الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  أعضاء الاتحاد العالمي للرياضات الشعبية يشيدون بـ «بمرمي 2020»

أعضاء الاتحاد العالمي للرياضات الشعبية يشيدون بـ «بمرمي 2020»

أعضاء الاتحاد العالمي للرياضات الشعبية يشيدون بـ «بمرمي 2020»

شهد مهرجان مرمي الدولي الحادي عشر للصقور والصيد الذي يقام تحت رعاية سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني في صبخة مرمي بسيلين، وتنظمه جمعية القناص القطرية أمس حضورا جماهيريا غفيرا من مواطنين ومقيمين وضيوف أجانب وشخصيات رفيعة.
كما شهد، إجراء بطولة الدعو محلي لفئتي قرناس حر وفرخ حر في الفترة الصباحية، ثم إجراء بطولة هدد التحدي للمجموعة الثانية عشرة.
وأسفرت النتائج في بطولة الدعو قرناس حر محلي عن تأهل 10 مشاركين حققت طيورهم أفضل توقيت وهم: أحمد عبدالعزيز المهندي، فريق لوسيل، منصور محمد النعيمي، فريق النخبة، ناصر محمد النعيمي (طيران)، فريق الزم، فريق البيرق، محمد يوسف المناعي وعلي خالد النعيمي. أما المتأهلون في بطولة الدعو فرخ حر محلي والذين حققت طيورهم أفضل توقيت فهم: حمد عبدالهادي بن نايفة، فريق الزم (طيران)، فريق لوسيل (طيران)، عبدالله جاسم المهندي (طيران)، محمد راشد النعيمي، خلف مجرن الكبيسي والشيخ سعود بن عبدالعزيز آل ثاني.
بينما في الفترة المسائية، تمكن الصقار علي حمد المري من اصطياد الزاجل في بطولة هدد التحدي والذي عرف مشاركة خليجية.
من جهة أخرى، عمدت اللجنة المنظمة لمهرجان مرمي الدولي الحادي عشر للصقور والصيد إلى إجراء سباق تنشيطي في هدد السلوقي قرب المنصة الرئيسية على شرف الجمهور الذي حجّ بكثافة من أجل متابعة هذا السباق الذي له شعبية كبيرة وسط الجمهور.
وزار موقع المهرجان، وفد الاتحاد العالمي للرياضات الشعبية ويتكون من السيد طه أحيان، نائب رئيس الاتحاد والسيد حليم أقسو والسيدة ربيعة كازاك، عضوي مجلس إدارة الاتحاد العالمي للرياضات الشعبية، حيث كان في استقبالهما السيدان علي بن خاتم المحشادي، رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان مرمي الدولي، رئيس جمعية القناص القطرية ومحمد بن عبداللطيف المسند، نائب رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان، نائب رئيس جمعية القناص القطرية.
وأطلع السيدان المحشادي والمسند ضيوف المهرجان على موقع المهرجان وأهم البطولات التي تجرى فيه وقوانينه، وهو ما لقي إعجاب واهتمام أعضاء مجلس إدارة الاتحاد العالمي للرياضات الشعبية.
وفي ذات السياق، زار موقع المهرجان المحامي ضياء الشويكي، سفير النوايا الحسنة لمجلس مفوضي منظمة حقوق الدولية لحقوق الإنسان والتابعة للأمم المتحدة.
وأجرت اللجنة المنظمة لمهرجان مرمي الدولي، سحوبات للجمهور، بمساهمة عدد من المحلات بموقع المهرجان.
وأكد السيد محمد عبد اللطيف المسند، نائب رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان مرمي، أن هذا العام شهد انضباطا من قبل جميع المتسابقين في المهرجان، مشيرا إلى أن هذا الأمر ليس بالغريب على المشاركين في مثل هذا المهرجان السنوي والذي يحرص على المشاركة فيه عدد كبير من الصقارين، لافتا إلى أن الالتزام أسفر عن سير المسابقات بأريحية وسلاسة نتيجة انضباط وتعاون المتسابقين مع اللجان.
