الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «48» ساعة لاختيار أفضل ابتكار

«48» ساعة لاختيار أفضل ابتكار

«48» ساعة لاختيار أفضل ابتكار

الدوحة -الوطن
ضمن برنامج فعالية واحة الدوحة للابتكار- والتي تنظمها وزارة الثقافة والرياضة، بالتعاون مع منتدى التعاون الإسلامي للشباب، الذارع الشبابية لمنظمة التعاون الإسلامي، ضمن فعاليات الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي 2019، تحت شعار «الأمة بشبابها»، وبالشراكة مع النادي العلمي القطري وإشراف مركز قطر للفعاليات الثقافية والتراثية - قام المشاركون في الفعالية من المخترعين من دول العالم الإسلامي بزيارة تعريفية لمقر النادي العلمي القطري صباح أمس، حيث قدم لهم النادي العلمي وبالتنسيق مع سفارة الولايات المتحدة الأميركية، محاضرة عن الفضاء بعنوان: «الذهاب إلى الفضاء بجرأة.. قهر الحدود الجديدة من خلال عالم التكنولوجيا الحديثة»، قدمتها الدكتورة ماري إلين ويبر، وهي رائدة فضاء ومديرة تنفيذية وخبيرة استراتيجية وخبيرة في تقنيات الفضاء. تم اختيارها في المجموعة الرابعة عشرة من رواد فضاء ناسا، وكانت رائدة فضاء لمدة عشر سنوات. في عام 2000، سافرت على متن مكوك الفضاء أتلانتس في مهمة STS-101، وهي الرحلة الثالثة لبناء محطة الفضاء الدولية. كما شاركت في عام 1995 في مهمة STS-70، حيث أطلقت قمرًا صناعيًا للاتصالات في مدار أرضي. وكانت من بين أصغر رواد الفضاء الذين دخلوا عالم الفضاء، حيث سافرت إلى 297 مدارًا أرضيًا و7.8 مليون ميل. ولا تزال تعمل مع وكالة ناسا، ومنذ عام 2012، أصبحت عضوًا في لجنة المجلس الاستشاري لناسا للتكنولوجيا والابتكار والهندسة.
وتحدث المهندس عبدالرحمن صالح خميس، المدير الفني بالنادي العلمي القطري، عن المسابقة الجماعية التي سوف تبدأ صباح اليوم الأربعاء في مقر النادي العلمي القطري وعن فكرتها وشروطها والمراحل التي سوف تمر المسابقة بها، حيث سيتم توزيع المشاركين على 6 فرق، بواقع 7 أشخاص لكل فريق ويتم الاختيار بطريقة القرعة، على أن يتسلم كل فريق قاعة مجهزة بأحدث التقنيات المساعدة في تنفيذ المشاريع، حيث تم تجهيز القاعات بمختلف الأجهزة الرقمية الحديثة، وكل ما يمكن أن يساعد المشاركين في تنفيذ المشروع الذي اختاروه لتنفيذه، والمطلوب من المشاركين تنفيذ مشروع وعمل بروشور وبوستر دعائي له، كما تم تجهيز قاعة خاصة بها مختلف القطع والأدوات الإلكترونية التي من الممكن أن يحتاجوها في التنفيذ وستكون مدة المسابقة 48 ساعة متواصلة يكون هناك نظام مناوبات للمشاركين بشكل اختياري بهدف راحتهم، كما تم دعم المسابقة بفريق فني متخصص لدعم المشاركين وتقديم المشورة الفنية لهم على مدار الساعة وستخضع مشاريع المسابقة الجماعية في النهاية لتحكيم من محكمين دوليين معتمدين من معرض جنيف الدولي للاختراع برئاسة السيد ديفيد فاروقي، رئيس لجنة الحكام في معرض جنيف الدولي للاختراعات، بالإضافة إلى محكمين لديهم خبرة في نظام التحكيم في برنامج نجوم العلوم الشهير.
وحول استعدادات النادي العلمي القطري لهذه الفعالية، صرح الدكتور حارب الجابري، المدير التنفيذي للنادي العلمي القطري بأن النادي العلمي بدأ الاستعداد لهذه الفعالية من أول يوم تم فيه تكليف النادي بمهمة التنظيم والإشراف على فعالية واحة الدوحة للابتكار من قبل وزارة الثقافة والرياضة من خلال توزيع فرق عمل متخصصة في اختيار المشاركين وفي تجهيز البنية التحتية المناسبة، حتى تكون المسابقة الجماعية على مستوى عالٍ من التجهيز، إذ تم تجهيز القاعات بأحدث التقنيات الحديثة المساعدة لتنفيذ النماذج الأولية للمشاريع، حتى تكون جاهزة لأن تصبح منتجاً قابلاً للتسويق.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below