الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  مواجهات قوية لأنديتنا بـ «الآسيوية»

مواجهات قوية لأنديتنا بـ «الآسيوية»

مواجهات قوية لأنديتنا بـ «الآسيوية»


كتب- جليل العبودي
مواجهات كبيرة تنتظر ممثلي الكرة القطرية في دوري أبطال آسيا؛ حيث وقعت أنديتنا في مجموعات صعبة، وذلك بعد أن جرت أمس في مقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قرعة دوري الأبطال للعام 2017 - 2018، حيث ستشارك فيه أربعة فرق قطرية وهي الدحيل والسد والريان والغرافة، وقد ترشحت ثلاثة فرق إلى دوري المجموعات مباشرة هي الدحيل والسد والريان فيما سيخوض الغرافة التصفيات.
وقد أسفرت القرعة عن وقوع الدحيل-بطل الدوري موسم 2017- بالمجموعة الثانية بجانب فرق الوحدة الإماراتي ولوكوموتيف الأوزبكي والفائز من ذوبهان الإيراني وأيزاول الهندي ضمن مباريات التصفيات.
أما السد- بطل كأس سمو الأمير- فقد جاء بالمجموعة الثالثة بجانب فرق: بيروزي الإيراني والوصل الإماراتي والفائز من ناساف الأوزبكي والفيصلي الأردني، في حين جاء الريان بالمجموعة الرابعة مع الهلال السعودي واستقلال طهران الإيراني والفائز من العين الإماراتي والمالكية البحريني.
وسيلعب الغرافة بالدور التمهيدي مع فريق باختاكور الأوزبكي يوم 30 يناير المقبل بالدوحة، وفي حالة فوزه سيتأهل إلى المجموعة الأولى بمرحلة المجموعات مع فرق: الجزيرة الإماراتي والأهلي السعودي وتراكتور سازي الإيراني.
ويطمح فريق الغرافة إلى تجاوز حاجز فريق باختاكور من أجل الانضمام إلى الفرق القطرية الثلاثة الأخرى بمرحلة المجموعات، مما يعزز فرص المنافسة بقوة على اللقب الغائب عن الأندية القطرية منذ فترة.
وتسعى الفرق الأربعة إلى تشريف الكرة القطرية وتقديم مستويات جيدة والذهاب بعيداً في البطولة من أجل المنافسة على اللقب القاري الذي كان السد آخر فريق قطري فاز به في عام 2011.
وكانت الأندية القطرية قد حصلت على ثلاثة مقاعد ونصف في قرعة دوري أبطال آسيا، بحيث تشارك فرق الدحيل والسد والريان في مرحلة المجموعات مباشرة، في الوقت الذي يشارك فيه الغرافة بالدور التمهيدي.
وقد حضر ممثلو الأندية الأربعة القرعة فيما سيشارك بعض المواطنين في ورشتي عمل للمنسقي المباريات والمنسقين الإعلاميين.





عقبة باختاكور ليست سهلة
أكد سعد الشمري، نائب رئيس جهاز الكرة بنادي الغرافة، أن الفهود تنتظرهم مباراة قوية أمام نادي بختاكور الأوزبكي بما يملك من إمكانيات فنية وخبرة كبيرة بالمشاركات الآسيوية.
وأضاف قائلاً في تصريحات للموقع الرسمي لناديه: علينا أولاً الاستعداد الجدي لمباراة بختاكور، ومن بعدها يمكننا التحدث بشكل أكبر عن المجموعة الأولى التي تعد من أقوى المجموعات بوجود الأهلي السعودي والجزيرة الإماراتي وتراكتور الإيراني، ولكن المهم أن نوفق في تخطي بختاكور.
وتمنى الشمري التوفيق للفهود ولأندية الدحيل والسد والريان من أجل وجود قوي للكرة القطرية في التصفيات الآسيوية.
وكانت قرعة التصفيات الآسيوية للأندية أبطال الدوري أسفرت عن وقوع الغرافة في المجموعة الأولى والتي تضم أندية الجزيرة الإماراتي والأهلي السعودي وتراكتور سازي الأوزبكي، بشرط أن يوفق الفهود في تخطي نادي باختاكور الأوزبكي في الدور التمهيدي.. وتجدر الإشارة إلى أن كلا من سعد الشمري، نائب رئيس الجهاز، وطه المهيزع، المنسق الإعلامي، قد مثلا نادي الغرافة في حضور تلك التصفيات ومن المقرر أن يحضرا كذلك ورشة العمل الخاصة بالإجراءات واللوائح المنظمة للبطولة الآسيوية.




