الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  تدشين مبنى مؤقت للركاب بميناء الدوحة

تدشين مبنى مؤقت للركاب بميناء الدوحة

تدشين مبنى مؤقت للركاب بميناء الدوحة

كتب- محمد الأندلسي
قام سعادة أكبر الباكر الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، واللواء محمد أحمد العتيق، مدير الإدارة العامة للجوازات والسيد أحمد بن عبدالله الجمال، رئيس الهيئة العامة للجمارك والكابتن عبدالله الخنجي، الرئيس التنفيذي للشركة القطرية لإدارة الموانئ (مواني قطر) و بدر محمد المير، الرئيس التنفيذي للعمليات بمطار حمد الدولي، بالإضافة إلى عدد من المسؤولين والشركاء في قطاع السياحة، بافتتاح مبنى الركاب المؤقت الجديد في ميناء الدوحة أمس، وذلك بالتزامن مع وصول آلاف الزوار القادمين على متن السفينة الألمانية العملاقة ماين شيف 5، ليدشن كلا الحدثين انطلاق موسم سياحة الرحلات البحرية الرابع (2019/‏‏‏‏2020)، والذي يُعد الأكبر حتى الآن.
ويمتد مبنى الركاب المؤقت الجديد على مساحة 6000 متر مربع، وسيقوم باستقبال الزوار وتقديم خدمات الوصول والمغادرة لهم على مدار الموسمين المقبلين، لحين الانتهاء من أعمال توسعة وتجديد ميناء الدوحة في عام 2022. وقال سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات: إن افتتاح مبنى الركاب المؤقت الجديد في ميناء الدوحة سيساهم في خدمة الزوار القادمين على متن السفن السياحية، بما يدعم من خطط السياحة البحرية في الدولة.
وأضاف: ميناء الدوحة يقوم بجهود كبيرة في تعزيز مكانة قطر كوجهة سياحية جاذبة في المنطقة من خلال تأمين واستقبال السفن السياحية العالمية وتوفير كافة الإمكانيات اللازمة لنمو أحد القطاعات الهامة بما يحقق التنوع الاقتصادي الذي يعد من أهم أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، موضحا الدور المتنامي لميناء الدوحة الذي يأتي وسط عملية تطوير شاملة ستجعل منه محطة سياحية متكاملة فريدة من نوعها في المنطقة.
وقال سعادته إن موسم السياحة البحرية الحالي سيشهد نقلة نوعية تتمثل في ركوب الزوار للسفن من الدوحة إلى محطات أخرى، حيث سيتحول ميناء الدوحة إلى محطة استقبال وانطلاق لسفن الرحلات البحرية السياحية.
ونوه سعادته بالدور الذي تقوم به شركة مواني قطر والمجلس الوطني للسياحة والجهات أصحاب المصلحة مؤكدا سعي جميع الجهات ذات العلاقة لضمان تقديم خدمات من الدرجة الأولى للسفن السياحية التي تزور الميناء مع التسهيلات اللازمة للركاب وضمان انسيابية العبور والمغادرة في الوقت المناسب.
ومن جانبه قال سعادة أكبر الباكر الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: «يعمل المجلس الوطني للسياحة بالتعاون مع شركائه على توفير كل العوامل التي تساهم في استمرار تحقيق معدلات النمو في قطاع سياحة الرحلات البحرية».

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below