الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الأدعم الشاب يلتقي «التركمانستاني»

الأدعم الشاب يلتقي «التركمانستاني»

الأدعم الشاب يلتقي «التركمانستاني»

كتب- جليل العبودي
يخوض منتخب الشباب لكرة القدم مباراته الثانية اليوم أمام نظيره منتخب تركمانستان في المجموعة الثانية لتصفيات شباب آسيا التي تحتضنها الدوحة بالساعة السابعة وعشر دقائق في ملعب اسباير «رقم 5» حيث يطمح الأدعم الشاب إلى مواصلة مشواره في التصفيات وتعزيز صدارته، التي يقف فيها بعد فوزه على منتخب شباب سريلانكا بخمسة أهداف مقابل هدف وحيد، في اولى جولات التصفيات، فيما خسر التركمانستاني أمام المنتخب اليمني بهدفين مقابل هدف وحيد، مما يجعل موقفه الحالي إلى البحث عن التعويض على امل ان يبقي حظوظه قائمة في المنافسة، لاسيما انه قدم مباراة جيدة أمام اليمني الا انه لم يعرف كيف يستثمر تفوقه، فيما لعب غريمه بطريقة تؤمن له نقاط اللقاء، وبلا شك فإن مدرب المنتخب الادعم فابيو يعي جيدا أهمية المواجهة والتي لا يمكن القبول بالتفريط بنتيجتها، لاسيما ان المتأهل فريق واحد وهو الذي يقف على رأس المجموعة عند نهاية مبارياتها ومن يجمع اكثر عدد من النقاط، والابتعاد عن صداع الرأس من خلال أفضل ثوان كونه يدخل الفرق في حسبة صعبة.
لقد فاز فريقنا بخماسية على نظيره التركمانستاني، وهو فوز مهم بلا شك لاسيما ان المباراة الأولى تكون فعلا صعبة على اللاعبين فضلا عن الجهل بالخصم، وعدم توافر معلومات عنه، ومع ان الفوز كان كبيرا، الا ان الادعم الشاب يملك الكثير الذي يمكن ان يقدمه في مباراة اليوم لاسيما ان المنافس فريق قوي وافضل من السري لانكي، وهذا يمثل تحديا كبيرا للاعبين، فضلا عن ان المنتخب يقدم أفضل أمام المنافسين الأقوياء، كونهم يختلفون عن الفريق الذي يلعب بتكتل دفاعي ويدافع بتسعة لاعبين، وان التركمانستاني يسعى إلى ان يصل إلى ساحة الادعم أي انه لن يتراجع أو يتكتل وهو ما يخدم فريقنا كونه يقدر ان يتعامل مع كمنافس ند في الميدان، والواقع ان المباراة الأولى لا يمكن ان تكون فرصة لتقييم الفريق، وأرى ان اليوم الادعم الشاب أمام مهمة صعبة تنحصر في البحث عن الفوز فقط ولا مجال لإهدار أي نقطة.
ويلتقي منتخب شباب اليمن اليوم نظيره منتخب سريلانكا، حيث سبق ان خطف اليمني فوزا مهما وصعبا من منتخب تركمانستان في المباراة الأولى، وهو اليوم شريك الادعم الشاب بالصدارة، الا ان وفرة اهداف فريقنا أهلته للتواجد بالقمة، لذا فإنه يطمح إلى الخروج باهداف جيدة، فيما يطمح السرلانكي إلى ان يوقف نزيف نقاطه.

الصفحات