الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  «60» شركة إيطالية تعمل في قطر

«60» شركة إيطالية تعمل في قطر

«60» شركة إيطالية تعمل في قطر

الدوحة-الوطن
كشف سعادة السيد باسكوالي سالزانو سفير جمهورية إيطاليا لدى دولة قطر، أن 60 شركة إيطالية تعمل في السوق القطري، إضافة إلى بعض الشركات الممثلة عبر وكلاء وموزعين، مشيراً إلى أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ 2.6 مليار يورو خلال عام 2018 بنمو 21 %. وقال سالزانو إن الشركات الايطالية في قطر تتواجد في جميع القطاعات وخاصة قطاع العقارات والبنية التحتية والتصميم والصحة والهندسة، مؤكداً أن العلاقات الاقتصادية بين البلدين تشهد تطوراً ملحوظاً. أضاف السفير الإيطالي أن الاستثمارات القطرية في إيطاليا كبيرة جداً وتتركز في العقارات والفنادق وتطوير بعض المناطق السكنية، بالإضافة إلى استثمارات الخطوط الجوية القطرية، مشيراً إلى أن دولة قطر لديها استثمارات فندقية في مدينة سردينيا. وأوضح سعادته أن الشركات الايطالية تساهم في مشروعات مونديال 2022 حيث قامت أحد أكبر الشركات بتنفيذ التصميم الخارجي لاستاد البيت - مدينة الخور، أحد ملاعب المونديال، معرباً عن فخره بالمساهمة في تصميم هذا الصرح المعماري الذي سيكون أيقونة وتحفة فنية. وأشار سالزانو إلى أن الشركات الايطالية قامت بالعديد من المشروعات الحيوية في قطر، منها، الاضاءة الداخلية في مترو الدوحة، بالإضافة إلى تنفيذ احدى الشركات الإيطالية الرائدة برصف بعض الطرق باستخدام أسفلت من نوع خاص قابل لإعادة التدوير ويتحمل درجات حرارة مرتفعة بجانب تمتعه بخاصية الاستدامة. جاء ذلك على هامش حضوره ندوة متخصصة نظمتها شركتا جلوبال ون للمشاريع القطرية ونوفاكلر الإيطالية والتي أقيمت مؤخراً في فندق شيراتون جراند الدوحة، وأعرب السفير الإيطالي عن سعادته بالشراكة بين الشركتين، مشيراً إلى أن شركة نوفاكلر مثال ناجح للصناعة الإيطالية المتميزة. وزاد: «تم اختيار دهانات نوفاكلر لإعادة إنتاج السحر الإيطالي الأصيل لجو فينيسيا في حي قناة كارتيية في (اللؤلؤة ـ قطر) الجميل بالإضافة لمشاريع أخرى، وهذه الإنجازات بالطبع ليست وليدة الصدفة ولكن نتاج لإبداع وإخلاص لفريق عمل الشركة». وقال سالزانو: حينما ننظر للتغيرات المعمارية والإنشائية غير المعهودة التي تمر بها قطر فيما يتعلق بالاستعداد لاستضافة مونديال 2022، نرى ان صناع القرار والعملاء يولون المزيد من الانتباه للحلول الذكية والمستدامة بما يتوافق مع رؤية قطر 2030.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below