الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  كادت تقتلها

كادت تقتلها

كادت تقتلها

كادت سامنثا شارب (33 عاماً) تفقد حياتها بسبب إدمانها على مشروبات الطاقة. تضطر سامنثا حالياً للعيش مع جهاز تنظيم ضربات القلب؛ إذ اعتادت هذه الشابة البريطانية على شرب ما يصل إلى ست علب من مشروبات الطاقة يومياً، وبدأت الأعراض بالظهور عليها من خلال فقدانها للوعي في المنزل، بالإضافة لشعور بالتعب الشديد وعدم القدرة على النوم.
ونقلت صحيفة «بيلد» الألمانية عن شارب قولها في لقاء مع صحيفة ليستر ماركوري The Leicester Mercury البريطانية: «لديَّ ثلاثة أطفال، كما أعمل في المساء، هذا الأمر دفعني إلى استهلاك مشروبات الطاقة».
وكانت سامنثا تعمل في التنظيف قبل عملها الحالي في إحدى الحانات.
وتصف آثار مشروبات الطاقة عليها: «جعلت المشروبات قلبي ينبض بشكل أسرع كما تسببت لي بالصداع، و كنت أشعر بالغضب وبحاجتي لشرب علبة أخرى لأبقى قادرة على الاستمرار».
ويشير المكتب الفيدرالي لتقييم المخاطر في ألمانيا BfR إلى أن كوباً واحداً من القهوة يحتوي على 90 ملغ من الكافيين، أما علبة من مشروبات الطاقة فتحتوي على 80 ملغ من الكافيين.
ورغم تقارب النسب فإن مشروبات الطاقة تشكل خطراً أكبر بكثير من المشروبات الساخنة، وذلك لأن الأخيرة تستهلك ببطء، أما مشروبات الطاقة فتشرب عادة بسرعة، مما يرفع من خطر الجرعة الزائدة، أما الحد الأقصى الموصى به للبالغين هو 200 ملغ من الكافيين يومياً، كما يجب عدم الخلط بين مشروبات الطاقة ومشروبات الرياضة الغنية بالكربوهيدرات، والتي تهدف إلى تعويض فقدان الطاقة والماء الناتج عن النشاط البدني.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below