الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مسؤولة عن الحساسية

مسؤولة عن الحساسية

مسؤولة عن الحساسية

توصل فريق من الباحثين الإيطاليين إلى أن الاستهلاك العالي للوجبات السريعة، أو الأطعمة المطهوة في الميكروييف واللحوم المشوية، قد يكون مسؤولا عن الحساسية الغذائية لدى الأطفال.
وأفادت الدراسة، التي عرضت في الاجتماع السنوي الثاني والخمسين للجمعية الأوروبية لأمراض الجهاز الهضمي والكبد والتغذية لدى الأطفال، الذي عقد خلال الفترة من 5-8 يونيو الجاري بمدينة غلاسكو الايرلندية، بأن المستويات العالية من العناصر الغذائية السكرية مرتبطة بحساسية الغذاء لدى الأطفال، حيث من المعروف أنها تلعب دوراً في تطور الأمراض المختلفة المؤكسدة بما في ذلك مرض السكري وتصلب الشرايين والاضطرابات العصبية.
وبالنسبة للدراسة الحالية، لاحظ فريق البحث 61 طفلاً تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عامًا، تم تحديدهم في ثلاث فئات، أولئك الذين يعانون من الحساسية الغذائية، والذين يعانون من الحساسية التنفسية والضوابط الصحية.
وأوضح روبرتو بيرني كاناني، أستاذ مشارك في جامعة «نابولي فيديريكو الثانية» في إيطاليا، أن الدراسة كشفت عن وجود علاقة كبيرة بين أعمار الاطفال واستهلاكهم للوجبات السريعة وبين معدلات الإصابة بالحساسية الغذائية. وقال كاناني إن البحث الذي أجراه الفريق أشار إلى أن تلك الأطعمة قد تتفاعل بشكل مباشر مع الخلايا المناعية، ويبدو أنها أيضًا لها تأثير ضار على جدار الأمعاء.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below