الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  «تشــافـي» .. كـلـمـة الســر

«تشــافـي» .. كـلـمـة الســر

«تشــافـي» .. كـلـمـة الســر

حوار / عوض الكباشي.. تصوير / ابراهيم العمري
عبد الكريم حسن نجم فريق السد، لاعب سطع نجمه في نهائي كأس العز والفخر بعد أن ترك بصمة واضحة لن تنسى من ذاكرته، تماما بعد أن كان أحد أبطال المواجهة الكبيرة التي جمعت الفريقين الكبار في الكرة القطرية.. وعـقـب التتويج بالأمس كان لابد أن نتحدث إليه للتعرف على شعوره بعد «مواجهة» الأمس التي جمعت ما بين السد والدحيل.
وكما هو معروف فمباريات الكؤوس لها خصوصيتها بالنسبة لكل اللاعبين، ولذلك جاءت المباراة تحمل في داخلها الكثير من التفاصيل الصغيرة والخاصة، وكانت بداخل المباراة عدة مباريات ومواجهات خاصة بين اللاعبين وكذلك مواجهات غير مرئية بين فاريا وتشافي من أجل اللقب الغالي، ونجمنا عبدالكريم حسن يكشف لنا من خلال هذه المقابلة بعضا من تلك التفاصيل..
بعد التتويج باللقب التقى «الوطن الرياضي» مع اللاعب المميز عبد الكريم حسن للتعرف منه على أســرار الـفـوز والتتويج باللقب الـغـالـي، أعـرب خلالها عن سعادته الغامرة بالفوز بكأس العز والفخر مؤكدا أن لقب «كأس قطر» لن يكون الأخير للفريق وإنما سيكون نقطة البداية والانـطـلاق على طريق الألـقـاب والـبـطـولات.. وإليكم التفاصيل:
} بداية.. كيف كانت المباراة النهائية ؟
- كانت مثل كل مباراة نهائية، صعبة وغلب عليها الحذر، استطعنا أن نفرض خلالها سيطرتنا من بداية المباراة، وتمكنا من إنهاء الشوط بنتيجة مريحة، إلا ان الدحيل حاول في بعض وقت اللقاء العودة.. إلا أننا نجحنا في مواصلة تقديم أفضل ما لدينا حتى تمكنا من تحقيق التفوق في شوط اللعب الثاني وتمسكنا.. وحققنا فوزًا كبيرًا ومستحقًا.
} هل توقعت الفوز بهذه النتيجة ؟
- مؤكد أنني توقعت الفوز.. لكن ربما لم أتوقع هذه النتيجة الكبيرة على حساب فريق بحجم الدحيل، نكن له كل تقدير واحترام، لكن هذه هي كرة القدم، وعمومًا اجتهدنا بشدة في هذه المباراة من أجل الفوز ولعبنا من أجله منذ بداية اللقاء حتى تكون بدايتنا للعام 2020 بالفوز بالبطولة.. وبالفعل نجحنا في مهمتنا وبدأنا الموسم بهذه الكأس الغالية.
} هل تمنيتها نتيجة «تاريخية» فوق الخمسة أهداف ؟
- لا.. نحن لا نفكر في عدد الأهداف بقدر ما ينصب كل تفكيرنا في الفوز، ولذلك كل تفكيرنا كان في كيفية تحقيق الفوز والذهاب للتتويج، ولم نفكر ان تكون النتيجة «تاريخية» أو غير ذلك، وهدفنا دوما هو تحقيق النتائج الايجابية.
} هل كنت متفائلا بالفوز باللقب ؟
- بصراحة نعم.. كنت فـي غاية التفاؤل، نظرا للروح الجماعية لدى الفريق، وهي التي منحنتا الأفضلية.. فقد كنا على قلب رجــل واحـــد، بــالإضــافــة إلــى أنـنـا نـعـمـل كـأسـرة واحدة تسعى دائما لتحقيق النجاحات، وبالفعل توجنا كل هذا المجهود بإحراز اللقب، وأتمنى أن يكون هذا فاتحة خير على الفريق خلال الموسم الحالي.
} البعض يرى أن المواجهة كانت من طرف واحد.. ما ردك؟
