الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «أجريكو» : مزرعة الواحة تحتفل بالحصاد

«أجريكو» : مزرعة الواحة تحتفل بالحصاد

«أجريكو» : مزرعة الواحة تحتفل بالحصاد

احتفلت مزرعة الواحة للزراعة المائية التي تم تطويرها حديثًا بحصاد أول محصول من الخيار الذي زُرع ونضج وفقًا إلى المعايير الحديثة للزراعة المائية في قطر.
وتعتبر مزرعة الواحة مشروعا جديدا تبلغ مساحته 80.000 ألف متر مربع من الزراعة بدون تربة في الدفيئات المطورة وتم انشاؤها بواسطة شركة أجريكو التي يتولى ادارتها التنفيذية السيد ناصر أحمد الخلف، وهي واحدة من المطورين الرائدين للمزارع في قطر. وقامت شركة أجريكو في هذا المشروع بتطبيق خبراتها المتراكمة خلال 10 أعوام من الخبرة في العمل في الزراعة الخاضعة للحماية في قطر.
وتُدار مزرعة الواحة بواسطة شركة أجريكو وشركة يارا انترناشونال (بالنرويج) معًا بشكل مشترك، وذلك في إطار مبادرة الامتياز الزراعي التي أطلقتها شركة يارا في كافة أنحاء قطر وهدفها هو تقديم نظم إدارة المحصول الأكثر استدامة التي تناسب المناخ القطري إلى المزارع المحلية مما يسمح بتحقيق محاصيل وإنتاجية مرتفعة وفي نفس الوقت المساعدة على الحفاظ على الموارد المائية المحلية الثمينة.
ومن المقرر أن تقوم المزرعة بإنتاج خضراوات طازجة خلال فترة بين 9 و10 أشهر من العام في المزارع المائية، وهي طريقة لزراعة الفواكه والخضراوات بدون استخدام تربة طبيعية، وتُزرع المحاصيل في ركيزة يتم تغذيتها باستمرار بمحاليل مغذيات، وتخفض هذه الطريقة في الزراعة من خطر تعرض النبات إلى أمراض التربة، كما تسمح بتوفير المياه والأسمدة والكيماويات الزراعية، بالإضافة إلى ذلك، دائمًا ما تكون المحاصيل في المزارع المائية أعلى في المستوى من المزروعة في التربة، مما يعني الحصول على إنتاجية أكثر باستخدام مساحة أقل من الأرض وكمية أقل من الأسمدة والمياه مع تجنب تلوث الأرض وقد خضع فريق مزارعي مزرعة الواحة إلى تدريب مكثف في مركز البحوث والتجارب الذي افتتحته شركات قافكو وأجريكو ويارا في وقت سابق من هذا العام.
وفي المقابل خطط المهندسون الزراعيون في يارا وأجريكو للزراعة الأولى للخيار في أواخر شهر أبريل بدقة للمساعدة في تلبية الطلب المتزايد على الخضروات المزروعة محليًا خلال شهر رمضان المبارك، وقد كانت عملية الزراعة المتأخرة تلك في الدفيئات بدون تبريد ممكنة من خلال الجمع بين تكنولوجيا الدفيئة واختيار نوع قوي من البذور والتخصيب مع استخدام أساليب الري بالتنقيط ومراقبة المحصول وتطبيق مهارات المزارعين في المزرعة، ومن شان هذه المنهجية أن تتيح الفرصة لمد موسم زراعة الخضراوات الطازجة في قطر حتى شهر يونيو وذلك في الدفيئات بدون تبريد مع إظهار توفير ملحوظ في استخدام المياه التي تستخدم في التبريد بالتبخير.
يذكر أنه تتم تغذية كافة النباتات باستمرار بواسطة محلول المغذيات عبر نظام الري بالتنقيط الذي يجمع بالتحديد بين المياه والمغذيات اللازمة، ويُجهز محلول المغذيات من أسمدة عالية الجودة قابلة للذوبان في المياه وفقًا لمعايير إدارة المغذيات في «يارا» ويتم تخصيصه وفقًا إلى كل محصول وكل مرحلة من النضج والنمو، وتُدار أنظمة وطرق عمل الري المختلفة بواسطة جهاز كمبيوتر متخصص للتخصيب مع الري بالتنقيط المخصص لذلك، وتتيح تلك العملية التحليلية المراقبة الدقيقة لجودة المياه وتكوين المغذيات ومعدل امتصاص النبات للمغذيات وتصحيح طرق عمل المغذيات إذا كان هناك حاجة إلى ذلك.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below