الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  اخـتـراع ثــوري

اخـتـراع ثــوري

كشفت صحيفة ديلي ميل البريطانية عما قالت عنه إنه كشف ثوري جديد قد يساهم في تغيير عالم الغوص في البحار للأبد عبر مجموعة مطبوعة ثلاثية الأبعاد من «الخياشيم» يمكن أن تجعل البشر يعيشون تحت الماء ويتنفسون كالأسماك.
وقالت الصحيفة إن النظام يستخدم مادة مصممة خصيصًا لتجديد الأكسجين من المياه المحيطة، وإطلاق ثاني أكسيد الكربون، مستلهماً فكرة خياشيم السمك.
ويأمل مبتكره أن يساعد التصميم البشري في مواجهة ارتفاع منسوب مياه البحر وقضاء المزيد من الوقت تحت الماء.
وتم تصميم الابتكار من قبل العالم والمصمم جون كامي في الكلية الملكية للفنون في بريطانيا، بالتعاون مع طوكيو ديزاين لاب.
ويقول كامي إنه مصمم لمستقبل تعيش فيه البشرية على مقربة شديدة من الماء، ويوفر راحة يومية للأشخاص الذين يقضون الكثير من الوقت في المياه.
وتابع «في المستقبل القريب، يمكن أن يسمح لمرتدي القناع البقاء تحت الماء لفترة أطول من الغوص الحر، ولكن مع معدات أقل من معدات الغوص».

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below