الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  المجتمع يحتاج إلى كل شبابه لبناء نهضته

المجتمع يحتاج إلى كل شبابه لبناء نهضته

المجتمع يحتاج إلى كل شبابه لبناء نهضته

كتب - كرم الحليوي
دعا سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة شباب العالم الإسلامي إلى ضرورة تبني قضايا أمتهم والأخذ بأسباب النهوض بها، انطلاقا من تغيير أنفسهم.
جاء ذلك في لقاء عقد على هامش منتدى الدوحة للشباب الإسلامي، الذي يقام ضمن فعاليات الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي 2019، تحت شعار «الأمة بشبابها».
وشدد سعادته على ضرورة التزام الشباب بالحفاظ على ثروات ومكتسبات بلادهم وأن يحرصوا على تحقيق الكرامة الإنسانية انطلاقا من القيم الإسلامية السمحاء التي تحرص على قيمة العمل الصالح وأدائه على أكمل وجه واستثمار قيمة الوقت واعتماد العلم كوسيلة كشف للمنهج وليس تغطية له.
وأكد سعادته أن على كل شاب أداء دوره أيا كان موقعه فالمجتمع يحتاج إلى كل شبابه لبناء نهضته.
وقد تواصلت فعاليات المنتدى أمس الأربعاء حيث عقدت دورة تدريبية حول نموذج منظمة التعاون الإسلامي وقواعد وإجراءات نموذج منظمة التعاون الإسلامي وصولا إلى مرحلة صياغة القرار.
وحول هذه الدورة قال السيد سلمان كوجك عضو فريق منتدى شباب التعاون الإسلامي الذراع الشبابية لمنظمة التعاون الإسلامي ومقره تركيا، تم عقد ثلاث جلسات بالعربية حول موضوع «الشباب ووسائل التواصل الاجتماعي» وتأثير وسائل التواصل على سياسات الدول، والنتائج السلبية للتواصل الاجتماعي حيث طرح المشاركون آراءهم التي سيتم تضمينها في توصيات المنتدى، مؤكدا أن هدف الدورة الرئيسي هو تبادل الخبرات وتشجيع التعاون بين الشباب جميعا لأن الأمة الإسلامية تحتاج إلى التعاضد وتضافر الجهود فضلا عن أن مثل هذه الدورات تزيد من مهارات الشباب الراغبين في العمل الدبلوماسي لأنها تحاكي ما يقوم به الدبلوماسيون وصولا إلى قرارات ناجزة.
وأشار إلى أن الشباب قدموا أطروحات ونقاشات جادة تنم عن ثقافة ووعي وتؤكد أنهم يعرفون مشكلات الأمة ويسعون لتقديم حلول لها، موضحا أن منتدى شباب التعاون الإسلامي، يقوم بتنظيم العديد من الفعاليات وتنسيق أنشطة الشباب في الدول الأعضاء بهدف الدفاع عن لمصالح الشباب، ودعم التنمية المستدامة، وتعزيز التعليم الرسمي وغير الرسمي، وتعزيز القيم الأخلاقية للجيل الشاب، إضافة إلى المشاركة في الحوار بين الثقافات والحضارات.
وشهدت فعاليات المنتدى جلستين للمحاكاة ؛ قسمت الأولى إلى لجنة الحوكمة الرشيدة والشفافية لدى الشباب، ولجنة الشباب والرهان على التنمية المستدامة، ولجنة الشباب ووسائل التواصل الإجتماعي، حيث تم تقسيم المشاركين إلى 3 مجموعات وهو ما تم في جلسة المحاكاة الثانية حيث تم التقسيم إلى لجان حول نفس المحاور.
ويختتم منتدى الدوحة للشباب الإسلامي الذي يقام بالتعاون بين وزارة الثقافة والرياضة ومنتدى شباب التعاون الإسلامي، الذراع الشبابية لمنظمة التعاون الإسلامي، أعماله اليوم بمشاركة 90 شاباً، يمثلون 56 دولة من دول العالم الإسلامي، من بينهم 20 شاباً قطرياً.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below