الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  تدشين منحوتة «جلسة السلام» بمتـحـف قـطر الـوطـنـي

تدشين منحوتة «جلسة السلام» بمتـحـف قـطر الـوطـنـي

تدشين منحوتة «جلسة السلام» بمتـحـف قـطر الـوطـنـي

الدوحة - قنا- دشن متحف قطر الوطني أمس، منحوتة «جلسة السلام»، التي أهداها له مركز نوبل للسلام بالتعاون مع شركة «هيدرو» النرويجية، احتفاء بمرور خمسين عاما على التعاون بين قطر والنرويج في المجال الصناعي.
وتعد المنحوتة، التي تقع في ساحة البراحة بمتحف قطر الوطني، رمزًا دوليًّا للدبلوماسية والنقاش والحوار.
واختار مركز نوبل للسلام متحف قطر الوطني مكانًا لوضع هذه المنحوتة نظرًا لكون المتحف من المعالم التي تشهد إقبالًا مرتفعًا من الزائرين، ملقيا الضوء بذلك على رسالة المتحف المتمثلة في جمع مختلف الفئات المجتمعية لاستكشاف ماضي قطر والتعرف على حاضرها ومستقبلها. وحول هذه المنحوتة التي يحتضنها متحف قطر الوطني، قالت سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، رئيسة مجلس أمناء متاحف قطر في تصريح سابق، إن الفن والثقافة أداتان حيويتان للجمع بين الناس وإيجاد مساحات تدعم الابتكار والتعبير. وأوضحت سعادتها، أن هذه المنحوتة تتيح فرصة رائعة للتأكيد على أهمية الحوار والدبلوماسية في المجتمع، بغض النظر عمن نحن أو من أين أتينا. مؤكدة على أن الدبلوماسية والحوار هما العنوان الرئيسي الذي سيدور حوله محتوى القاعة الأخيرة في متحف قطر الوطني «قطر اليوم» والتي سيتم افتتاحها هذا الشهر. وأضافت: من ثم تكمن الأهمية الرمزية لمنحوتة «جلسة السلام» في تأكيدها على مسؤوليتنا جميعا في دعم الحوار والنقاش. إذ يفخر متحف قطر الوطني باختياره من قبل مركز نوبل للسلام ليكون مكانا لهذه الهدية المميزة والملهمة، والتي سيتسنى لجميع زائري المتحف الاستمتاع بها. يشار إلى أن المنحوتة، المصنوعة من ألومنيوم معاد تدويره بالكامل، يبلغ طولها 6.5 متر، وهي من تصنيع شركة «هيدرو» التي تملك حصة من شركة ألومنيوم قطر «كاتلوم». والمنحوتة من تصميم مجموعة سنوهيتا للهندسة المعمارية والتصميم، ومن تصنيع شركة «فيستر».