الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  حسابات المساهمين الجدد بالبورصة تقفز «1800 %»

حسابات المساهمين الجدد بالبورصة تقفز «1800 %»

حسابات المساهمين الجدد بالبورصة تقفز «1800 %»

كتب- عبدالعزيز أحمد
أظهرت بيانات صادرة عن شركة قطر للإيداع المركزي ارتفاع عدد عمليات فتح حسابات المساهمين الجدد في 2018 بواقع 18 ضعفاً (1800 %) إلى «36,416» عملية، مقارنة بـ«2.022» عملية في 2017.
وفي المقابل نجحت شركة قطر للإيداع المركزي في إنجاز تعديل نسبة تملك الأجانب في «12» شركة مدرجة ببورصة قطر إلى «49 %» وهي: (ودام الغذائية، بروة العقارية، قطر للوقود، مجموعة المستثمرين القطريين، الخليج الدولية للخدمات، شركة الخليج للتأمين التكافلي، شركة مسيعيد للبتروكيماويات القابضة، بنك قطر الوطني QNB، مصرف قطر الإسلامي، الشركة القطرية للصناعات التحويلية، شركة صناعات قطر، شركة الكهرباء والماء القطرية).
علاوةً على إضافة الأسهم المجانية لكلٍ من شركة زاد القابضة وقطر للتأمين والبنك الأهلي، كما قامت شركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية بتسجيل وحدات صندوق الريان قطر المتداول على أنظمة الشركة برأسمال مبدئي «19.500.000» وحدة مع تسجيل وحدات صندوق مؤشر بورصة قطر للصناديق المتداولة على أنظمة الشركة برأسمال مبدئي «1.573.731» وحدة.
ومن جانبه أكد سعادة الشيخ عبدالله بن سعود آل ثاني، محافظ مصرف قطر المركزي ورئيس مجلس إدارة شركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية في تقديمه للتقرير السنوي لشركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية 2018، إن إطلاق شركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية جاء ثمرة دعم وتوجيه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، نحو تطوير البنية التحتية لسوق رأس المال القطري وتعد شركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية هي الشركة المرخصة قانوناً من قبل هيئة قطر للأسواق المالية بحفظ وقيد وإدارة وامتلاك وتسوية الأوراق المالية ومشتقاتها، وتقديم كافة الخدمات المالية الأخرى ذات الصلة بها في دولة قطر وخارجها.
وأضاف سعادته: «لقد تم تأسيس الشركة كشركة مساهمة خاصة من قبل مؤسسها الوحيد «مصرف قطر المركزي»، ثم انضمت إليه مؤخراً بورصة قطر لتصبح شريكاً له بنسبة 25 % من أسهم الشركة فيما تتركز جهود شركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية منذ افتتاحها في الثاني من شهر يناير لعام 2014 على تنفيذ إستراتيجيتها الهادفة نحو تطوير مختلف جوانب العمل فيها بشكل يجعلها أكثر قدرة على تحقيق أهدافها إيماناً منها بدورها الفعال في دعم وتنمية سوق رأس المال القطري بما ينعكس إيجابياً على تطور وازدهار الاقتصاد القطري».
وشدد على أنه ومن هذا المنطلق وإيماناً من الشركة بمبادئ الشفافية والنزاهة وتوفير المعلومات عن ملكية الأوراق المالية لتجعل منها منارة لجميع المستثمرين في اتخاذ القرارات الاستثمارية الصحيحة، لذا أولت الشركة أهمية خاصة لنشر جميع البيانات والمعلومات التي تهم المستثمرين من خلال إصدار تقارير شهرية يتم نشرها بشكل دوري من خلال الموقع الإلكتروني للشركة بالإضافة إلى وسائل الإعلام المختلفة.
