الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  التميز التنظيمي «ماركة قطرية»

التميز التنظيمي «ماركة قطرية»

التميز التنظيمي «ماركة قطرية»

حوار / عوض الكباشي
عادل مال الله نجم العنابي ولاعب الأهلي السابق الاسم الذي تغنى به جمهورالعنابي كثيرا في الملاعب، والنجم الذي نال احترام الجميع من خلال مشاركاته الكبيرة والمتعددة في بطولات الخليج، لأدائه المتميز داخل المستطيل وأناقته شكلا وفنا، هذا النجم الذي أصبح يشار له بالبنان في الثمانينيات من القرن الماضي مع منتخب العنابي حيث كان القائد للمنتخب الوطني «العنابي» الذي رفع كأس الخليج «11» رغم فنه وأناقته داخل المستطيل الأخضر، إلى جانب تواضعه الذي ساعده كثيرا ليكون قائدا متميزا داخل الملعب، ومحبوبا خارجه. نجمنا المميز الخلوق عادل مال الله كسب احترام جميع الإعلاميين في خليجي 17. ليس لأنه رئيس لجنة إعلامية في خليجي 17 بل لأنه صاحب ابتسامة شهيرة في أحلك الظروف والمواقف الصعبة دائما ما يمتص غضب الإعلامي، ووجد الرجل الكثير من الإشادة والتقدير من الإعلاميين الذين تواجدوا في البطولة، وكان النجم البارز محط تقدير الجميع. وظل عادل مال الله قريبا من الرياضة القطرية، عبر الدوري ومشاركات المنتخبات الوطنية، متابعا وقريبا من كل ما يسهم في تطور الرياضة القطرية، وهو ما جعله يتواجد في اغلب المباريات للمنتخبات والاندية. وعلى الرغم من خروج منتخبنا الوطني من بطولة خليجي 24 والتي تقام بالعاصمة الدوحة الا أننا حرصنا ان نجلس لنتحدث مع اللاعب السابق للحديث عن العنابي خلال البطولة، وتقييمه لكأس الخليج العربي في النسخة الحالية مقارنة بالنسخ الماضية، خاصة وانه ظل متواجدا لاعبا ومنظما في عدد من بطولات «خليجي». التقيناه في حوار للحديث عن بطولة كأس الخليج العربي 24 وعن التنظيم وخروج منتخبنا الوطني من البطولة بعد أن خسر أمام السعودية بهدف.. وتحدث إلينا كابتن عادل مال الله حول العديد من الموضوعات الخليجية واختيار لاعبنا المتميز أكرم عفيف أفضل لاعب في آسيا وخرجنا بالحوار الآتي:
{· كيف شاهدت منتخبنا الوطني في كأس الخليج ؟
- رغم خروج منتخبنا من الدور قبل النهائي إلا أن مستوى الأدعم كان جيدا جدا في بطولة كبرى وصعبة مثل منافسات خليجي، وتضم منتخبات كبيرة ومتمرسة تضم ضمن صفوفها عناصر متميزة وبارزة،، ولكن رغم ذلك منتخبنا قدم مستويات رائعة وأثبت للعالم أننا نمتلك منتخبا كبيرا قادرا على تشريف الكرة القطرية، رغم خسارتنا أمام السعودية في الدور قبل النهائي.
·{ هل الأدعم كان يستحق التأهل للدور النهائي لما قدمه من مستويات ؟
- نعم.. الأدعم استحق ان يتواجد في النهائي، بكل تأكيد كان هو المرشح الأبرز، والدليل انه حتى آخر مباراة ضد السعودية كان المنتخب يمتلك أمل الصعود للنهائي، وأظهرنا إمكانيات كبيرة وقدمنا مستوى فنيا راقيا للغاية وأثبتنا أننا نستحق ان نكون في النهائي كما هو متوقع عبر كل التوقعات والسيناريوهات التي جاءت من المحللين والفنيين.
{· ولكن رغم ما قدمه منتخبنا لم يتمكن من التأهل.. لماذا ؟
- بداية لأنها «كرة قدم» وهي لعبة منذ ان عرفت فيها الفوز والخسارة، والأدعم قدم مباراة كبيرة وكان الأكثر استحوذا على اللعب، وقاتل حتى الثانية الأخيرة، وعدم التوفيق هو الذي جعلنا نخسر اللقاء الصعب، وان كنا راضين عما قدمه نجوم العنابي رغم الخروج والخسارة.
{· ماذا أعجبك في منتخبنا العنابي خلال خليجي 24 ؟
