الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الاحتفالات الجزائرية تنطلق من صالة العطية

الاحتفالات الجزائرية تنطلق من صالة العطية

الاحتفالات الجزائرية 
تنطلق من صالة العطية

صنعت الجماهير العربية والجزائرية أمسية سعيدة فرحًا بعد التتويج بكأس أمم إفريقيا لثاني مرة في تاريخ الخضر وذلك في صالة علي بن حمد العطية بنادي السد الرياضي، التي شهدت توافدًا جماهيريًا كبيرًا من طرف الجالية العربية عامة والجزائرية خاصة.
وقد حرص جمهور الخضر على الحضور قبل موعد اللقاء بساعتين خاصة أن القائمين على تنظيم منطقة المشجعين بصالة علي بن حمد العطية خصصت حتى أماكن للعائلات، وما زاد من حماس المباراة من خلال الأهازيج الكبيرة التي رددها المشجعون وان، تو، ثري، فيفا لالجيري، كما تفاعل الجميع مع لقطات وصول ودخول اللاعبين إلى الملعب، وقد تجاوب الجميع مع البث المباشر للتغطية التي قامت بها قنوات «بي إن سبورتس»، حيث ظهرت علامات التفاؤل بتحقيق اللقب قبل بداية المباراة النهائية.
وتابع الجمهور الحاضر في صالة علي بن حمد العطية المباراة النهائية على شاشات عملاقة بالإضافة إلى عروض ترفيهية مميزة تخللت حفل المباراة النهائية، واستمتع الأطفال بوقتهم من خلال العديد من الفعاليات والأنشطة.
ويأتي حرص وزارة الثقافة والرياضة على تخصيص صالة علي بن حمد العطية بنادي السد الرياضي لمنح أبناء الجاليات خاصة الجزائرية في الدوحة، وكذلك الجاليات العربية الفرصة للاستمتاع بالنهائي، والتأكيد على الترابط والتآخي بين الشعب القطري والجزائري في مختلف المجالات ومنها المجالات الرياضية، وكانت المباراة النهائية فرصة للتأكيد على ذلك من خلال فتح الأبواب أمام الجماهير لمتابعة النهائي بطريقة مميزة واستثنائية على غرار ما جرى في نهائيات كأس العالم روسيا 2018، عندما فتحت صالة العطية أبوابها أمام الجماهير للاستمتاع بالمباريات المونديالية في مشهد رائع ومميز للغاية، ترك ذكريات مميزة لدى الجماهير.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below