الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  تعاون بين جامعتي حمد بن خليفة والفارابي

تعاون بين جامعتي حمد بن خليفة والفارابي

تعاون بين جامعتي حمد بن خليفة والفارابي

الدوحة-الوطن
شارك الدكتور أحمد مجاهد عمر حسنة، رئيس جامعة حمد بن خليفة، في افتتاح «مركز التمويل الإسلامي» الجديد بجامعة الفارابي الوطنية في مدينة ألماتي الكازاخية، برفقة رئيس الجامعة الدكتور جاليم موتانوف، ونائب رئيس مجلس إدارة مركز أستانا المالي الدولي، السيد يرنور ريسماجامبيتوف، وذلك يوم الأربعاء الموافق 15 مايو 2019.
ومن منطلق دورها الحيوي وباعتبارها صرحًا تعليميًا رائدًا في مجال التمويل الإسلامي، ستدعم كلية الدراسات الإسلامية في جامعة حمد بن خليفة المركز الجديد عبر تمكينه من الاستفادة من خبرات أعضاء هيئة التدريس بالكلية، وتعزيز المعرفة بهذا المجال الحيوي في دولة قطر ودول آسيا الوسطى، وهي أحد الأسواق المهمة للتمويل الإسلامي.
وقد جرى تجهيز مركز التمويل الإسلامي بأحدث الأدوات التكنولوجية اللازمة لتقديم برامج تدريبية متخصصة؛ بهدف إعداده لأداء دور تعليمي وبحثي مهم. وبالإضافة إلى ذلك، ستعمل المؤسستان على إطلاق برامج للتبادل الطلابي، وتنظيم مؤتمرات مشتركة، والتعاون في إجراء مشاريع بحثية للنهوض بدراسات التمويل الإسلامي.
وإيمانًا منها بأهمية هذه الدراسات، تسعى كلية الدراسات الإسلامية إلى دعم المؤسسات الأخرى في تطوير برامج أكاديمية وبحثية متخصصة في هذا المجال، وتخلل الحدث عقد جلسات نقاش تحت شعار «التمويل الإسلامي في كازاخستان: الآفاق والفرص».
قال الدكتور أحمد حسنة: «يتمثل هدفنا المشترك في تطوير العلاقات وتعزيز مسيرة نجاح الجامعتين ومساهمتهما في تطور المجتمعات المحلية. وتضيف هذه الشراكة قيمة كبيرة لجهودنا المشتركة، وتساهم في بناء جسر فريد بين دولة قطر ودول آسيا الوسطي، حيث تسعى قطر من خلال استراتيجيتها الوطنية إلى الانفتاح على الدول الصديقة في هذه المنطقة الحيوية، وإنني أتطلع إلى تهنئة الدفعة الأولى من طلاب المركز على تخرجهم، وهو ما سيمثل لحظة فارقة وتجربة متميزة لنا جميعًا.»
وخلال حفل الافتتاح، أكَد رئيس جامعة الفارابي الوطنية على أن تدريب الموظفين وتأهيلهم من الوسائل الحيوية لتعزيز نمو الاقتصاد القائم على الابتكار، وعلاوة على ذلك، يؤهل مركز أستانا المالي الدولي المهنيين للمستقبل، إيماناً منه بأن رأس المال البشري هو المفتاح الرئيسي للتنمية.
وقد تم توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة حمد بن خليفة، وجامعة الفارابي الوطنية الكازاخية، ومركز أستانا المالي الدولي خلال منتدى استانا الاقتصادي بتاريخ 17 مايو. وتضع هذه المذكرة إطارًا لشراكة استراتيجية ستُتوج بتحقيق فوائد كبرى ونتائج استراتيجية لكلا الجانبين. كما ستسمح لأساتذة كلية الدراسات الإسلامية المتمرسين للغاية في مجال التمويل الإسلامي بالمساهمة في دعم الإطلاق المبدئي لمركز التمويل الإسلامي في جامعة الفارابي الوطنية الكازاخية، عبر نقل خبراتهم وتجاربهم الواسعة، وأفضل الممارسات المتبعة في مجال التمويل والصيرفة الإسلامية في قطر منذ تسعينيات القرن الماضي إلى طلاب المركز.

الصفحات