- المنتخب الوطني يضم لاعبين مميزين، وما يميزهم هو الجماعية في الأداء وهو سر تميز وتفوق الأدعم، وهذا يرجع لتواجد عدد كبير من اللاعبين أصحاب أعمار صغيرة، وتقديمهم أداء جماعيا عاليا، على عكس الفترة الماضية التي تعتمد على المهارات الفردية فقط، ولكن الجماعية جاءت بنتائج إيجابية انعكست على حجم الإنجازات في العام الحالي بالفوز بكأس آسيا مطلع العام لأول مرة في تاريخ الكرة القطرية، وكذلك الشكل المشرف والمستوى الجيد الذي قدموه خلال البطولة الخليجية رغم خروجنا منها.
·{ هل يعني ان المستوى العام للعنابي «مطمئن» ؟
- بكل تأكيد.. منتخبنا في تطور مستمر منذ بطولة آسيا، ونشاهد حاليا العالم والشعوب تتحدث عن المنتخب القطري ومدى نجاحاته وأدائه خلال الفترة الماضية، وصدارتنا الحالية لمجموعتنا في التصفيات وكذلك مستوى المنتخب في خليجي، وحتى كذلك مشاركته في بطولة كوبا أميركا أثبتت تطور الكرة القطرية، ولكن الأهم ان نستمر في هذا الطريق، ونجاح منتخبنا ليس من فراغ ولكن الاستراتيجية والخطة التي وضعها اتحاد الكرة من الآن حتى مونديال 2022 أثبتت نجاحا كبيرا والذي يعد تحديا خاصا للجميع والكل يريد ان نشاهد الأدعم ينافس في المونديال.
{· كيف ترى تنظيم بطولة خليجي 24 بالدوحة ؟
- كما هو معروف ان بطولات الخليج ومنذ انطلاقتها لها مكانتها في قلوب الرياضيين بدول مجلس التعاون، والنسخة الحالية رقم 24 تعتبر نسخة مميزة في كل النواحي التنظيمية «بشهادة كل المراقبين»، وهو أمر اعتدنا عليه، تحقق النجاح في تنظيم البطولات اصبح «حصريا» على قطر، لما لها من قدرات وخبرات وكفاءات كبيرة ورثتها من خلال تنظيم البطولات المتعددة، وكل بطولة بشكل مختلف من حيث جودة التنظيم، ولذلك نقول ان تنظيم البطولات «ماركة قطرية مسجلة»، والبطولة فيها الكثير من الدروس والعبر ممثلة في حسن الاستقبال والضيافة وفتحنا أبوابنا للجميع.
·{ ومقارنة ببطولات الخليج السابقة كيف تراه ؟
- من وجهة نظري ان بطولة خليجي 24 تفوقت على كل النسخ الماضية «تنظيما» و«فنيا» وحتى جماهيريا، رغم الظروف التي تمر بها البطولة من أحداث الا أننا فتحنا ابوابنا للجميع وأحسنّا استقبال كل الجماهير والوفود التي حضرت، ونفذنا الشعار الذي أطلقه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى حفظه الله وهو «مرحبا بالجميع في دوحة الجميع» لنقول للعالم أجمع إننا في قطر «نفعل ما نقول»، ولنرسل رسالتنا للعالم أجمع، وهي عاداتنا وتقاليدنا التي تربينا عليها.
{· ماذا تقول عن فوز أكرم عفيف بجائزة الأفضل ؟
· فوز أكرم عفيف ومن قبله عبد الكريم حسن وقبلهما خلفان إبراهيم هو فوز للكرة القطرية، وتميز لرياضتنا وريادتها في المنطقة، نبارك للاعب أكرم عفيف الذي يقدم مستويات رائعة منذ أن كان صغيراً ويتطور مستواه، وهو لاعب المنتخب الوطني، ويقدم مستوى رائعاً مع المنتخب وناديه السد، أكرم يستحق أن يكون أفضل لاعب في آسيا، وهو لاعب خلوق وموهوب، وأمامه المستقبل، ونتمنى أن يتواصل فوزنا بالجائزة.
·{ قطر تستعد لاستضافة كأس العالم للأندية بعد أيام ماذا تقول ؟
- كما قلت لك سابقا اننا نحسن تنظيم البطولات ونسعد بذلك، وبطولة كأس العالم للاندية واحدة من البطولات الكبيرة والتي نسعى بكل تأكيد ان نواصل فيها ذات التميز، وهي «تحدٍّ» جديد ينتظرنا تنظيميا وكذلك من خلال مشاركة السد الذي نتمنى ان يذهب إلى أبعد نقطة ممكنة.
{· أخيرا.. ماذا تقول عن جولة الختام بين السعودية والبحرين ؟
- بداية أقدم للمنتخبين التهنئة بالوصول للدور النهائي لبطولة خليجي، وأتمنى ان يوفقا في تقديم مباراة كبيرة في نهائي خليجي 24، كما أتمنى ان يتواجد الجمهور القطري في ملعب الدحيل من أجل تأكيد نجاحنا في استضافة البطولة.

الصفحات