الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  الصين .. لحظات من التاريخ

الصين .. لحظات من التاريخ

الصين .. لحظات من التاريخ

افتتح سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا»، مساء أمس الأول الأحد، معرض «لحظات في التاريخ: 70 سنة من شنغهاي»، وذلك بحضور السيدة اين ييشو رئيسة اللجنة المؤقتة لمجلس شنغهاي البلدي، وسعادة السيد تشو جيان سفير جمهورية الصين الشعبية لدى دولة قطر، وعدد من أصحاب السعادة السفراء والمسؤولين. والمعرض تنظمه المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» بالتعاون مع سفارة جمهورية الصين الشعبية لدى قطر ومكتب الشؤون الخارجية لبلدية شنغهاي.
وقد سبق الافتتاح، حفل ترحيبي في المبنى 15، عرض فيه فيلم تسجيلي عن النهضة العمرانية والاقتصادية والإعلامية لمدينة شنغهاي، كما تم الإعلان عن إطلاق راديو شنغهاي في الدوحة.
وفي كلمته بهذه المناسبة، قال سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي: «المعرض يرصد 70 عاماً من مسيرة النهضة والتطور والحداثة لمدينة شنغهاي، أحد أشهر بوابات الصين وأكبر مراكزها الثقافية والاقتصادية والتجارية والمالية»، مضيفا أن مثل هذا التعاون الذي تقيمه «كتارا» مع سفارة الصين لدى الدوحة ومكتب الشؤون الخارجية لبلدية شنغهاي، يؤكد من جديد على عمقِ وقوةِ ومتانة العلاقات المتبادلة بين قطر والصين، ودورها في التفاهم والتقارب وتعزيز الثقة، وتحقق مدىً رحباً للتعاون المتواصل في المجال الثقافي والحضاري.
وأوضح الدكتور السليطي أن معرض «لحظات في التاريخ: 70 سنة من شنغهاي»، يعد فرصة لما يوفره من قيمة لاستكشاف تاريخ المدينة الساحرة، داعيًا زوار «كتارا» إلى حضور هذا المعرض الفني الهام، والتعرف على مخزون المدينة التراثي والحضاري العريق.
بدورها، تحدثت السيدة بيشو عن مسيرة التطور التي شهدتها مدينة شنغهاي، مستعرضة أهم تلك الجوانب التي تظهر على المستوى العمراني والمؤسساتي والإعلامي والاقتصادي. ورحبت بالتعاون بين الصين وقطر في مختلف المجالات، والذي يزيد بدوره من الترابط والانفتاح بين البلدين، مبينة أن الانفتاح الثقافي هو الوسيلة الأنجح لزيادة التقارب بين الشعوب، وهو ما تحققه المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» من خلال هذه الفعاليات الهامة.
من جانبه، أعرب سعادة سفير الصين عن سعادته بهذا التعاون الدائم والمستمر مع المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا»، والذي أثمر اليوم معرضا قيّما في محتواه، مؤكدًا أن «كتارا» صرح ثقافي هام وجسر للتواصل بين الشعوب ومحطة هامة لالتقاء المبدعين وتبادل المعارف والخبرات بينهم.
ويأتي المعرض بالتزامن مع الاحتفاء بالذكرى الـ 70 لتأسيس جمهورية الصين الشعبية، وقد ضم 70 صورة تمثل 70 حدثا تاريخيا للعقود السبعة الماضية لشنغهاي، والتي تناولت مسيرة النهضة التي شهدتها مدينة شنغهاي منذ انطلاقتها عام 1949 وحتى 2019، والتعرف على مخزونها التراثي والحضاري العريق، حيث تعتبر تفاصيل المعرض ومحتوياته بمثابة دعوة للقيام برحلة رائعة، للتعرف على مدينة شنغهاي الحقيقية والصين الحقيقية، وفرصة لتبادل أفضل لتجارب التنمية.
ومن الجدير بالذكر أن المعرض يتواصل حتى 3 أكتوبر 2019، ويفتح أبوابه للزوار من 10 صباحا وحتى 10مساءً في مبنى 47 بـ «كتارا».

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below