الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  هدوء يسبق العاصفة..!

هدوء يسبق العاصفة..!

هدوء يسبق العاصفة..!

كتب- سليمان ملاح تصوير- محمود حفناوي
تترقب الجماهير الخليجية بشكل عام والبحرينية والسعودية بشكل خاص المباراة النهائية التي ستجمع اليوم منتخبي السعودية والبحرين على نهائي كاس الخليج 24 على استاد عبد الله بن خليفة بنادي الدحيل وذلك في الساعة السابعة مساء. الطموح كبير لدى المنتخبين حيث انها هذه المرة الرابعة التي تبلغ فيها السعودية المباراة النهائية بعد أعوام 2009 و2010 و2014، توج بثلاثة ألقاب ويطمح هذه المرة لإضافة النجمة الرابعة بينما المنتخب البحريني يحلم بالتتويج باللقب للمرة الأولى في تاريخه بعد انتظار طويل للقب منذ انطلاقة النسخة الأولى من البحرين في عام 1970.
وقائع المؤتمر الصحفي لهذه المواجهة جاءت هادئة حيث ابدى كل فريق احترامه الشديد للمنافس وفي المقابل اكد كل طرف رغبته الجامحة لتحقيق الفوز وأهمية التتويج باللقب. الفرنسي هيرفي رونارد مدرب السعودية اكد ان لقاء اليوم سيكون مختلفا تماما عن المباراة الأولى التي جمعت الطرفين في الدور الأول وان ترشيح فريقه للتتويج باللقب لا يعني ان الفوز مضمون أو ان المبارة ستكون سهلة كما اشار إلى ان تواجد ثمانية لاعبين من نادي الهلال في المنتخب الذين توجوا بدوري ابطال آسيا مهم للغاية ولكن علينا ان نلعب بتركيز كبير ونحترم المنافس واوضح رونار ان السعودية جاءت من أجل المنافسة على اللقب، حققنا المهم وهو التواجد في النهائي وباقي لنا الأهم وهو احراز اللقب.اللاعب سلمان الفرج من منتخب السعودية اكد هو الآخر انه لا يدري إن كان سيشارك ام لا وان جاهزيته لم تكتمل بشكل كبير، وإنما باقي زملائه في الفريق مستعدون بدنيا وذهنيا لتقديم مباراة كبيرة.
وفي المقابل قال البرتغالي سوزا نحن نهتم كثيرا بالفوز ولكن في نفس الوقت نحاول ان نجهز فريقا للمستقبل. الدوري البحريني نصف محترف وهذه البطولة أفضل فرصة للتطوير من انفسنا وأضاف: علينا تقديم المزيد من أجل تحسين مستوانا، علينا الظهور بمستوى أفضل أمام في مباراة اليوم حتى نحقق ما نصبو اليه، اللاعبون جاهزون بدنيا وذهنيا ولكن علينا ان نلعب بحماس شديد. من جهة اخرى شدد مهدي حميدان لاعب المنتخب البحريني، على صعوبة مباراة السعودية موضحا ان لقاء اليوم مثل أي مواجهة أخرى، ونتمنى الظهور بشكل جيد، وفيما يلي تفاصل المؤتمر الصحفي:

الصفحات