الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  استيفاء الشروط لتوصيل المياه

استيفاء الشروط لتوصيل المياه

استيفاء الشروط لتوصيل المياه

كتب- محمد عبدالعزيز
قال السيد محمد ثاني المعاضيد مدير تخطيط شبكات المياه في المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء «كهرماء» لا يمكن مد خطوط المياه لبيوت البر إلا إذا كان لدى ساكنها شهادة سند ملكية ورخصة حيازة، إضافة لوجود البيت بالقرب من شبكة المياه، وعدد المستخدمين الذي يتحكم في جودة المياه بصورة مباشرة، وهو ما تعتبره «كهرماء» من الأمور عالية الخطورة ولا يمكن التهاون فيها، موضحاً أن بيوت البر على نظام الشبكات لا تكاد ترى، إذ يوجد نحو 120 بيتاً فقط على مستوى الدولة، وهناك مناطق يوجد بها مشترك واحد مثل منطقة «لبصير»، موضحاً أن فور استيفاء الشروط توفر «كهرماء» الخدمة مباشرة للبيت في غضون 3 قليلة من تقديم الطلب.
وقد عقد المجلس البلدي المركزي، صباح أمس الثلاثاء، اجتماعه الرابع والسبعين بالدورة الخامسة، بحضور عدد من مسؤولي المؤسسة القطرية العامة للكهرباء والماء «كهرماء» لمناقشة توصيل شبكات المياه في مناطق الدولة المختلفة، والرد على استفسارات السادة أعضاء المجلس المتعلقة بشبكات المياه، واستعرض المسؤولين بالمؤسسة الإجراءات المتبعة لتوصيل المياه في المناطق، ثم طرح السادة أعضاء المجلس البلدي المركزي، مجموعة من الأسئلة والاستفسارات، في كافة الدوائر والمناطق السكنية التابعة لها، التي يمثلونها بالمجلس البلدي، والعديد من الاستفسارات والتساؤلات التي تهم الأهالي الكرام.
وقال المهندس حمد بن لحدان المهندي نائب رئيس المجلس البلدي المركزي إن بيوت البر لابد وأن تعتبر من الأولويات لدى الجهات المعنية بتوفير خدمات المرافق الأساسية، حيث إنها تعد إحدى ركائز الثروة الحيوانية، علاوة على احتياج أصحابها من الاستفادة بخدمة المياه والكهرباء، لاسيما أن أغلب بيوت البر تعتمد على الصهاريج بصورة أساسية، كما أشار إلى أزمة صناديق الخدمة المكشوفة المنتشرة بين الأحياء، مستفسراً حول طبيعة مسببات كشف الصندوق وتسريب المياه إلى الشارع بشكل متكرر ومستمر.
وقدم المهندس فهد يوسف تلفت مدير شؤون شبكات المياه، والمهندس محمد ثاني المعاضيد مدير تخطيط شبكات المياه في المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء «كهرماء»، عرضاً موجزاً عن أهم المشاريع لتطوير وتحديث وإحلال وتجديد شبكات المياه، كما أطلع أعضاء المجلس على المشاريع داخل المناطق السكنية، وآخر المستجدات بشأنها.
وأوضح مسؤولي كهرماء أن مراقبة جودة المياه تتم على مدار الساعة، ونسبة الجودة تطابق أعلى المعايير العالمية في هذا الشأن.
من جانبه أوضح تلفت أن عدد الصهاريج انخفض من 1000 صهريج إلى 40 فقط، مشيراً إلى أنه لا يمكن التضحية بجودة المياه أمام أي شيء، علماً بإن «كهرماء» توفر خدمة توصيل المياه بصورة استباقية خلال 3 أيام فقط، أما بشأن صندوق الخدمة المكشوف فقد أكد أن السبب قد يكون تلفاً في غطائه، وهناك حملات توعية حول هذا الأمر، مضيفاً أن هناك يمكن للمشترك الاتصال بالرقم المخصص لاستقبال الشكاوى لدى «كهرماء»، ويتم التدخل وتوجيه فرق الصيانة بعد ساعتين، على أن تتم صيانة الصندوق بعد 6 ساعات من الاتصال.

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below