الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  ملتزمون بعدم تسجيل اللاعبين

ملتزمون بعدم تسجيل اللاعبين

ملتزمون بعدم تسجيل اللاعبين


كتب- جليل العبودي وعوض الكباشي
أصدر اتحاد كرة القدم برئاسة سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، تعميماً رسمياً إلى الأندية بعدم الدخول في أي التزامات أو تعاقدات مالية جديدة اعتباراً من تاريخ 24 سبتمبر الحالي وأن الهدف من ذلك الذي يهدف إليه اتحاد الكرة التصدي لأزمة الديون المتراكمة على الأندية، والتي فاقت كل ما هو محدد لها وتجاوزت ما هو متوقع في الأعوام الماضية.
وتتجاوز هذه الديون والالتزامات المالية في كثير من الأحيان المبالغ المعتمدة لها في خطتها المالية، وبالرغم من الدعم المالي الكبير الذي تتلقاه الأندية فإن ديونها مازالت ثابتة في تقارير الرقابة المالية وهو ما ترتب عليه الكثير من المنازعات القضائية ضد الأندية وصدرت العديد من القرارات التي تلزمها بالسداد وكلها أمور أثرت على منظومة كرة القدم القطرية سلبياً، وبغية الوقوف على أبعاد تعميم اتحاد الكرة التقى الوطن الرياضي مع المعنيين بالأمر من الأندية وشخصيات رياضية لتدلوا بدولها بخصوص ذلك.
قال الشيخ أحمد بن حمد آل ثاني، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي: إننا كأندية نلتزم باللوائح والقانون، ولا اعتقد أن أحد الأندية يتجاوز السقف المحدد له بخصوص التعاقدات مع اللاعبين والمدربين، حيث لا اعتقد أن هناك من يريد أن يحمل ناديه أعباء مالية، وأن التعميم الأخير لاتحاد الكرة هو تأكيد على تعميم سابق بخصوص التصرف وفق المتاح من الأموال، وأن الرقابة المالية تقوم بدورها في هذا الشأن، واعتقد أن التعميم للتذكير ليس إلا، وإذا كان اتحاد الكرة يطالب الأندية بالتقيد بما هو موجود بالتعميم فإن معظمها إن لم أقل كلها ملتزمة به، ولكن عليه أن يوفي بالتزاماته تجاه الأندية التي تطلب مبالغ بذمته لدوري تحت 23 سنة للموسم الماضي والحالي، حيث لم يصل إليها أي شيء، وكما قلت نحن مع كل ما يطبق اللوائح والقوانين من أجل أن تكون منظومة كرة القدم في مستوى الطموح، وإذا ما حصل أن تصرفت أندية وجلبت هذا اللاعب أو ذاك فمن خلال ما لديها من سقف مالي، وأن التعميم واضح من يزيد عما هو مخصص سيتحمل ما عليه من أموال، وكما قلت نحن مع ما ذهب إليه اتحاد الكرة ولكن عليه أن يوفي معنا بخصوص ما ذكرته من التزام، وأن الأندية ستكون ملتزمة بلا شك بما هو مطلوب.


يجب أن يوجه للأندية التي لديها تجاوزات
أشار سعادة الشيخ حمد بن ناصر آل ثاني، رئيس نادي أم صلال إلى أن القرار جيد، لكن كان يجب أن يكون مخصصاً للأندية التي تجاوزت، وهي أندية معروفة للاتحاد والوزارة، فلا يمكن أن يعمم القرار على كل الأندية، مع أن هناك الكثير من الفرق لم تتسبب في أي ديون، ولم يكن هناك ما يجعلها ضمن هذه الأندية، في ظل وجود ديون تراكمية، أغلبها لإدارات سابقة.
وأضاف سعادة الشيخ رئيس نادي أم صلال إلى أن القرار يخدم الأندية بخصوص المحافظة على السقف المحدد لها في التعاقدات، وذلك بالنسبة لمشاكل الفيفا والإيقافات وخصم النقاط، وهو أمر يعتبر إيجابياً، لكن التوجيه يعتبر جيداً فقط كان من المفترض أن يكون مخصصاً للأندية التي لديها مخالفات وتجاوزات وديون وغيرها من الأسباب التي تجعل الحذر في التعامل معها. وأوضح رئيس أم صلال أن ناديه ليس لديه أي ديون مالية للسنة الثالثة على التوالي، وأنهم الأكثر حرصاً على العمل على تطور الرياضة والمساهمة في كافة التوجيهات والالتزامات التي تخدم القضية.


القرار جاء لتكريس القانون
قال على المسيفري رئيس نادي المرخية إن التعميم يعتبر مهما وممتازا، وتأتي أهميته لأنه يصب في المصلحة العامة للجميع، أندية ولاعبين واتحادا، وهو يدعو إلى حفظ حقوق كل الأطراف ذات الصلة.
وأكد المسيفيري: التعميم جاء لتكريس القانون، ومعنون لرؤساء الأندية مما يعني أهمية ما جاء فيه من قرار، خاصة أنه جاء بهدف إيقاف التجاوزات المالية والسيطرة قدر المستطاع من إنهاء هذا الأمر الذي يعتبر فيه الكثير من المشاكل للأندية.وعن توقيت التعميم.. قال رئيس نادي المرخية: التوقيت لم يكن مناسبا وجاء بعد انطلاق الموسم، ولكن أن تأتي متأخرا خير من ألا تأتي، ولو جاء قبل بداية المنافسة كان أفضل حتى تتمكن الأندية من توفيق أوضاعها وترتيب نفسها بصورة أكثر إيجابية، وأن تعمل على مثل تلك الحالات التي تجعلها في موقف سليم بعيدا عن أي تجاوزات.
وأشار المسيفري رئيس نادي المرخية إلى أن الاتحاد أصدر التعميم لحرصه على حماية الأندية من مواصلة التجاوزات التي تحدث لبعضها بسبب الضغوطات. وتابع: بالنسبة لنا في نادي المرخية غير معنيين بالتعميم بصورة مباشرة لعدم وجود تجاوزات.

