جمهور غفير

جمهور 
غفير

حضر المباراة جمهور غفير من محبي وعشاق كرة اليد الشاطئية حيث امتلأت مدرجات الملعب الرئيسي عن آخرها، وكان من بين الجماهير التي حضرت لاعبو العنابي القدامى ولاعبو كرة يد الصالات، بالإضافة إلى الجماهير البرازيلية وهو ما صنع أجواء جميلة ورائعة في مدرجات الملعب. ولم تتوقف حناجر جماهيرنا عن مساندة وتشجيع اللاعبين من اجل تحقيق الفوز وقطع تأشيرة التأهل للمباراة النهائية، لاسيما ان المباراة كانت قوية وصعبة أمام حامل اللقب المنتخب البرازيلي إلا ان الحظ لم يبتسم للأدعم خلال رميات الترجيح بعد أن قدم لاعبونا أداء رائعا وقويا أمام أبطال العالم لكرة اليد الشاطئية.

الصفحات