الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  تأهل «21» صقارا في «هدد التحدي»

تأهل «21» صقارا في «هدد التحدي»

تأهل «21» صقارا
في «هدد التحدي»

الدوحةـ الوطن
الدوحة - الوطن
تواصلت أمس منافسات مهرجان مرمي الدولي للصقور والصيد في دورته الحادية عشرة والتي تقام تحت رعاية سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، في صبخة مرمي بسيلين إلى غاية الأول من فبراير المقبل، وتنظمه جمعية القناص القطرية بإجراء بطولة هدد التحدي للمجموعة 14.
وأسفرت منافسات أمس، عن فوز الصقار حمد جابر المنخس في بطولة هدد التحدي، ليبلغ عدد المتأهلين منذ انطلاق المهرجان في هذه البطولة إلى 21 مشاركا.
وشهد يوم أمس، إثارة قوية بين الشواهين والزاجل، الذي تفوق، وذهب بعيدا، وما كان على الشواهين أمام قوة أجنحة الحمام، إلا أن يصــفّ جنـاحيه ويبســـطـهما معلنا نهاية المطاردة وعودته إلى راعيه، إلى أن كسر شاهين الصقار حمد المنخس، الصمت، وأعاد الأمل إلى أصحاب الشواهين.
وأعرب الصقار حمد المنخس عن سعادته بالفوز في بطولة هدد التحدي، وأهدى فوزه إلى محبيه ولجميع من حضروا إلى مهرجان مرمي.
كـمـــا شـــهدت بطولة هدد التحدي أمس، مشاركة خليجية، وذلك بدخول صقارين من المملكة العربية السعودية ومن دولة الكويت على خط المنافســة، وأدت طيــورهم عروضــا قــوية.
وأعلن السيد علي بن خاتم المحشادي، رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان مرمي الدولي للصقور والصيد ورئيس جمعية القناص القطرية، أن باب التسجيل لا يزال مفتوحا في بطولة المزاين، حيث يمكن المشاركة عن طريق إرسال عدد من المعلومات منها صورة عن جواز السفر، ورقم شريحة الصقر ونوع البطولة ثم فئة الصقر المشارك وأخيرا رقما للتواصل مع المشارك وذلك على رقم الواتساب: 0097433053334.
وأوضح المحشادي أن آخر أجل للتسجيل في المزاين هو يوم 29 يناير الجاري وتسليم الطيور في كتارا ابتداء من الساعة السابعة صباحا يوم 31 يناير، ويستلمونها مغرب اليوم نفسه، ويسلمونها أيضا في اليوم الموالي، موضحا أن بطولة المزاين ستكون في فئة الحر الوحش المتعارف عليه بالمسابقة الرسمية، بالإضافة إلى المزاين المصاحب (القرناس شاهين)، داعيا الجميع للمشاركة في هذه البطولة، ومتمنيا التوفيق للمشاركين.
وقال الملازم الأول أحمد محمد الكثيري من الإدارة العامة للمرور (إدارة التوعية المرورية): هذه المشاركة تأتي ضمن برنامج الشراكة المجتمعية لخطط إدارة التوعية المرورية السنوية، مشيرا إلى أن الإدارة سبق لها أن شاركت في مهرجان مرمي خلال السنوات الماضية، حيث تم الالتقاء مع الجمهور وتذكيرهم باتباع إرشادات السلامة.
وتقدم الكثيري بشكره للجنة المنظمة للمهرجان، والتوفيق لجميع المشاركين.
وقامت إدارة التوعية المرورية بتوزيع هدايا رمزية على رواد المهرجان عبارة أن أكياس (مخلاة) مزينة بنقوش تراثية جميلة.
ولقيت هذه المشاركة إشادة كبيرة من قبل اللجنة المنظمة ومن قبل الجماهير التي كانت حاضرة أمس في موقع مهرجان مرمي.
من جهته، أوضح السيد زايد العلي المعاضيد، أمين سر جمعية القناص القطرية، أن مهرجان مرمي الدولي الحادي عشر، بدا متطورا أكثر من النسخ الماضية، حيث إن من كان صقارا صغيرا وواعدا في السابق، أصبح يدخل مضمار التحدي مع من سبقوه في أجواء أخوية، حيث لاحظنا أن الصقارين يدربون شواهينهم تدريبات قوية ابتداء من شهر سبتمبر. وعندما يحين موعد المهرجان في شهر يناير نشاهد صقورا قوية جدا تصيد الحمام الزاجل المتدرب على السرعة والمناورة.
وأوضح زايد المعاضيد أن ما تم وضعه من أهداف من حيث الاستمرارية وخلق جيل جديد من الصقارين، بدأ يؤتي أكله وثماره على نهج الآباء والأجداد.
وبخصوص آراء الجهات الخارجية والدولية المهتمة بالصيد التقليدي والصقارة أثناء مشاركات جمعية القناص في الملتقيات والمؤتمرات الدولية، أوضح أمين سر الجمعية، أن جمعية القناص تعتبر منبرا من المنابر العالمية في الصقارة والتدريب، وتكاد تكون من أحسن الأندية في العالم سواء من حيث طريقة التدريب على أسس منهجية وتراثية، ومعظم المهرجانات يشيدون بهذا الأمر، وباعها الطويل في هذا المجال.
وحول تطور قوانين المهرجان سواء باستبدال الحبارى الإلكترونية بالحبارى الحية بسبب زيادة تفريخ هذا الطائر بشكل كبير ولا يخشى منه تناقص عددها أو طريقة هدد السلوقي التي تحافظ على الظبي الذي يكون معلقا بشكل آمن في السيارة حتى لا يتأذى بالسلقان، أوضح المعاضيد أن المحافظة على البيئة والحياة الفطرية والتطور الجيني للصقور والبيولوجي، هذا كله من اهتمامات جمعية القناص وتأخذها بعين الاعتبار وتوليه عناية وأولوية خاصة.
وأوضح أن جمعية القناص كذلك إلى جانب هذا الأمر، فإنها تولي البحث العلمي عناية فائقة، حيث إن الجمعية انتهت من إنشاء أول مكتبة متخصصة في الصقور بعناصرها الكاملة مع الاتصال بالأرشيف العالمي، كما أن هناك دراسة لجينات الصقور، والمشروع على وشك الانتهاء.
أما بالنسبة للحياة الفطرية، فإن هناك تفكيرا في إنشاء مزارع تفريخ بالنسبة للحبارى أو الصقور زيادة على ما هو موجود في الدولة.

الصفحات