الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الجالية الباكستانية تحتفي بـ «إيمان»

الجالية الباكستانية تحتفي بـ «إيمان»

الجالية الباكستانية تحتفي بـ «إيمان»

لفت العملاق الباكستاني محمد إيمان الأنظار في منافسات المصارعة الشاطئية، بعد أن أهدى بلاده ميداليتها الذهبية الأولى في دورة الألعاب العالمية الشاطئية لاتحاد اللجان الأولمبية الوطنية وسط حضور جماهيري كبير من الجالية الباكستانية في المدرجات التي تم تشييدها خصيصًا على شاطئ كتارا، حيث نجح في الفوز بذهبية وزن 90 كلغ بتفوقه في نزال نهائي مثير على الجورجي داتو مارساغيشفيلي الحائز على برونزية المصارعة الحرة في أولمبياد لندن 2012.
ويعتبر إيمان بطلًا قوميًا في بلاده، حيث أهداها من قبل الميدالية الذهبية الوحيدة في دورة ألعاب الكومونولث عام 2018.
وقال إيمان بعد الفوز: «تدربت بجد خلال الأشهر الثلاث الماضية من أجل التغلب على خصمي، فقد كنت أعلم أنه قوي جدًا، تدربت على التعامل مع أسلوبه في اللعب. الباكستانيون يحبون الرياضة، وعندما يعلمون أن أحد الرياضيين يمثل بلادهم في بطولة رياضية يحضرون بقوة لتشجيعه، لأننا لا نملك الكثير من الرياضيين في بلادنا. حضرت هنا وكافحت ولهذا هم يحبونني».
وعن تفوقه في المصارعة الشاطئية علق إيمان:«نمارس رياضة مشابهة في باكستان، لذلك أشعر أنني أسيطر على الأمر أفضل من خصومي».

الصفحات