وتابع سعادته قائلاً: «حرصاً من الشركة على مواكبة التطورات العصرية للتوجه نحو مستقبل أفضل تقوم الشركة حالياً بالعديد من المشاريع المهمة والتي سوف يكون لها تأثير إيجابي في تطوير البنية التحتية للشركة، ومن أهم هذه المشاريع استبدال نظام الشركة الإلكتروني الحالي بنظام جديد أكثر تطوراً، وتحديث بيانات المساهمين، وتوزيع الأرباح النقدية، وإرسال رسائل نصية قصيرة (SMS)، وتطبيق الحلول الذكية».
المعايير الدولية
من جانبه أكد مسند بن عبداللطيف المسند، الرئيس التنفيذي لشركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية، أن الشركة تعتبر الجهة الوحيدة ذات الاختصاص بحفظ وقيد وإدارة وتسوية الأوراق المالية، وتقديم كافة الخدمات المالية الأخرى ذات الصلة بها في دولة قطر وخارجها، ومنذ انطلاق الشركة في يناير 2014، والشركة قائمة على اتباع أفضل السبل والمعايير الدولية في شأن تقديم خدماتها إلى كافة عملائها من مساهمين ومستثمرين وأعضاء، وعلى أثر هذا النهج حصلت الشركة على شهادة منظمة المعايير الدولية «الأيزو» لنظام الجودة (ISO9001:2015) من مؤسسة المعايير البريطانية (BSI) في قطر.
وكشف التقرير السنوي للشركة عن 2018 أن «قطر للإيداع المركزي» قامت بالتنسيق لوضع الإجراءات اللازمة لتجزئة القيمة الاسمية لأسهم الشركات المساهمة المدرجة في بورصة قطر، فيما تمضي قدما نحو تحديث أنظمتها الإلكترونية الحالية الخاصة بعمليات ما بعد التداول ومن بين الخطط المهمة الأخرى التي سيتم تنفيذها تماشياً مع استبدال الأنظمة هي وضع البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات بما في ذلك أجهزة الخوادم، والشبكات، ومركز البيانات وغيرها، بينما تم إطلاق تطبيق الهاتف الجوال بنسخة الأندرويد، حيث سيتم وضع حلول خاصة بالجوال لتقديم الخدمات الإلكترونية للمستثمرين من خلال التطبيقات «آبل» خلال العام 2019 كما تعتزم شركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية بالتعاون مع الشركات المساهمة المدرجة والبنوك العالمة في الدولة البدء في تطوير مشروع خدمة الأرباح النقدية.. حيث يتم حالياً تجهيز البنية التحتية والأنظمة الإلكترونية المطلوبة لتنفيذ هذا المشروع.
وأظهر التقرير السنوي لشركة قطر للإيداع المركزي للأوراق المالية ارتفاع عدد الشركات المدرجة إلى «46» شركة في 2018 مقارنة بـ«45» شركة في 2017، مع تواجد «10» شركات وساطة بالسوق، و«3» عدد أمناء الحفظ، وسجلت القيمة السوقية للأسهم ارتفاعاً إلى 588.71 مليار ريال في العام 2018، مقارنة بـ472 مليار ريال في 2017..
وفي المقابل ارتفع عدد عمليات التحويلات العائلية «14.49 %»، حيث بلغ عدد التحويلات العائلية في 2018 «2.473» عملية تحويل، مقرنة بـ«2.160» عملية في 2017.. وارتفع عدد عمليات التحويلات الإرثية بنسبة «20.17 %»، لتسجل «6.112» عملية في 2018، مقابل «5.086» عملية في 2017.
وبلغت التحويلات المستثناة «144» عملية في 2018، فيما سجل عدد الأسهم بالنسبة للتحويلات العائلية «10.485.687» سهماً، مقابل «10.313.185» سهماً في 2017. بينما بلغ عدد الأسهم الخاصة بالتحويلات الإرثية «21.146.893» سهماً في 2018، مقارنة بـ«22.016.546» سهماً في 2017 بينما بلغ عدد الأسهم ضمن التحويلات المستثناة «53.670.520» سهماً.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below