الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  التعديلات في مصلحة المتسابقين

التعديلات في مصلحة المتسابقين

التعديلات في مصلحة المتسابقين

كتب – أكرم الفرجابي
امتدح فضيلة الشيخ الدكتور أحمد عيسى المعصراوي، رئيس لجنة التحكيم الدولية لمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم، التعديلات التي أجرتها اللجنة المنظمة في مواعيد اختبارات بعض فروع المسابقة، مؤكداً أنها تُراعى مصلحة الطلاب وتمنح المتسابقين داخل وخارج البلاد المزيد من الوقت للحفظ والإتقان.
وثمّن الشيخ المعصراوي في تصريحات خاصة لـ الوطن تعديل موعد النسخة الثانية من الفرع الدولي للمسابقة «أول الأوائل» التي كان من المفترض تنظيمها خلال شهر نوفمبر المقبل، لتقام بعد النصف الثاني من شهر شعبان إلى أوائل شهر رمضان المبارك من كل عام هجري، مؤكداً أن هذا التوقيت هو الأنسب لاستقبال أهل القرآن في دوحة الخير، لافتاً إلى أن السلف الصالح كانوا إذا دخل شعبان انكبُّوا على المصاحف فقرؤوها.
اهتمام كبير
وأكد فضيلته أن مسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم بفروعها المختلفة التي تستهدف مشاركة جميع شرائح المجتمع، تحظى باهتمام كبير على مدار العام كونها المسابقة القرآنية العامة الأعرق، والأوسع فروعاً، موضحاً أنها شهدت على مدى عمرها البالغ أكثر من 25 عاماً تطوراً مشهوداً في فروعها؛ حيث بدأت منافساتها بفرع القرآن الكريم كاملاً فقط، لتتوسع بضمها العديد من الفروع من الفاتحة وقصار السور إلى القرآن الكريم كاملاً، مشيراً إلى أنها تتميز بتشجيع المتنافسين من الذكور والإناث على المشاركة بالقراءات المتعددة، لما له من دور كبير في المحافظة على هذا العلم القرآني، في الصدور وإثرائه في نفوس الناشئة.
فروع متعددة
وقال رئيس لجنة التحكيم الدولية إن المسابقة شهدت توسعاً كبيراً بإنشاء فروع متعددة لمشاركة جميع شرائح المجتمع في حفظ كتاب الله وتلاوته، منها: فرع الفئات الذي تم تخصيصه للمواطنين من الذكور والإناث لتشجيعهم على حفظ كتاب الله والتدرج في فئات الحفظ حتى حفظ القرآن الكريم كاملاً، ويضم هذا الفرع خمس فئات (5 أجزاء، 10 أجزاء، 15جزءاً، 20 جزءاً، 25 جزءاً)، وفرع (#غرّد_للقرآن)، وفرع للتلاوة عبر البرنامج الإذاعي «أهل القرآن»، وفرع للبراعم من المواطنين والمقيمين ذكوراً وإناثاً، وفرع خاص للمهتدين الجدد من الذكور والإناث والذي يشارك فيه سنوياً مئات من المهتدين من جنسيات متعددة في مستوياته المختلفة، ودشنت المسابقة مرحلة غير مسبوقة في عالم المسابقات القرآنية بفرع غير الناطقين باللغة العربية في دول البلقان، ثم فرع رتل وارسل عبر «الواتس آب»، و«أول الأوائل» الفرع الدولي، بالإضافة إلى «فرع رتل» لطلاب المدارس الثانوية، في أجمل تلاوة بالمقرر المدرسي للقرآن الكريم، والتي تكون بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي وقناة الريان الفضائية.
مكانة عظيمة
وأشار الشيخ المعصراوي إلى الدور الإيجابي الذي تلعبه مسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم، في إثراء النشاط القرآني بين الشباب القطري، مشيراً إلى أنها أحيت روح التنافس بين الحفظة، كونها ربطت الناشئة والشباب بكتاب الله العزيز، مؤكداً أهمية أن ينشأ شبابنا تنشئة إسلامية سليمة، مبنية على منهج سليم وطريق مستقيم، وفهم كتاب الله العزيز على نور وبصيرة، تكون لهم بعد توفيق الله تعالى عوناً على تحصينهم ضد المبادئ الهدامة، والأفكار الفاسدة، وعاصمة لهم بمشيئة الله من الوقوع في ضلالات الشبهات، وفتن الشهوات، وسبباً في حمايتهم من الانحراف العقدي والتطرف الفكري، مستدلاً بقوله تعالى: (إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ)، لافتاً إلى أن منح الفائزين والفائزات جوائز تشجيعية، كان له الأثر الفعال في إقبال أبنائنا وبناتنا على المسابقة القرآنية، مثمناً دور وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، في الارتقاء بالمسابقات وتطويرها، الأمر الذي أثمر وجود هذا العدد الكبير من الشباب القطري، الذين برزوا على الساحة خلال الفترة الماضية، قائلاً: مثل هذه المسابقات ترفد المساجد خاصة والمجتمع عامة بالحفّاظ والمتقنين لتلاوة كتاب الله تعالى وتأهيل الشباب القطري لتمثيل الدولة في المسابقات القرآنية الدولية التي حققوا فيها نتائج مشرفة.
الجدول المعتمد
يذكر أن الجدول المعتمد لفرع «أول الأوائل» النسخة الثانية 1441هـ، سيكون انطلاقاً من الأربعاء 22 شعبان الموافق 15/4/2020م لاستقبال المتسابقين وتسكينهم وفي الفترة من 23 إلى 29 شعبان 1441 هـ الموافق للفترة من 16 إلى 22 أبريل ستنطلق اختبارات المرحلة الأولى وفي الفترة من 1 إلى 3 رمضان الموافق 23 إلى 25 أبريل للمرحلة النهائية تعقبها فترة الإعداد للحفل الختامي الذي حدد له الخامس من رمضان 1441هـ الموافق 27 أبريل، ومن بين الضوابط لتنظيم الفرع الدولي «أول الأوائل» التحول للتاريخ الهجري بشكل كامل شرطا وانعقادا، وعليه يتم تعديل شرط القبول الذي ينص على أن الفئة المستهدفة هم الفائزون في المسابقات الدولية لثلاث سنوات «هجرية» قبل سنة انعقاد المسابقة، بينما تشير الضوابط العامة إلى معالجة أوضاع المتسابقين الفائزين خلال العام 2019 بحيث يتاح لهم المشاركة في النسخة الثالثة عام 1444هـ/ 2023م، وعند وضع جدول الاختبارات لشهري شعبان ورمضان فإن الجداول سيتم اعتمادها باعتبار شهر شعبان (29) يوما، وبناء عليه تكون الفترة الصباحية من اليوم الـ (29) وقتا للاختبارات، والفترة المسائية راحة، أما اليوم الـ (30) الذي يشك فيه هل هو من شعبان فتقام الاختبارات مساء فقط بعد صلاة التراويح.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below