جاهزون لخطف بطاقة العبور
وصف إسماعيل احمد مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي الدحيل المجموعة الثانية التي جاء الدحيل على رأسها بالمتوازنة وان حظوظ الاندية في العبور للدور الثاني متفاوتة، ومؤكدا في ذات الوقت على جاهزية الدحيل لقطع بطاقة العبور.
وقال اسماعيل احمد في تصريحات للموقع الرسمي للنادي عقب سحب القرعة بمقر الاتحاد الآسيوي بالعاصمة الماليزية كوالالمبور: القرعة أوقعتنا على رأس المجموعة الثانية إلى جانب اندية الوحدة الاماراتي ولوموكوتيف الاوزبكي والفائز من مباراة ذوب آهن الإيراني وايزوال الهندي واعتقد ان الدحيل سيكون جاهزا وفي الموعد لخطف بطاقة العبور وصدارة هذه المجموعة والحظوظ متوافرة لجميع الاندية ولكن اعتقد ان خبرة الدحيل سيكون لها دور كبير في حسم التأهل.
وواصل اسماعيل قائلاً: نرحب بجميع الاندية في الدوحة وسنكون جاهزين لاستقبالهم بالشكل الامثل وتقديم كل المعينات لهم واستقبال جماهيرهم في ملعبنا وبإذن الله يظهر الدحيل بشكله المعروف عنه ويحقق الانتصارات التي تسعد جماهيره.
وفي ختام حديثه تمنى اسماعيل التوفيق لكل الفرق القطرية في هذه البطولة وان يرفعوا علم الدولة عالياً في منصات التتويج.




لا نخشى «مجموعة الموت»
أكد مذكر آل شافي مدير فريق الكرة الأول لكرة القدم بنادي الريان أن فريقه قادر على أن يمثل قطر بأفضل صورة في النسخة المقبلة لدوري أبطال آسيا لعام 2018.
وأسفرت القرعة عن وقوع الريان في مجموعة الموت بالبطولة الآسيوية مع فرق الهلال السعودي والاستقلال الإيراني والمتأهل من مواجهة العين الإماراتي أمام المالكية البحريني.
وأكد آل شافي في تصريحات صحفية بعد القرعة: الريان اسم كبير لا يخشى أي منافس، فهو يبحث عن الوصل لأبعد من دور المجموعات، وإذا لم نواجه تلك الفرق في دوري المجموعات سنوجهها في الأدوار الاستقصائية.
وحول عدم رغبة بعض الأندية في عدم اللعب بقطر قال: نحن لا نقحم الرياضة في السياسة كما تعلمنا من حكامنا، والريان مستعد لجميع الفرق وجاهز لمواجهتهم، والاتحاد الآسيوي هو من يقرر مصير الفرق في اللعب من عدمه في حال عدم رغبتها في اللعب بقطر.




الزعيم قادر على تقديم الأفضل
شدد عبدالله البريك مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي السد، على التوازن الكبير الذي شهدته قرعة دوري أبطال آسيا نسخة العام 2018 والتي أقيمت أمس بمقر الاتحاد الآسيوي بكوالالمبور.
وقال عبدالله البريك مدير فريق السد لموقع النادي «قرعة المجموعات متوازنة لجميع الفرق والحظوظ متساوية خاصة في ظل المنافسة القوية والشرسة من أجل الفوز باللقب الأغلى في آسيا».
وأضاف «قرعة البطولة جاءت طيبة ومتوازنة لجميع الفريق، وتواجد الفريق السداوي في المجموعة الثالثة مع بيرسيبوليس الإيراني والوصل الإماراتي والمتأهل من ملحق ناساف الأوزبكي والفيصلي الأردني.. مؤكدا على أن كل الفرق ستسعى لتقديم الأفضل دائما».
وأشار البريك إلى أن الفريق السداوي مستعد تماما لخوض غمار البطولة الآسيوية، وقال: مستعدون تماما لخوض غمار البطولة الآسيوية، لاسيما بعد عودة اللاعبين المصابين خلال المرحلة المقبلة مما سيعطينا المزيد من الإضافة والدافع لتقديم أفضل ما لدينا.







محمد بشير: تحد جديد للدحيل
قال محمد بشير السليطي المسؤول الإعلامي لنادي الدحيل إن مشاركة الفريق في النسخة المقبلة من دوري ابطال آسيا بمثابة التحدي الجديد الذي يجب ان ينجح فيه الفريق.
وقال السليطي: الدحيل سيدخل إلى البطولة وهو بطل للنسخة الاخيرة من الدوري وهذا يعني ان عليه عكس قوة الدوري والظهور بالصورة المشرفة واعتقد ان الجهاز الفني سيعمل على اعداد لاعبيه بطريقة مختلفة لهذه البطولة.
وأضاف السليطي: الحمد لله الدحيل يملك مجموعة مميزة من اللاعبين الذين اكتسبوا الخبرة اللازمة للمشاركة في هذه البطولة.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below