وأوضح المسند، أن أغلب المتسابقين أصبح لديهم معرفة تامة بقوانين المسابقات، متقدما بالشكر للمتسابقين على تعاونهم مع كافة لجان المهرجان لمساهمتهم حتى الآن في نجاحه وعكس صورة جيدة عنه.
وأضاف المسند أن المهرجان تميز بعدة أمور أخرى منها تواجد الناس في مكان واحد، وهو ما يحفز المنافسة بين المتسابقين، إذ إن مستويات المنافسات جيدة جدا سواء في هدد التحدي ما بين الشواهين والحمام الزاجل والتي شهدت تأهل مجموعة من المشاركين بالرغم من عروض قوية قدمها الحمام الزاجل، متمنيًا التوفيق للمتسابقين في المجموعات القادمة.
وتطرق نائب رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان مرمي الدولي إلى المشاركة المميزة من المحلات في مهرجان مرمي التي قدمت جوائز قيمة لجمهور مرمي، بدافع استقطاب الجمهور واستمتاعهم بأجواء المهرجان. شاكرًا جميع المحلات التجارية في مرمي لتقديمها جوائز قيمة للجمهور، مثنيا على الإقبال الجماهيري على المهرجان من جميع الفئات والجنسيات، وهو ما تمت ملاحظته طيلة أيام المهرجان وتحديدًا أيام نهاية الأسبوع، مشيدا بوسائل الإعلام المختلفة التي أظهرته على أحسن وجه وبصورة حقيقية.
بدوره، قال فهد حسين الكبيسي رئيس بطولة الدعو: تواصلت يوم أمس مشاركة الأشواط المؤجلة، ومشاركة قرناس الحر، وفرخ الحر في البطولة، حيث لاحظنا اجتهادا كبيرا كما اتضح من قبل الصقارين والمتأهلين، متمنيا التوفيق للجميع في الجولات القادمة من هذه البطولة التي لها عشاقها.
وقال السيد محمد سعيد الكبيسي، رئيس لجنة التجهيزات والفعاليات، إن اللجنة المنظمة لمهرجان مرمي الدولي حرصت على راحة رواد المهرجان وذلك من خلال توفير بيوت الشعر، وعدد من المحلات التجارية المتنوعة والتي تخدم زوار الموقع. وأشار الكبيسي، إلى أنه تم يوم أمس دعوة الجمهور للمشاركة في السحوبات، وذلك من خلال قرعة التوزيع، حيث تم منح الجمهور كوبونات عليها أرقاما، ويتم وضع قطعة من الكوبون في صندوق السحب، والقطعة الأخرى مع الشخص نفسه، وتحديد موعد السحب الساعة الرابعة عصرا، حيث توافد عدد كبير من الجمهور للمشاركة في هذه السحوبات.. من جهة أخرى أشاد زوار المهرجان بالمنافسات وجودة التنظيم، حيث إن مهرجان مرمي يعتبر من أبرز المهرجانات التي تعنى بهذا الموروث الشعبي، وجمعية القناص القطرية تقوم بمجهودات جبارة في الحفاظ على الصقارة بقطر والمنطقة كلها من خلال هذا المهرجان الدولي، وكل سنة يشهد إضافة أفكار جديدة عليه.
وقال السائح يونق من التشيك: إنه جاء للمهرجان للمرة الأولى من أجل استكشاف المهرجان وأخذ فكرة عنه، لافتا إلى أن رياضة الصيد بالطيور، هي مسابقة مثيرة وممتعة، وقضى ساعات حياة في المهرجان. وأضاف: أخذت فكرة عن المهرجان من خلال التليفزيون، وأحببت أن أرى المسابقات مباشرة بنفسي وهذا أمر يسعدني، مشيرا إلى أن الصقور لها دور مهم في إبعاد الطيور من محيط المطارات من أجل طيران آمن، ملفتا في الآن ذاته، إلى أن في جبال الألب بفرنسا محميات طبيعية للصقور والنسور، مثمناً الجهود المبذولة في إبراز التراث القطري والثقافة القطرية للشعوب.

الصفحات