الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  بلد الينابيع الحارة

بلد الينابيع الحارة

بلد الينابيع الحارة

تزخر تركيا بينابيعها المعدنية الحارة المنتشرة في كل أنحائها، وتعتبر مياهها الساخنة مصدرا لعلاج العديد من الأمراض، لاحتوائها على الكثير من المواد المعدنية المفيدة، حيث تفيد سخونة مياهها في علاج آلام العضلات وأمراض الروماتيزم، حتى أنه ينصح بشرب مياه بعضها.
ويصل عدد الينابيع المعدنية الطبيعية في تركيا إلى 1500 وهي الأولى أوروبيا، والثالثة من حيث المنشآت التي تعتمد على المياه المعدنية، وتعتبر مدينة دنيزلي واحدة من مدن الينابيع الحارة الهامة في منطقة إيجة، إذ يوجد بها ما يقرب من 50 منتجعا لتلك الينابيع، ولاسيما الينابيع بمنطقة باموق قلعة القريبة منها، أما في مدينة جشمة التابعة لولاية إزمير، فيوجد 14 منتجعًا للينابيع الحارة.
كما يعتبر حوض هيرابوليس الأثري ذو المياه المعدنية الطبيعية، في منطقة باموق قلعة بولاية دنيزلي من أشهر أحواض المنطقة، حيث يشهد زيارته آلاف السياح الباحثين عن العلاج سنويا بفضل حرارة مياهه الثابتة التي تبلغ 36 درجة على مدار العام، إلى جانب إدراجه على لائحة منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم «اليونسكو» للتراث الثقافي، فعمره يبلغ نحو ألفين و500 عام، وتكون الحوض الأثري إثر زلزال ضرب المنطقة عام 692 م، أدى إلى سقوط الأعمدة الأثرية وتجمع المياه الطبيعية وسطه.
أما بالنسبة لمدينة جشمة بإزمير فهي تعتبر واحدة من أهم مراكز السياحة الصيفية في تركيا، كما أنها تبرز كمقصد مهم في فصل الشتاء يرتاده الباحثون عن متعة الاستجمام بالينابيع الحارة، وتشتهر المدينة بكونها مركزا للينابيع الحارة من العهدين الروماني والعثماني، وما يميزها عن المناطق الأخرى أن بها ينابيع حارة مصدرها البحر مباشرة، ما يجعلها أكثر جذبا للسياح من الداخل والخارج ممن ينشدون الشفاء بمياهها المعدنية.
وحول منطقة قره هايط التي تتميز بلونها الأحمر الغني بالحديد، وتشتهر بالينابيع الحارة، فهي من المناطق التي تشهد إقبالا كبيرا للعلاج بتلك المياه التي تصل حرارتها إلى 60 درجة مئوية للعديد من الأمراض كالروماتيزم، والجهاز الدوري، والربو، والتهاب الشعب الهوائية، والأمراض الجلدية، وإلى جانب العلاج بالمياه الكبريتية، تقدم هذه المنتجعات أيضًا إمكانية العلاج بحمامات الطين.
وقال طولغا غنجر رئيس فرع اتحاد وكالات السياحة التركية في منطقة إيجة: «لدينا في المنطقة إمكانيات كبيرة للغاية نقدمها في مجال الينابيع الحارة التي يتخذها البعض كمقصد سياحي وعلاجي في نفس الوقت، وتشتهر بها العديد من الولايات الواقعة بالمنطقة وجميعها تطل على بحر إيجة».

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below