الهدف ردع من يخرج عن السقف المحدد
قال المحلل الكروي عبيد جمعة إن تعميم اتحاد الكرة الأخير بخصوص عدم تسجيل التعاقد مع اللاعبين والمدربين يمكن أن يكون رادعاً قوياً للأندية التي لم تلتزم بمعاييره السابق وتحمل النادي أعباء مالية وترهقه بالديون،
ونحن هنا عندما نقول إن بعض الأندية كون أندية اخرى ملتزمة وتمشي أمورها وفق ما لديها من سقف مالي أو تجد لها مصادر دعم مع أن مصادر الدعم لا تكون إلا من قبل الدولة، ولكن في الوقت نفسه إن هناك أندية اخرى لم تزل في بداية الموسم وفنشت المدربين وغيرت المحترفين، ويجب أن يكون مؤتمنه على ما لديها ولم تفرط به، والمشكلة أن التغيير لم يضف لها شيئا، ولو بقيت على ما هي عليه يمكن أن يتحسن وضعها وتتطور نتائجها بدلا من أن تتحمل أعباء مالية النادي، وكان يمكن أن يكون في غنى عنها.
وطالب عبيد من وزارة الثقافة والرياضة بأن تضع حداً لاستمرار بعض الإدارات التي لم تعرف تدير أمور أنديتها وتقول لها مع السلامة وجلب أناس آخرين يكونون مؤهلين وقادرين على إدارة أمور أنديتها بطريقة صحيحة، وثمن الكابتن عبيد جمعة ما أقدم عليه اتحاد الكرة في تعميمه، وحتما انه لم يؤكد عليه مجددا لو لم تكن هناك خروقات وتجاوزات من قبل بعض الأندية على السقف المحدد، وأن النظرة التي ينظر لها الاتحاد هو الصالح العام والمال العام الذي يجب ألا يترك بيد من لم يعرف الحفاظ عليه!

نتمنى حل مشكلة الديون المتراكمة
أكد صالح العجي رئيس نادي معيذر أنهم يرحبون بالتعميم الصادر من الاتحاد القطري لكرة القدم، والذي يأتي من أجل المصلحة العامة، مشيراً إلى أن القرار موفق ويجب على الأندية أن تلتزم بما جاء في التعميم.وأشار العجي إلى أن ما حدث لا يسمى «تجاوزات» بقدر ما هو أخطاء، وجاء لحرص إدارات الأندية من أجل تطوير فرقها وظهورها بصورة جيدة ومتميزة خلال المنافسات.
وأضاف رئيس نادي معيذر: يجب أن تحرص الأندية على توفيق أوضاعها حسب ميزانيتها، وأن تجتهد من أجل تقليل الأخطاء، وكذلك العمل على توفير ما يمكن أن يكون «طؤارئ» لمثل الظروف التي تمر على الفريق خلال الموسم من إصابات وغيرها من الظروف.
وتمنى صالح العجي، رئيس نادي معيذر، أن تكون هناك حلول للديون المتراكمة على الأندية والتي لها سنوات طويلة، وذلك حتى نرى أندية بلا ديون وحتى تنتهي مثل تلك الأخطاء، خاصة في ظل حرص الاتحاد على العمل على إنهاء وإيقاف مثل تلك الظواهر.

موقفنا سليم.. وسنسجل المدرب
أكد رئيس نادي الخور حسن جمعة المهندي أن التعميم الجديد الذي أصدره اتحاد الكرة بخصوص تسجيل اللاعبين والمدربين ليس بجديد وهو كان قد صدر من قبل وإن الجميع يعمل وفق ضوابطه، لأن الأندية تحرص على أن تتصرف بما لديها من أموال وفقا لما لديها ولا يمكن أن تحمل نفسها أعباء مالية يمكن أن تمثل لها مشكلة في القادم من الزمن، وأن أي لاعب أو مدرب خاضع للضوابط لاسيما أن هناك رقابة مالية وآليات تم اعتمادها والموافقة عليها من جميع الأندية، ولابد من الالتزام بها ونحن كأندية ملتزمون بها وبالتالي لا توجد أي معوقات في تسجيل اللاعبين والمدربين للأندية، وكل شيء واضح وهناك طرق سليمة يتم اللجوء إليها في حالة التسجيل، أما بخصوص مدربنا الجديد بيرنار كاوزني سيتم إصدار البطاقة له وتسجيله ولا توجد أي معوقات يمكن أن تعترض ذلك وأن موقف نادينا سليم ولا توجد عليه أي مؤشرات أو إشكاليات مالية، ونحن نعمل وفق ما نخطط له ونضع كل شيء أمام أعيننا ويتمثل في مصلحة النادي والمصلحة العامة للكرة القطرية.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below