الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  قـفـــزة فـي النـقــل الـبــري

قـفـــزة فـي النـقــل الـبــري

قـفـــزة فـي النـقــل الـبــري

أكد سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات، أن طريق الخور هو أحد الشرايين المهمة التي ستعمل على إحداث قفزة كبيرة في النقل البري بشرق البلاد وشمالها.. موضحاً أن هذا الطريق سيربط مدينة الخور بالدوحة في مدة 20 دقيقة تقريباً، ويشهد مستوى عالياً من السلامة المرورية لتوفيره خمسة مسارات في كل اتجاه، بالإضافة إلى أنه يعتبر البديل المناسب لطريق الشمال.
وأضاف سعادته: إن من أهم ما يميز طريق الخور توفيره مساراً خاصاً بالسكك الحديدية في الجزيرة الوسطى للطريق، مما سيوفر بدائل أخرى لوسائل النقل أمام سكان المناطق التي يمر بها.
كما أكد سعادته أنه خلال إنشاء الطريق تم الأخذ في الحسبان جميع المشاريع المستقبلية الخاصة بالبنية التحتية في مجالات الاتصالات وتصريف المياه والصرف الصحي دون إعادة الحفر.. مشدداً على أن هذه النظرة المستقبلية ستكون لجميع المشاريع التي تقوم بتطويرها الدولة.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below