الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  أوريكس جي تي إل تدعم الجمعية القطرية للتوحد

أوريكس جي تي إل تدعم الجمعية القطرية للتوحد

أوريكس جي تي إل تدعم الجمعية القطرية للتوحد

قامت الجمعية القطرية للتوحد بالتعاون مع شركة أوريكس لتحويل الغاز إلى سوائل المحدودة، بتوقيع اتفاقية شراكة لتحقيق رؤية الجمعية التي تهدف من خلالها إلى دمج الأشخاص المصابين باضطراب طيف التوحد بالمجتمع، وذلك لكونهم جزءا لايتجزأ منه وتساهم هذه الشراكة الهادفة إلى تحقيق رؤية الجمعية.
وتستهدف الشراكة الجديدة نشر التوعية اللازمة للمجتمع نحو اضطراب طيف التوحد وكيفية التعامل مع المصابين بهذا الاضطراب إلى جانب دعم برنامج (بكم نكتمل) المُقدم من قِبَل الجمعية القطرية للتوحد. وكانت الجمعية القطرية للتوحد قد دشنت برنامج (بكم نكتمل) وهوعبارة عن برنامج تدريبي وتربوي لأطفال طيف التوحد للفئة العمرية بين (3 و14) سنة، ويهدف البرنامج إلى تأهيلهم وتدريبهم حتى يتمكنوا من الاعتماد على أنفسهم في تلبية احتياجاتهم اليومية، وتنمية قدراتهم، فضلاً عن تقديم الدعم والإرشاد لأسرهم. ومن خلال توقيع هذه الاتفاقية، تلقت الجمعية الدعم اللازم لهذا البرنامج من شركة أوريكس لتحويل الغاز إلى السوائل - المحدودة. علما أن البرنامج عبارة عن جلسات فردية باللغتين العربية والإنجليزية في كل من المجالات التالية: علاج النطق واللغة وعلاج وظيفي وتربية خاصة (تعديل سلوك) وخدمات استشارية أسرية. و قد أعرب السيد محمد فيصل، المدير التنفيذي للجمعية القطرية للتوحد عن سعادته بتوقيع هذه الشراكة مع شركة أوريكس جي تي إل والتي تتضمن تقديم الدعم لأحد برامج الجمعية (بكم نكتمل)، حيث قامت شركة أوريكس جي تي إل بتقديم الدعم إلى الجمعية القطرية للتوحد وذلك من منطلق التزامها بالمسؤولية الاجتماعية. كما أعرب السيد محمد فرحان العنزي، نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الإدارية في شركة أوريكس (جي تي إل) عن سعادته بهذه الشراكة التي من شأنها أن تسهم في رفع مستوى الوعي لدى المجتمع حول اضطراب التوحد للتعامل مع هذه الفئة. كما أثنى العنزي على جميع العاملين في الجمعية القطرية للتوحد للجهود العظيمة التي يبذلونها في سبيل تذليل الصعاب التي تواجه المصابين بالتوحد، ومساعيهم الحثيثة لدمجهم مع أقرانهم في المجتمع للتغلب على هذا الاضطراب.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below