الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  نــفـــاد مـــواقــع التخـيـيـم البـحـريــة

نــفـــاد مـــواقــع التخـيـيـم البـحـريــة

نــفـــاد مـــواقــع التخـيـيـم البـحـريــة

كتب - منصور المطلق
أكد السيد صالح الكواري، مدير إدارة المحميات الطبيعية وعضو لجنة التخييم الشتوي، نفاذ كل مواقع التخييم الشتوي البحرية في كل من عريدة والغارية والمفير والمرونة وعشيرج وزكريت ورأس بروق والخرايج، وقال في تصريحات خاصة لـ الوطن: إنه ما زال هناك بعض المواقع في منطقة سيلين والعديد، أما بخصوص الاشتراطات والإضافات لهذا الموسم فأشار مدير إدارة المحميات الطبيعية إلى أن اللجنة حرصت على ضرورة الابتعاد عن الشاطئ بالنسبة للمواقع البحرية، ولا توجد أي إضافات أو اشتراطات جديدة، مؤكداً سعي الوزارة إلى خدمة الجماهير وتأمل تعاونهم لإنجاح الموسم من خلال اللإلتزام بالاشتراطات وإرشدادات الأمن والسلامة.
هذا وكانت وزارة البلدية والبيئة قد أعلنت أن عدد المخيمات التي تم حجزها لموسم التخييم الشتوي 2019-2020 بلغ 2216 مخيماً، بنسبة 86 % من إجمالي عدد المخيمات المتاحة للحجز، وقد تم الحجز عن طريق التسجيل الإلكتروني، وتضمن العدد نحو 751 موقع تخييم تم حجزه بدون دفع مبلغ التأمين المحدد، ونحو 1465 تم دفع مبلغ التأمين الخاص بها. وبلغ عدد المخيمات المتاحة للحجز عند الساعة الثانية ظهر أمس الثالث للتسجيل الإلكتروني 384 مخيما بنسبة 14 % من إجمالي عدد المخيمات المتاحة للحجز للأيام الثلاثة الأولى.
وقد ذكرت إدارة نظم المعلومات‏ أن (4) مناطق بحرية تم حجزها بالكامل وغلقها خلال الأيام الثلاثة الأولى، وذلك بعد حجز (166) مخيماً فيها، ففي (الغارية - المفير) تم حجز (67) مخيما خلال 12 ثانية، وفي (رأس مطبخ - عريدة) تم حجز (60) مخيما خلال 12 ثانية، وفي (المرونة - فويرط ) تم حجز (26) مخيما في 13 ثانية، وفي (رأس النوف) تم حجز (13) مخيما في 16 ثانية.
من ناحية أخرى، أكدت إدارة نظم المعلومات بوزارة البلدية والبيئة أن التسجيل الإلكتروني لموسم التخييم الشتوي 2019-2020 خلال الأيام الثلاثة الأولى سار بشكل طبيعي وبسهولة وسرعة دون حدوث أي عوائق أو مشاكل تذكر، وقد باشرت غرفة العمليات التي شكلتها إدارة نظم المعلومات للعمل خلال هذه الأيام لمتابعة عمليات التسجيل الإلكتروني وتلقي استفسارات المواطنين بالتنسيق والتعاون مع مركز الاتصال بالوزارة (184)، حيث لوحظ انخفاض كبير في عدد الاستفسارات بشكل ملحوظ خلال الأيام الماضية مقارنة بالموسم الماضي، مما يشير إلى تطور وتحسن أداء نظام التسجيل الإلكتروني وارتفاع كفاءته وسهولة وسرعة استخدامه من خلال منصتيه الإلكترونيتين (تطبيق وزارة البلدية والبيئة على الأجهزة المحمولة والموقع الإلكتروني للوزارة)، وقد دلت سرعة حجز المخيمات وخاصة حجز وإغلاق المناطق البحرية المذكورة آنفا التي تم إغلاق كل منها في أقل من نصف دقيقة على الإقبال الكبير من المواطنين وسهولة وسرعة نظام التسجيل الإلكتروني من خلال منصتيه المذكورتين.

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below