- لا أتفق.. فريق الدحيل فريق جيد، وهو يعتبر من أفضل الفرق في «آسيا»، وحققنا فوزًا عن جدارة واستحقاق، وقدمنا مباراة في غاية القوة والمتعة، وكنا الأفضل في كثير من فترات اللقاء، وهذا لا يقلل أبدًا من قيمة الفريق المنافس، فهو فريق كبير وغني عن التعريف وقدم مباراة جيدة، لكننا كنا الأفضل خلال شوطي المباراة، ولذا لا مجال للقول إن السد لعب مباراة «سهلة»، أو حقق الفوز بسهولة، لأن ذلك نتاج مجهود كبير بذلناه في اللقاء حتى تمكنا من التتويج بكأس العز والفخر.
} من وجـهــة نظـرك ما هـو ســـر النجاح والتفوق ؟
- سر النجاح يكمن في روح المحبة والألفة بين الـجـمـيـع داخــل الـنـادي بـدايـة مـن الإدارة مــرورا بالجهاز الفني واللاعبين، فالكل يعمل في صمت وعلى قلب رجل واحد وعلى استراتيجية معينة من أجل رفع اسم الفريق عاليا.. ومن حيث تـقـديـم مـسـتـوى جـيـد خــلال المــبــاريــات ومــن ثم إحراز البطولات التي ستكون هي هدفنا المنشود في كل الاستحقاقات التي نخوضها.
} كيف ترى الفترة المقبلة ؟
- أمامنا مباريات «مهمة» في الدوري ورغم فارق النقاط الا اننا سنعمل على مواصلة ذات الأداء، ومنها يتم التحضير والتجهيز لمنافسات في دوري الأبطال الآسيوي، ونعمل على حصد كل البطولات المطروحة في الساحة.. ونسعى من خلال الفترة المقبلة على مواصلة تقديم الأفضل مع الفريق، بداية من كأس سمو الأمير والدوري، وسنأخذ كل مباراة على حدها في الفترة القادمة.
} وما طموحاتكم في دوري أبطال آسيا هذا الموسم ؟
- رغم انه لايزال هناك المزيد من الوقت.. لكن طموحنا في نادي السد الوصول إلى أبعد نقطة ممكنة. نتعامل مع البطولة خطوة بخطوة. حققنا أول أهدافنا بالتتويج ببطولة «كأس قطر»، وبعد ذلك سيكون لكل حادث حديث، لكن من المؤكد أن طموحنا القاري كبير للغاية، ونسعى لتحقيق إنجاز في هذه البطولة.
} حلم اللقب القاري يراود كل جماهير الزعيم ؟
- ولمَ لا نحقق هذا الحلم، خاصة وان السد فريق كبير ويضم نخبة من اللاعبين المميزين يقودهم جهاز فني على مستوى عالٍ وخلفهم إدارة واعية ومحترفة، وليس من الغريب أن ينافس فريقنا ويفوز بالبطولة، خاصة أن هدفنا في أي مسابقة نشارك فيها هو الفوز بلقبها.
} تشافي واستمراره مع الفريق كيف تنظر إليه ؟
- حقيقة نحن سعداء لاختيار تشافي البقاء معنا في هذا التوقيت، وتشافي مدرب كبير ومحترم وصاحب إمكانيات «عالية»، واستمراره يمنحنا «دفعة معنوية» كبيرة، وبرشلونة كناد كبير يعرف إمكانيات تشافي.
· هل استفدتم من وجوده في الفريق ؟
- بكل تأكيد.. الإسباني تشافي «قيمة فنية» وسعيد أنني مستمر مع السد لمدة ستة أشهر قادمة تحت قيادة المدرب تشافي وهي فترة تمنحني الاستفادة القصوى من المدرب المتميز تشافي ومن خبرته وإمكانياته الكبيرة، إلى جانب أن دعمه لنا كلاعبين كان له الأثر الأكبر في عودة الفريق لطريق الانتصارات ومنها مباراة الأمس أمام الدحيل.
} في الختام ماذا تقول للجمهور السداوي الذي حرص على الحضور ؟
- جمهور الزعيم يظل دوما محل تقدير واحترام، وهو الذي يمنحنا القوة والدفعة المعنوية، ووجوده في الملعب يجعلنا نلعب بقوة إضافية، ونهديهم هذا الفوز.. ونتمنى ان نواصل في إسعادهم.

الصفحات