الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الزعيم يغرق الوكرة بالأربعة..!

الزعيم يغرق الوكرة بالأربعة..!

الزعيم يغرق الوكرة بالأربعة..!

الدوحة - (الوطن الرياضي):
تصوير/إبراهيم العمري
الدوحة - الوطن الرياضي
حصد السد أول ثلاث نقاط في رحلة الدفاع عن اللقب عقب فوزه على الوكرة بنتيجة 4-1 في المباراة الافتتاحية من دوري نجوم QNB التي جمعت بين الفريقين مساء أمس الأربعاء على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد، وجاءت المباراة جيدة المستوى الفني وأحرز أهداف المباراة عبدالعزيز الأنصاري في الدقيقة 9 وعبدالكريم حسن في الدقيقة 75 وأحمد بدر سيار في الدقيقة 84 والدقيقة 90 للسد ومحمد بن يطو في الدقيقة 26 للوكرة، وقدم الوكرة أداء جيدا في الشوط الثاني خاصة، إلا أنه لم يكن كافيا.
لم ينتظر السد أكثر من 10 دقائق لافتتاح النتيجة وأحرز أول أهداف الموسم، وذلك عندما تلقى المهاجم عبد العزيز الأنصاري كرة من تسديدة أرضية من خط منطقة الجزاء في الدقيقة التاسعة، مستفيدا من اللعب المفتوح الذي بدأ به فريق الوكرة المباراة، وكانت المباراة قد شهدت بداية هادئة بعض الشيء، لم يكن فيها السد الفريق الوحيد المتحكم في مجريات اللعب.
ومع نهاية ربع الساعة الأول من زمن اللعب، تلقى مدافع الوكرة علي مال الله بطاقة حمراء بعد عودة الحكم القادري للفار بسبب ارتكاب المدافع مال الله الخشونة مع مهاجم السد أكرم عفيف، عندما كان آخر مدافع في خط دفاع فريقه، وبذلك اضطر الوكرة للعب بعشرة لاعبين لمدة 75 دقيقة.
هدف تعادل للوكرة بقدم بن يطو
لم نشاهد ردة فعل فورية من قبل الوكرة، إلا أن الفريق تمكن من تعديل النتيجة، على الرغم من النقص العددي من هجمة من الجهة اليمنى توجها المهاجم محمد بن يطو بهدف تعادل ثمين من لمسة قصيرة حوّل بها وجهة الكرة القادمة من سبايوس في مرمى سعد الدوسري في الدقيقة 26 من زمن اللقاء، وأظهر بذلك أنه لم يتأثر بالنقص العددي. ويذكر أن فريق الوكرة لم يتراجع للدفاع، وإنما واصل اللعب المفتوح، وكثيرا ما كان حارس المرمى سعود الخاطر يتقدم إلى مستوى خط منطقة الجزاء للتعامل مع الكرة بسبب تقدم زملائه في خط الدفاع.
استبدال أكرم عفيف بالهيدوس
استبدل مدرب السد تشافي هرننديز المهاجم أكرم عفيف بزميله حسن الهيدوس في الدقيقة 36، بداعي الحفاظ عليه للمباريات القادمة، وواصل السد التحكم في مجريات اللعب، ولكن دون القدرة على تشكيل ضغط هجومي شديد على خط دفاع فريق الوكرة المنظم، والذي اضطر للتراجع إلى منتصف لعبه في الدقائق الأخيرة من زمن الشوط الأول من باب الحيطة والحذر، ولكن دون الخضوع التام لتفوق السد، ويحسب لفريق الوكرة أداؤه المنظم وعدم إهماله للعب الهجومي، على الرغم من النقص العددي الذي لعب به نصف ساعة الأخير من زمن الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل 1-1.
ضغط هجومي للسد
كشر السد عن أنيابه في بداية الشوط الثاني وتقدم للهجوم وكثف محاولاته الهجومية الجريئة على خط دفاع منافسه ولاحت له عدة فرص ثمينة، لعل أبرزها فرصة الهيدوس في الدقيقة 58 عندم تمكن المدافع برونو من تشتيت الكرة قبل أن تتجاوز خط المرمى، ومع نهاية ربع الساعة الأول من زمن الشوط الثاني، أصبحت مجريات اللعب تدور في مجملها في منتصف ملعب الكرة، في حين أن النزعة الهجومية لفريق الوكرة تقلصت حدتها دون أن تختفي، وشكل انضمام مشعل عبد الله لخط الهجوم إشارة من المدرب لوبيز للاعبيه بأنه لم يسقط من حساباته ورقة اللعب الهجومي رغم النقص العددي.
ثلاثية أخرى للسد للحسم النهائي
توج السد جهوده الهجومية بهدف ثمين أحرزه المدافع المتقدم عبدالكريم حسن في الدقيقة 75، عندما سدد كرة قادمة من الجهة اليمنى من قدم عبدالعزيز الأنصاري، وبذلك جسد الفريق جهوده الهجومية ونال من خط دفاع فريق الوكرة الذي تأثر بسبب النقص العددي، وفي الدقيقة 84 أضاف البديل أحمد بدر سيار الهدف الثالث من تسديدة قوية من منطقة الجزاء، حوّل بها كرة عرضية من علي أسد إلى هدف ثالث قبل أن يضيف نفس اللاعب هدفا رابعا في الدقيقة 90 من هجمة جـاءت من الجهة اليمنى.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below