الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  نائب أميركي: التهم الموجهة لترامب أخطر من «ووترغيت»

نائب أميركي: التهم الموجهة لترامب أخطر من «ووترغيت»

واشنطن- أ ف ب - زعم «آدم شيف»، النائب الديموقراطي ورئيس لجنة تحقيق بالمجلس تحت مظلة قانون عزل الرئيس الاميركي، دونالد ترامب، أن الوقائع المنسوبة للأخير «أخطر بكثير» مما فعله الرئيس الأسبق ريتشارد نيكسون، في إشارة إلى فضيحة «ووترغيت».
وقال شيف مختتما جلسات استماع ، إن «ما لدينا هنا هو أخطر بكثير، نحن نتحدث عن تجميد مساعدة عسكرية لحليف في حالة حرب»، في إشارة إلى أوكرانيا.وشدد على أن «هذا يتجاوز بكثير ما قام به نيكسون»، مضيفا: «لا يوجد ما هو أكثر خطورة من رئيس غير أخلاقي يعتقد أنه فوق القانون».واستقال نيكسون عام 1974 لتجنب إجراءات عزل أكيدة، على خلفية أشهر فضيحة سياسية في تاريخ أميركا.

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below