الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  منتخبنا يواصل التألق بمونديال البليارد

منتخبنا يواصل التألق بمونديال البليارد

منتخبنا يواصل التألق بمونديال البليارد

كتب- هشام حامد
واصل منتخبنا الوطني للبليارد انتصاراته في بطولة العالم فردي تسع كرات للرجال المقامة حاليا في الدوحة بعد ان تمكن كل من وليد ماجد وبشار من التأهل لدور الـ 32 من البطولة .
حيث حقق وليد ماجد فوزا مستحقا على الكوري الجنوبي «وو ريو سونج» 9 – 5، فيما فاز بشار حسين على الفلبيني جيركو بونس 9 – 6، وأوقعت القرعة لاعبي منتخبنا الوطني في مواجهتين بولنديتين، حيث يلتقي بشار حسين مع البولندي ماتيوس سنجوسكي، بينما يواجه وليد ماجد مواطنه جوتشو، وبالرغم من صعوبة المواجهتين إلا أن هناك تفاؤلا كبيرا لإمكانية تخطي كل من وليد وبشار هاتين العقبتين ومواصلة مسيرتهما في البطولة. وبالنسبة لباقي لاعبي منتخبنا المشاركين في البطولة لم يحالف التوفيق كل من علي العبيدلي وعبد اللطيف الفوال حيث ودعا المنافسات من دور الـ 64 حيث خسر العبيدلي أمام الفيتنامي «دو ذا كين» 9-6، وفي المقابل خسر الفوال أمام البولندي رادوسلاف بابيكا 9 – 6. أما عن باقي النتائج فلم تحدث أي مفاجآت فقد تأهل المصنفون الأوائل وواصلوا مسيرتهم للمنافسة على اللقب، وهناك تفوق أوروبي واميركي في هذه النسخة خلال المراحل التي أقيمت حتى الآن.. فقد تأهل الأميركي بيللي ثورب والكندي اليخاندرو بيجليان والهولندي ايفارسياليس، والألماني رالف سكوت والإسباني فرانسسكو سانشيز، ومواطنه ديفيد الكيدا، والفنلندي بيتري ماكمنان والنمساوي البين اوشوا، ولكن من المؤكد ان لاعبي شرق آسيا ابطال الفلبين والصين تايبية وتايلاند وهونج كونج والصين واليابان سيكون لهم حضورهم في المنافسات خاصة وانهم يملكون العديد من الاسماء التي سبق وان فازت بلقب بطولة العالم من قبل. من جهته قال محمد الرمزاني رئيس اتحاد البليارد والسنوكر ورئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة ان هذه النسخة تعتبر من اقوى النسخ التي اقيمت على مدار الـ11 سنة الماضية خاصة وانها تضم كل المصنفين الاوائل.. مشيرا إلى أن أداء لاعبي المنتخب الوطني جيد للغاية، ويكفي ان كل من بشار حسين ووليد ماجد نجحا في التاهل لدور أل 32 من المنافسات وهو إنجاز مقبول للغاية في ظل المنافسة الشرسة. أضاف الرمزاني أن المشاركة في بطولة الخليج أفادت لاعبي المنتخب بشكل كبير لاسيما انهم حصدوا عشر ميداليات منوعة، وهو كان بمثابة إعداد جيد للغاية وافادهم في منافسات المونديال دون شك، وعلى سبيل المثال نجد ان بشار حسين كان ندا قويا لبطل العالم في النسخة الماضية وخسر بفارق عدم التوفيق فقط، ولولا الحظ لفجر المفاجأة وحقق الفوز، ويجب ان نعترف ان البليارد والسنوكر يتدخل فيهما الحظ بشكل كبير. وأكد ان لاعبي الأدعم لم يقصروا ويؤدوا بمستوى جيد، ولكن يجب ان نعترف بأن هناك مستويات متطورة للغاية خاصة في شرق آسيا واوروبا، فعلى سبيل المثال نجد ان بولندا تشارك بستة لاعبين وكذلك الفلبين أي ان المتأهلين منهم للدور الرئيسي الأول أكثر من المشاركين من لاعبينا ولهذا هم لديهم فرص أفضل من لاعبينا.
قال حسن صنك رئيس لجنة الحكام في مونديال البليارد ان هناك 24 حكما يديرون المنافسات في هذه النسخة من البطولة، وهو عدد كبير نظرا لأن البطولة مضعوطة والادوار الرئيسية تقام على مدار اربعة ايام فقط لاغير، وهناك مايقرب من 64 مباراة يوميا، ولهذا لابد ان يتواجد عدد حكام كاف من أجل المشاركة في إدارة كل المباريات بدون أي ضغط على لجنة الحكام. وأضاف قائلا ان معظم الحكام من المقيمين في الدوحة باستثناء حكمين دوليين، تم استدعاؤهما من إيران للمشاركة في المنافسات، كما تتواجد امرأة فلبينية تشارك في إدارة المباريات، وكل الحكام المشاركين يحملون الشارة الدولية.

الصفحات