الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  عدد جديد من «رواق التاريخ والتراث»

عدد جديد من «رواق التاريخ والتراث»

عدد جديد من «رواق التاريخ والتراث»

صدر العدد الجديد من مجلة رواق التاريخ والتراث، وهي مجلة علمية محكمة تصدر عن مركز حسن بن محمد للدراسات التاريخية، يتضمن العدد مجموعة من البحوث الأصيلة، التي تتسم بالتنوع والجدة، ولقد جاء في افتتاحية العدد «تواصل المجلة دورها في رفد مجالات البحث بالدراسات والبحوث، التي تؤكد على نهجها، الذي اتخذته منذ صدور عددها الأول في يونيو 2015. إننا إذ نتيح أعداد هذه المجلة ورقيًا، فإنها متاحة بصورة أوسع من خلال قواعد البيانات المتخصصة في معظم المكتبات الوطنية ومكتبات الجامعات العربية والأجنبية، كما يتم نشر ملخصات البحوث على موقع المركز في شبكة المعلومات العالمية».
يبحث الدكتور خزعل الماجدي، الباحث في علم وتاريخ الحضارات والأديان والاستشراق في تطور الاستشراق الجديد، وأدواته، ويُلقي الضوء على رموز الاستشراق الجديد، ومناهجه، وجوانبها العلمية والمؤدلجة.
ويؤكد الأستاذ الدكتور جمال حجر، عميد كلية الآداب بجامعة الإسكندرية سابقًا، على أهمية الأرشيف البريطاني باعتباره مصدرًا مهمًا لكتابة تاريخ قطر وإمارات الخليج الحديث، إذ يرى أن كتابته يُعد أمرًا متعثرًا أو ناقصًا دون استشارة وثائق ذلك الأرشيف، وكذلك الأوراق الخاصة لبعض المسؤولين البريطانيين، والتي تخدم هذا التاريخ منذ القرن السابع عشر وحتى منتصف القرن العشرين.
ويتناول الأستاذ الدكتور حسام عبد المعطي، أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر بجامعة قطر، ريال قطر ودبي باعتبارها أول محاولة للوحدة الاقتصادية بين إمارات الخليج العربي. ويحاول الإجابة عن التساؤل: كيف نجاح مجلس نقد قطر ودبي، رغم الخبرة المحدودة، في إصدار تلك العملة، وكيف واجه التغيرات الاقتصادية العالمية خلال تلك الحقبة، وهو لا يزال في طور التكوين الاقتصادي.
ويقدم الأستاذ الدكتور الأمين أبو سعده، أستاذ تاريخ العصور الوسطى بجامعتي طنطا والملك فيصل، دراسة تاريخية وترجمة لوثيقة تتارية أملاها حجاج بولنديون في طريقهم للحج مروا بمدينة اسطنبول في عصر السلطان سليمان القانوني (1520-1566)، تصف أحوال المسلمين في بولندا، وانطباعات أولئك الحجاج عن الدولة العثمانية.
ويقدم الأستاذ الدكتور ناصر إبراهيم، أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر بكلية الآداب جامعتي القاهرة وقطر، مقاربة نقدية بين نظامي الالتزام في مصر، والاقطاع في فرنسا، قبيل مجيء الحملة الفرنسية، وهي مقاربة فرضت نفسها من واقع نظرة الفرنسيين إلى نظام الالتزام على أنه نظام اقطاعي مستبد، وهي نظرة تمثل تحايلًا ذهنيًا من أجل تصوير غزو مصر كمهمة إنسانية، وبعدًا تحريرًا مصطنعًا، لا تدعمه الوقائع التاريخية.
ويرصد الدكتور محمود هدية، الباحث في التاريخ والحضارة الإسلامية، اقتصاد العوام في الأندلس من خلال الأمثال العامية، باعتبارها مصدرًا مهمًا لدراسة التاريخ الاجتماعي، كونها تعكس الموروث الحضاري، وطبيعة المجتمع وصفاته.
وأخيرًا يقدم الدكتور عبد الله النجار التأثيرات الإسلامية على كوميديا دانتي الإلهية، التي كتبت في أوائل القرن الرابع عشر الميلادي، ويرى أن المصادر الإسلامية والغربية أكدت على تأثره بالمصادر الإسلامية، ومن ثم يبين البحث مدى هذا التأثر، وكيف حصل على هذه المصادر، وما الإشارات التي تؤكد ذلك التأثر، وأخيرًا الترجمات العربية للكوميديا الإلهية بإيجاز.