الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  بدأنا التدريب.. والتحكيم في «ثورة»!

بدأنا التدريب.. والتحكيم في «ثورة»!

بدأنا التدريب.. والتحكيم في «ثورة»!

تبدأ اليوم تدريبات الحكام الذين سيديرون مباريات خليجي 24 التي ستنطلق يوم السادس والعشرين من الشهر الحالي في الدوحة، وقال طارق أحمد رئيس لجنة الحكام في اتحاد كأس الخليج العربي إن الحكام وصلوا جميعا إلى الدوحة باستثناء حكام السعودية، وعقدنا أمس اجتماعا معهم، وتقديم محاضرة من قبل المكلفين في المهمة، كما تحدثت معهم عن أهمية تواجدهم في بطولة مهمة نتمنى ان يكون النجاح التحكيمي المتوقع مكملا لخليجي 24 الذي تشير المؤشرات انه سيكون أحد أبرز وأنجح بطولات كأس الخليج العربي.
وأكد رئيس لجنة الحكام ان اليوم السبت سيكون أول تدريب للحكام، في استاد نادي قطر بالساعة التاسعة والنصف صباحا وهو تدريب يومي طوال أيام البطولة، فيما ستكون هناك محاضرات يوميا في فندق الحكام من قبل محاضرين دوليين.
وأضاف طارق احمد ان الفيفا أرسل ممثله عن الحكام هو اسماعيل الحافي من الأردن وهو محاضر دولي ممثل حكام الاتحاد الآسيوي، هو باسل الحجار من سوريا كما وصل ممثل الفيفا في الفار الروسي فالنتين ايفانوف، وان الطواقم الأوروبية وصلت، وهم من بلجيكا حكم ساحة ومساعدين اثنين، ومن سويسرا حكم ساحة وحكم ومساعد وهناك طاقم آسيوي ترشحه لجنة الحكام في الآسيوي للمساهمة في إدارة المباريات وهو يضم حكما ومساعدين.
وقال طارق احمد في تصريح صحفي اننا أمام ثورة بوجود الفار كونه يقلل الأخطاء ويوفر مبدأ العدالة التي ترتكز على المساواة والسلامة والمتعة، وبلا شك ان التحكيم سوف يترك أثره كونه يدخل في خليجي 24 لأول مرة فيها، وهو ما سيضفي الكثير من المتعة والتنافس النظيف بين الفرق المشاركة، كما انه يكون منصفا للجميع ويقلل الأخطاء بنسبة كبيرة، ونتمنى الا تكون هناك أخطاء مؤثرة وان كانت فحتما سيكون للفار كلمته من خلال المعنيين عليه وبالتنسق مع الحكم، وأوضح ان الحكام المتواجدين في البطولة يمثلون النخبة في الساحة والمساعدين والفار وهم قمم كروية كبيرة في آسيا والمنطقة، ونثق في قدراتهم، كما انني واثق من نجاحهم كما هو نجاح خليجي 24 المتوقع.
وشكر أحمد اتحاد كأس الخليج العربي على دعمه للحكام وتوفير الفار، والشكر موجه لسعادة الرئيس وأعضاء الاتحاد، كما نثمن دور الاخوة في لجنة الحكام في اتحاد كأس الخليج العربي على ما يقومون به من دور من اجل خدمة العملية التحكيمية في خليجي 24.

الصفحات