الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  نثمن حرص قطر على خلق ثقافة عالمية تحارب الفساد

نثمن حرص قطر على خلق ثقافة عالمية تحارب الفساد

كيغالي- قنا- ثمن الفائزون بالدورة الرابعة من جائزة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الدولية للتميز في مكافحة الفساد تشريف حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، لحفل توزيع الجوائز بالعاصمة الرواندية كيغالي أمس، وحرص سموه على حضور هذا الاحتفال وتسليمهم الجائزة بما يؤكد على اهتمام دولة قطر بمحاربة الفساد ونشر ثقافة عالمية تشجع وتحفز كل الجهود الساعية لمكافحة هذه الظاهرة.
وقال الفائزون، في تصريحات لوكالة الأنباء القطرية (قنا)، إن جائزة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الدولية للتميز في مكافحة الفساد، تحظى باهتمام عالمي وأممي واسع نظرا لدورها في خلق بيئة بحثية وأدبية وعلمية في مجال محاربة الفساد وسيادة القانون، حيث إن الجائزة هي بمثابة تتويج للجهود الدولية والإقليمية وحتى الفردية في هذا المجال، ولذلك من المهم الاحتفاء بكل أولئك الذين يعملون على مكافحة الفساد في مجتمعاتهم وفي دولهم.
وأكد الدكتور الألباني ألبان كوكي الحائز على جائزة البحث الأكاديمي ضمن نطاق الجائزة أنه يعمل أستاذا في جامعة تيرانا وهو مسؤول عن برامج مكافحة الفساد في الجامعة والمدارس الثانوية، مضيفا أن حصوله على الجائزة نتيجة لتصميمه برامج بحثية بالتعاون مع جامعة واشنطن في الولايات المتحدة ووزارة العدل في ألبانيا، حيث شملت هذه البرامج تجارب صورية وبرامج توعوية تركز على مكافحة الفساد من خلال العمل مع الشباب.
وشدد على أن الجائزة تمثل له قيمة عالية لمكانتها الدولية، موجها الشكر لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى.
بدورها، قالت السيدة النورا الكانوفا من قيرغيزستان الحاصلة على جائزة الابتكار ضمن نطاق الجائزة عن منظمة (سيما) إنها تعمل كصحفية استقصائية مستقلة في الكشف عن الفساد، حيث أقامت عددا من التقارير الاستقصائية في قرغيزستان وكانت تساعد في تدريب الصحفيين الاستقصائيين الشباب في الجامعة الأميركية في آسيا الوسطى حيث تعمل كأستاذة مساعدة.
وبينت أن حصولها على الجائزة جاء نظير جهودها في منظمة (سيما)، حيث قامت المنظمة على جمع أصوات المواطنين لتحسين الخدمات العامة وهذا غذى دورها كشريك حكومي في إنشاء مؤسسات فعالة للمساءلة في جميع المستويات، ولقبت لجنة قرغيزستان لحرية التعبير قصصها بإنجاز العام.
ورأت النورا الكانوفا أن هذه الجائزة تساهم في الجهود الشبابية الدولية في مكافحة الفساد، وبينت أثر دولة قطر في تعزيز حرية التعبير ورعاية الشباب عبر مؤسساتها المختلفة.

الصفحات