الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «أمان» يحتفل مع أطفال الإيواء

«أمان» يحتفل مع أطفال الإيواء

«أمان» يحتفل مع أطفال الإيواء

الدوحة- الوطن
تتواصل احتفالات مركز الحماية والتأهيل الاجتماعي «أمان» المنضوي تحت مظلة المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي بشهر رمضان، حيث يشارك المركز منذ بداية رمضان وحتى الليلة العشرين في فعاليات ليالي رمضان بمجمع حياة بلازا بالتعاون مع قطر الخيرية حيث يشارك المركز بجناح تعريفي يتضمن عروضا لأنشطته وخدماته ومسابقات ترفيهية متنوعة للأطفال.
وقد لاقى جناح المركز إقبالا كبيرا من الزائرين الذين حرصوا على الاستفسار عن أنشطة المركز مثل الألعاب الخالية من العنف سنيار الصيد وسنيار الغوص، وكذلك حملة لا تلمسني لمنع أي إساءة أو تحرش ضد الطفل، وساعة أمان لتتبع حركة الطفل، وتطبيق ساعدني للإبلاغ عن أي إساءة ضد الطفل، وكذلك تطبيق شاوريني الذي يقدم استشارات اجتماعية ونفسية وقانونية للمرأة
وقد صرحت حنان العلي رئيس مكتب الاتصال والإعلام بمركز أمان «يحرص مركز أمان على المشاركة في الفعاليات الرمضانية من خلال أنشطة اجتماعية وثقافية متنوعة تستهدف الطفل والمرأة، وتأتي مشاركة مركز أمان بهدف توعية أفراد الأسرة وخاصة الأطفال والمرأة بأهمية الحفاظ على الترابط والتماسك الأسري، وتعميق فكرة التسامح وهي رسائل تتوافق مع فضائل الشهر الكريم، كما أكدت أن هذه المشاركة التي شهدت حضورا كبيرا من جانب الجمهور تعكس أهمية مثل هذه الفعاليات وخاصة في شهر رمضان، وأضافت أن مركز دعم الصحة السلوكية قد شارك مركز أمان في توزيع الهدايا على الأطفال.
كما احتفل المركز بفعالية ليلة «القرنقعوه» مع أطفال دار الأمان الشامل في مركز شباب برزان بمشاركة الأطفال مما ساهم في إدخال البهجة والسرور على نفوس المقيمين في الدار من الأطفال بشكل خاص وبمشاركة أبناء منتسبي المركز.
وفي هذا السياق صرحت الأستاذة نور الحر، مدير إدارة التأهيل بالمركز، بأننا نحرص كل سنة على المشاركة مع الأطفال في هذه الاحتفالية الشعبية لتحقيق الألفة والروح الاجتماعية فيما بينهم، ولشعورهم بأنهم جزء لا يتجزأ من المجتمع، مما يعزز لديهم الانتماء الوطني ويعمق الهوية القطرية من ناحية.
وأشارت إلى أن حفل إحياء ليلة «القرنقعوه» هذا العام قد تميز بوجود أجنحة متنوعة لست دول وهي عمان وقطر ومصر والسودان وفلسطين وإيران حيث حرص كل جناح على تقديم الأنشطة التي تعكس الطابع التراثي لدولته في الاحتفال برمضان بوجه عام وليلة القرنقعوه بشكل خاص كما تم تقديم فقرة الألعاب الشعبية، وطرح بعض المسابقات المتنوعة، بالإضافة إلى توزيع أكياس القرنقعوه على الجميع.
وبدورها تحدثت ندى الدوسري، رئيس قسم الايواء بدار الأمان الشامل قائلة: إننا نهتم دائماً بالمشاركة لإحياء مثل هذه الملتقيات الرمضانية، التي تساعد على خلق روح من الألفة الاجتماعية، والتي تعكس حالة من التجانس والترابط بين أبناء المجتمع، وهذا ما نسعى له دائماً في دار الأمان الشامل بمركز أمان، حيث نركز على إيصال شعور التجانس والترابط بين الجميع كعائلة واحدة وجزء من هذا المجتمع.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below