الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مواني قطر راعياً فضياً لـ«ديمدكس 2020»

مواني قطر راعياً فضياً لـ«ديمدكس 2020»

أعلنت اللجنة المنظمة لمعرض ومؤتمر الدوحة الدولي للدفاع البحري (ديمدكس) عن قيام شركة إدارة الموانئ القطرية (مواني قطر) بتقديم الرعاية الفضية لنسختها السابعة المرتقبة، التي ستنعقد في مركز قطر الوطني للمؤتمرات في غضون أقل من 100 يوم تحت الرعاية الكريمة لحضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وباستضافة وتنظيم القوات المسلحة القطرية، وذلك تحت شعار «الحدث الدولي الأبرز لتواصل مختصي الأمن والدفاع البحري».
وفي تعليق له على أهمية اتفاقية الشراكة هذه، صرح العميد الركن (بحري) عبد الباقي صالح الأنصاري، رئيس اللجنة المنظمة لمعرض ومؤتمر الدوحة الدولي للدفاع البحري (ديمدكس)، بقوله: «يطيب لنا الترحيب بشركة مواني قطر، الميناء البحري الرئيسي ومشغل محطة الشحن في البلاد، كراعٍ فضي لديمدكس 2020. إن هذا التعاون يدل على الجهد والسعي المشترك لتطوير قطاع أمن بحري عصري في دولة قطر من خلال التقنيات المتطورة وإمكانات البنية التحتية. كما أنه يشكل امتداداً لواحدة من أبرز الفعاليات المصاحبة لديمدكس، ألا وهي عرض السفن الحربية الزائرة».
وبفضل دعم شركة مواني والمرافق الموجودة في ميناء حمد، الذي يعتبر واحداً من أكبر الموانئ في منطقة الشرق الأوسط بقدرة استيعابية سنوية تبلغ 7.5 مليون وحدة مكافئة لعشرين قدماً، سيتمكن ديمدكس من استضافة السفن التابعة للقوات البحرية من الدول الشقيقة والصديقة، فضلاً عن ترحيبه بالزوار لاستكشاف السفن الحربية واكتساب الخبرة ولقاء طواقمها. ومنذ استهلال أول نسخة عام 2008، احتضن ديمدكس أكثر من 80 سفينة حربية زائرة رست في موانئ قطر الرئيسية.
واستطرد الأنصاري بقوله: «إن اللجنة المنظمة لمعرض ومؤتمر الدوحة الدولي للدفاع البحري تعمل على قدم وساق لتقديم نسخة غير مسبوقة على صعيد أعداد الزائرين، ومساحة العرض، والصفقات التجارية المبرمة تحت مظلته. ولا شك في أننا نتطلع للمساهمة في الحوار الدولي حول شؤون الأمن والدفاع الدولي، في الوقت الذي نستفيد فيه من خبرات رعاتنا المتمرسين».
ويعتبر ديمدكس منصة حيوية لتعزيز التعاون على الصعيدين الوطني والدولي، إذ شهد توقيع صفقات بقيمة تجاوزت 32 مليار دولار أميركي منذ عام 2008، فيما أثمرت النسخة السابقة منه وحدها عن توقيع 35 شراكة واتفاقية ومذكرة تفاهم، وتجاوزت أعداد زائريه 13,000، بما في ذلك أكثر من 180 جهة عارضة.
أما في عام 2020، فمن المرتقب أن يجذب الحدث مشاركين وجهات عارضة من أوروبا وأميركا الشمالية وآسيا والشرق الأوسط، ليقدموا أحدث ابتكاراتهم في مجال الدفاع الأمن البحري العالمي. وكراعٍ مميز، ستستفيد شركة مواني من فرص الحضور الدولي التي لا تُضاهى خلال الحدث.
من جهته قال السيد حمد علي الأنصاري، مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال بشركة مواني قطر: «إننا فخورون بمشاركتنا في ديمدكس 2020 كراعٍ فضي، ونغتنم هذه الفرصة لإعادة تأكيد التزامنا بدعم الفعاليات التي تسهم في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030. وفي أعقاب النجاح الكبير في عام 2018، فإننا حتماً نتطلع إلى نسخة هذا العام لتقديم التسهيلات اللازمة واستضافة السفن المشاركة في ميناء حمد، وتسخير كافة المرافق وتوفير الدعم المطلوب. وباعتباره حدثاً بارزاً على أجندة الدفاع والأمن البحري الدولية، لا شك في أن ديمدكس أصبح منصة مثالية لإيجاد الحلول المناسبة للهيئات والجهات المسؤولة عن ضمان أمن الطرق البحرية والحدود الدولية والمياه الإقليمية».
وكمزود متكامل لخدمات الموانىء والخدمات اللوجستية، تشرف مواني قطر على الموانىء البحرية ومحطات الشحن في البلاد، فضلاً عن امتلاكها خبرات مختصة في المساعدة في الملاحة . ويعتبر حجم مساهمة المؤسسة في تطوير ميناء حمد محورياً في جهود تعزيز مكانة قطر كمركز لوجستي إقليمي يتمتع ببنية تحتية بحرية متطورة عبر مواني حمد والرويس والدوحة.

الصفحات