الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  طلاب قطر يشاركون في «أولمبياد الأحياء»

طلاب قطر يشاركون في «أولمبياد الأحياء»

طلاب قطر يشاركون في «أولمبياد الأحياء»

غادر فريق دولة قطر المشارك في أولمبياد الأحياء الدولي 2019 المنعقد في هنغاريا خلال الفترة من 14/‏7/‏2019 إلى 21/‏7/‏2019م، حيث يضم الفريق القطري 4 طلاب من مدارس قطر، هم: مريم عبد العزيز الكواري من مدرسة البيان الثانوية للبنات، والطالب محمد ناصر الأنصاري من مدرسة نور الخليج الدولية، والطالب ناصر نصيب المنهالي من مدرسة حمد بن عبد الله الثانوية، والطالب علي إبراهيم الحداد من مدرسة أكاديمية المها الدولية، وعدداً من موجهي وزارة التعليم والتعليم العالي، ومشرفي المدارس المشاركة في أولمبياد الأحياء الدولي 2019 في دورتها الثلاثين والمنعقدة هذا العام بمدينة زاجت - هنغاريا.
وتعتبر هذه المشاركة الثانية من نوعها لطلاب دولة قطر في هذه المسابقة الدولية، التي تتألف من اختبارين في علوم الأحياء أحدهما نظري والآخر عملي. ويشار إلى أن هذه المسابقة العلمية الدولية التي تُجرى كل سنة في دولة مختلفة، ويتنافس فيها طلاب المدارس الثانوية دون سن العشرين من مختلف دول العالم، حيث تهدف إلى اختبار مهاراتهم العلمية في معالجة المشاكل البيولوجية والتعامل مع التجارب العلمية في مادة الأحياء على مستوى أكاديمي متقدم، وتهدف أيضاً إلى إبراز إمكانيات ومهارات الطلاب الموهوبين في هذه المادة.
وتضمنت الفترة السابقة خطوات من الاستعدادات التدريبية على تدريب الطلبة الأربعة المؤهلين خلال شهر أبريل 2019م لتدريبهم على المهارات العملية الخاصة بالاختبار العملي الدولي، ثم تم استكمال تدريب الفريق القطري الدولي بعد انتهاء الاختبارات المدرسية النهائية بتاريخ 24 يونيو إلى 9 يوليو 2019م، حيث يتم تكثيف التدريب خلال تلك الفترة، من أجل تدريب الطلاب على أسئلة الاختبارات السابقة والتجارب العملية في مختلف موضوعات الأحياء، وعلى برامج الحاسوب الخاصة بالمعامل الافتراضية، وقد ترك هذا التدريب أثرًا إيجابيًا في صقل شخصية الطلبة وإثرائهم علميًا في مختلف فروع علم الأحياء.
وفي هذا السياق، قالت الطالبة مريم عبد العزيز الكواري، من مدرسة البيان الثانوية للبنات: «إن مشاركتي في مسابقة أولمبياد الأحياء الدولي كانت بفضل تشجيع معلمتي ولزميلاتي في المدرسة، حيث تم إجراء اختبارات لتحديد مستوى الطالبات، بهدف اختيار أفضل الطالبات المتفوقات والمتميزات لتمثيل دولة قطر في تلك المسابقة، وبفضل الله قمنا بإجراء الاختبارات العملية والنظرية، وتم تأهلي لهذه المرحلة التي تعتبر من أكثر المراحل الهامة في المسابقة».
وأضافت الطالبة أن الاستعداد للمسابقة ساهم في تعزيز الكثير من المهارات العملية لديها، فاشتعل لديها فتيل المشاركة والمنافسة وروح التحدي والشجاعة في التجربة والمحاولة، والفضل يعود إلى إدارة المدرسة ومعلمات المادة اللاتي تكاتفن لتحفيزي وتقديم يد العون لنا في كل مرحلة من تلك المراحل. تجدر الإشارة إلى أن البرنامج التدريبي لمسابقة أولمبياد الأحياء الدولي 2019م، قد مر بعدة مراحل، فالمرحلة الأولى كانت في جامعة قطر، حيث تم تدريب الطلبة في مختبرات الجامعة تدريباً علمياً تحت إشراف أساتذة الجامعة، لإكساب الطلبة المهارات العلمية اللازمة للاختبار الدولي، واستمر البرنامج لمدة 11 يوماً بواقع 5 ساعات يومياً. وأما المرحلة الثانية، فكانت عبارة عن اختبارات عملية (تجارب) في فروع الأحياء المختلفة تحت إشراف مدربين دوليين، وكان التدريب في مدرسة قطر للعلوم والتكنولوجيا. وبدأت المرحلة الثالثة والأخيرة من تاريخ 24 /‏ 6 /‏ 2019 وحتى تاريخ 9 /‏ 7 /‏2019م بواقع 4 ساعات يومياً في مدرسة قطر للعلوم المصرفية، وشملت تدريب الطلاب على الاختبارات النظرية السابقة، وشرح مفاهيم الأحياء للاختبار كم، تم تدريب الطلاب على برامج وتطبيقات، لدعم مهاراتهم الرياضية والحسابية اللازمة للاختبار الدولي. وتتمنى وزارة التعليم والتعليم العالي للفريق الطلابي أفضل أمنيات التوفيق في هذه المنافسة، كما تتمنى لهم تحقيق الإنجاز الذي تطمح إليه.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below