الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مهرجان كتارا التاسع للمحامل التقليدية ينطلق اليوم

مهرجان كتارا التاسع للمحامل التقليدية ينطلق اليوم

مهرجان كتارا التاسع 
للمحامل التقليدية ينطلق اليوم

ينطلق عصر اليوم في الساعة الثالثة عصرا، مهرجان كتارا التاسع للمحامل التقليدية الذي يستمر حتى السادس عشر من ديسمبر الجاري، وذلك ببرنامج حافل ومشاركة محلية وإقليمية ودولية متميزة، تمثلت بـ11 دولة هي (دولة قطر، دولة الكويت، سلطنة عمان، العراق، تركيا، الهند، اليونان، إيطاليا، اسبانيا، إيران، زنجبار)، حيث تحفل الدورة التاسعة لمهرجان كتارا للمحامل التقليدية بباقة متنوعة من الأنشطة والفعاليات الفنية والثقافية والمسابقات والعروض البحرية التراثية، بالإضافة إلى ورش الأطفال ورش عمل الحرفيين وغيرها من الفعاليات التي تفتح نافذة على التراث البحري لدولة قطر والدول المشاركة، وتبرز ثراء الموروث الفني والثقافي الذي تشتهر بها تلك الدول، إلى جانب مشاركة فرق شعبية وتقديم عروض للاوبريت.
وفي هذا الإطار، قال سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا»: «إن مهرجان كتارا للمحامل التقليدية تتعاظم أهميته عاما بعد عام، مؤكدا أن المشاركة الواسعة والمتزايدة التي تتميز بها الدورة التاسعة للمهرجان تعكس مكانته المميزة كوجهة بارزة ومفضلة للتراث البحري، سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي والدولي».
وأعرب د. السليطي عن سعادته بأن يأتي اطلاق المهرجان بالتزامن مع ما تشهده الدولة من عرس رياضي كبير يتمثل باستضافة الدوحة لبطولة كأس الخليج لكرة القدم الرابعة والعشرين (خليجي 24)، متوقعا أن يشهد المهرجان حضورا كثيفا ولافتا للزوار والضيوف الخليجيين من أجل الاستمتاع بفعالياته وأنشطته المتنوعة والمميزة، مؤكدا أن مهرجان كتارا للمحامل التقليدية يعكس جهود كتارا المتواصلة في الاهتمام بالتراث والثقافة البحرية بكل فنونها وتقاليدها، وذلك من أجل أن يترسخ هذا التراث في نفوس الأجيال، لافتا إلى أن المهرجان أصبح يحتل مكانته الثقافية والتراثية المميزة ويشكل عامل جذب للسياحة، ما يشكل فرصة رائعة للتعرف عن قرب على الموروث البحري لدولة قطر والدول الشقيقة والصديقة المشاركة في المهرجان.
من جهته، قال أحمد الهتمي رئيس اللجنة المنظمة للدورة التاسعة لمهرجان كتارا للمحامل التقليدية تتميز ببرنامجها الحافل سواء من حيث نوعية الفعاليات والمسابقات والأنشطة والمسابقات التراثية والبحرية أو من حيث الجهات والهئيات المحلية والدول الشقيقة والصديقة المشاركة، معربا عن سعادته بأن تنطلق هذه الدورة بالتزامن مع احتضان الدوحة لبطولة (خليجي 24) وفي أجواء ممتعة تحتفي بالتراث البحري وتقاليده وتستعيد أجوائه الساحرة وأمجاده وعصوره الزاهية والمتألقة، مؤكدا سعي المهرجان إلى المحافظة على الموروث البحري وترسيخه في أذهان الناشئة والشباب.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below