الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «التنمية الإدارية» ترصد الوظائف الشاغرة

«التنمية الإدارية» ترصد الوظائف الشاغرة

«التنمية الإدارية» ترصد الوظائف الشاغرة

كتب- حسام وهب الله
تجري وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية حاليا جلسات تشاورية مع مختلف الجهات الحكومية بهدف مراجعة الشواغر الوظيفية لدى تلك الجهات، بالإضافة إلى رصد الوظائف التي تم الإعلان عنها من خلال برنامج الترشيح والتوظيف الإلكتروني ومعرفة عدد الوظائف التي مازالت شاغرة بهدف إعادة عرضها عبر النظام مع بداية السنة الجديدة بالإضافة إلى حصر التغيرات التي تمت خلال العام مثل استقالة موظفين أو انتهاء خدمتهم في إحدى الجهات لتتم إضافتها على البرنامج مع بداية العام الجديد.
وعلمت الوطن أن وزارة التنمية الإدارية تقوم حاليا بإعداد إحصائيات موسعة لحصر نسب التوطين سواء في القطاع الحكومي أو الخاص ويتم العمل على تلك الإحصائيات منذ فترة حتى تخرج بشكل دقيق بهدف العمل على رفع نسب التوطين إلى مستويات قياسية على اعتبار أن هذا الأمر هو أحد الأهداف الأساسية للوزارة فهناك بعض الوظائف يشغلها اليوم غير القطريين وهي الوظائف التي تحتاج لخبرات نوعية معينة والوزارة تقوم حاليا بدعم جهات العمل من أجل إعداد كوادر قطرية مؤهلة بتلك الخبرات بحيث يتم إحلال المواطن القطري في تلك الوظائف في إطار الخطة الإستراتيجية لتوطين الوظائف، فالهدف ليس فقط توطين الوظائف الإدارية، بل القيام أيضا بالعمل على توطين الوظائف التخصصية والوظائف التي تحتاج لخبرات بعينها، وذلك من خلال تعيين المواطن القطري للعمل بجانب أصحاب تلك الخبرات بهدف اكتسابها بمرور الوقت وقدرتهم على شغلها في المستقبل القريب وهناك سعي لرفع نسب التوطين إلى أعلى مستوياتها فلا يوجد سقف لمستوى التوطين فإذا وصلت النسبة حاليا في القطاع الخاص على سبيل المثال إلى 60% فهناك طموح إلى زيادتها في الفترة المقبلة إلى نسب قياسية جديدة.
ومع اقتراب 2019 من نهايته كشفت الإحصائيات الأولية للوزارة أن القطاع الصحي والقطاع التعليمي يشهدان شحا في الإقبال عليهما من قبل المواطنين الذكور ففي المدارس والمستشفيات هناك وظائف متاحة ولا تجد من يشغلها وتعمل الوزارة على توجيه جولات لتوعية طلاب الثانوية بعدم الالتحاق بأي تخصص جامعي إلا بعد زيارة الجامعات والتعرف على احتياجات الدولة المستقبلية كما تقوم الوزارة بعمل حملات للتوجيه والإرشاد وتصدر تعميمات مختلفة للطلاب والطالبات في المرحلة الثانوية حتى يعرفوا التخصصات التي تعاني من نقص ويتخصصوا فيها في المرحلة الجامعية على اعتبار أن الوزارة لديها حجم الاحتياجات الوظيفية وتقوم إدارة تدقيق القوى العاملة بحجم الاحتياجات الوظيفية للدولة في المرحلة القادمة ونحن نتيح للطلاب زيارة الوزارة والتعرف على الاحتياجات الوظيفية على الطبيعة حتى يتخصصوا في المرحلة الجامعية في التخصصات التي توفر لهم وظيفة فورية عقب التخرج مباشرة.

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below