الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  غــــــرامـــــي طــيـــر

غــــــرامـــــي طــيـــر

غــــــرامـــــي طــيـــر

بقلم: د. سعاد درير كاتبة مغربية
أسواقْ القلوبْ
لا منْ يساومْها..
ومفاتيحْ الصَّبرْ
الكُلّ يبَعْثرْها..
°°°
تمَنِّيتْ رُوحي
تداويها الرُّوحْ
اللِّي فاضتْ بالشوكْ،
ناجِيتْ الليلْ
وعرفْتْ منُّو
شحالْ رخيص الوَرْدْ..
°°°
وبِين كل وَردة وشُوكة
ما بِين الدموع المهرُوقة..
°°°
وبِين كُلّ عُودْ وصَرخة نَأيْ
ما بِين أوتارْ القلبْ البكَّأيْ..
°°°
حياتي الثانية
ضفرتها بِين يديَّا،
وغرامي طِيرْ
رَبِّيته في عينيَّا..
°°°
وصَلتْ أنا لجبالْ الصَّدّ،
وجرحْ الروحْ ما جرّبه حَد..
°°°
مشيتْ في طريقْ الليلْ عوَّامْ،
ودفنْتْ الشوقْ سنِينْ وأَعْوامْ..
°°°
قُلْتْ لروحْ الروحْ:
هانْ عمري المذبوحْ..
°°°
قُلْتْ لشُوكْ الشوقْ:
اطْفِي جمرْ العروقْ..
°°°
قُلْتْ لعِينْ اللِّيلْ:
ابْكي بلا منديلْ..
°°°
قُلْتْ لبابْ الريحْ:
قاسيت التباريحْ..
°°°
قُلْتْ لطَلْعْ النخلْ:
أنا صَبري ذَبَلْ..
°°°
قُلْتْ للحجرْ والطُّوبْ:
القَسوة ما منْها هروبْ..
°°°
حياتي تتهاوى ثَلْجْ وأَمْطارْ،
والغُربة تكوي بخِيطْ النارْ،
وراحة البالْ ما لها مِيزانْ،
وخيُولْ اللِّيلْ تركُضْ بالنّهارْ..
°°°
خسارة لِينا يا أَهالينا،
العِيبْ عليكْ يا فُمّ الدَّارْ..
يخونْ القريبْ، يحنّ البعيدْ،
يرحَلْ الحُبّ وما يخلِّي ثَارْ..
°°°
مُقابِل المُفْرَدات المغربية:
- منُّو: مِنه.
- شحالْ: كَمْ.
- عُودْ: آلة طربية.
- رَبِّيته: رَبَّيْتُهُ.
- حَد: أَحَد.
- عوَّام: غَوَّاص (سباحة).
- بلا: بِدُون.
- فُمّ: فَم.
- ثَارْ: ثَأْر.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below