماء ووزارة التجارة والصناعة وإدارة الإسكان والدفاع المدني ووزارة البلدية والبيئة ليشكل وجهة مثالية لمتعهدي بناء البيوت ومزودي الحلول ذات الصلة، وكذلك للاستشاريين والمقاولين والمزودين ومنحهم فرصة مثالية للقاء عملاء جدد وإقامة شبكة علاقات واسعة وتوسيع مجالات الأعمال.
كما ينظم «اركتكتس هب»، الذي انضم لقائمة الداعمين بصفة «شريك المعرفة»، ندوات وورش عمل تتناول مواضع شاملة ومعلومات واستشارات مجانية ونصائح من الخبراء وتوفر فرصاً للتواصل مع المتخصصين. وسيتمكن الحضور من اكتساب معرفة أفضل حول تنظيم الأمور المالية خلال عمليات البناء وكيفية الحصول على تراخيص الترميم والاستعلام عن القيود القانونية ومبادرات «صنع في قطر»، والتعرف على الخدمات الإلكترونية لوزارة الاقتصاد والتجارة ومهمتها في تيسير الأعمال في قطر. كما تشمل المواضيع الأخرى مواضيع الاستدامة في قطاع البناء القطري، إدارة المشاريع وتحديد المهل الزمنية للبناء، والتوجهات الحالية في التصميم الداخلي.

الصفحات