الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  السيلية يبحث عن الصحوة أمام الدحيل

السيلية يبحث عن الصحوة أمام الدحيل

السيلية يبحث عن الصحوة أمام الدحيل


كتب- جليل العبودي
يبحث السيلية عن صحوة جديدة بعد أن تعرض لكبوتين متتاليتين أمام الخور والأهلي عندما يلتقي المتصدر الدحيل اليوم في استاد حمد بن خليفة بالأهلي بالساعة الرابعة مساء ضمن منافسات الجولة الـ11 والأخيرة بالقسم الأول في دوري نجوم QNB، فيما يسعى الدحيل إلى تعزيز الفارق وتعزيز تتويجه بطلا للقسم الأول للدوري بنتيجة إيجابية، وقد نجح في عبور حاجز المرخية في الجولة الماضية بصعوبة،فيما تعثر السيلية رابع المربع أمام الأهلي.
الدحيل في رصيده 28 نقطة، ويملك السيلية 18 نقطة، وسيحاول ألا يكون الفارق مع من خلفه متقاربا من أجل التمسك بالمربع، خصوصا أن أم صلال يقف خلفه بفارق ثلاث نقاط، وهو ما يجعل المباراة لها حسابات خاصة من الفريقين، وإن أهميتها تتطلب قراءة تكتيكية من قبل المدربين سامي الطرابلسي وجمال بلماضي، وكل له حساباته حيث يطمح الدحيل إلى عدم التفريط بالنتيجة، وهو ما يجعله يسعى بقوة من أجل التمسك بالقمة وبفارق مريح، أما السيلية فسيواجه مهمة صعبة جدا إلا أن الرهان التكتيكي يمكن أن يكون حاضرا عبر التعامل مع الأدوات التي يملكها المدرب الطرابلسي وتوظيفها بالطريقة المناسبة ورصد مصادر القوة التي لدى الدحيل، وسيلعب الدحيل من أجل أن يتجاوز المفاجأة التي يخطط لها السيلية الذي يطمح أن يؤكد حضورا قويا اليوم ومحو آثار كبوتيه الأخيرتين.
كل من بلماضي والطرابلسي يسعى إلى الفوز من خلال ما لديه من أدوات يمكن أن توظف بطريقة سليمة، ورغم أن النظرة الأولى تؤشر إلى قوة خطوط الدحيل في الهجوم والوسط وهو ما يضاعف مسؤولية دفاعات السيلية ووسطها، إلا أن الأمر يبقى مرهونا بما سيكون عليه الفريقان بالميدان، ويمثل هجوم الدحيل الذي سيكون فيه العربي والمساكني والمعز علي ونام تاي قوة ضاربة يمكن أن تهدد مرمى السيلاوي، وهو ما يجعل الدفاع في يقظة، وإن اللجوء للمراقبة سيكون من سمات الرصد الدفاعي فيما سيحاول هجوم السيلية أن يبحث عن ثغرة في جدار دفاع لخويا الذي سيكون فيه لوكاس ومحمد موسى وعفيف وإسماعيل محمد، حيث يتطلع تيمور فالتنين وواجنر إلى أن يكون الطريق متاحا أمامهم من أجل الوصول إلى شباك خليفة أبوبكر، وإن كل ذلك يمثل تحديا كبيرا لأطراف المواجهة وكل يبحث عن طموحاته.
إن الفريقين يملكان عناصر جيدة يمكن أن تلعب دورا في حسم المواجهة لاسيما في الشق الهجومي حيث يملك كل منهما أكثر من لاعب يمكن أن يكون ورقة رابحة في الهجوم وهو يضم أسماء معروفة يراهن عليها المدربان.
في السيلية نجد لأكثر من لاعب بخبرته الكبيرة حضورا لافتا ومنها في الشق الهجومي وهو ما يمكن أن يمثل مشكلة لدفاع الدحيل ويمثل تحديا له والبحث عن طريق من أجل هز الشباك بطرقهم المعروفة رغم أن الأمر المتوقع هو أن نشهد فرض رقابة صارمة على المهاجمين، وهو ما يمكن أن يمهد لزملائهم الوصول إلى المرمى لكن ذلك لا يقلل من قيمة التحدي الذي سيكون عليه هجوم الطرفين وهما يواجهان الدفاعات العنيدة بالفريقين، كما أن الوسط يمكن أن يكون كلمة السر في الفريقين حيث يملك لخويا عناصر فاعلة مثل بسام هشام ولويز مارتن ونام تاي وهذا الخط يجيد التواصل مع الهجوم والعودة مع الدفاع فيما سيكون في السيلية كل من مجدي صديق ونذير بلحاج وعبدالله محمد، وهم من اللاعبين الذين يتمتعون بالخبرة والدراية في التعامل مع المنافس، وإن وجود هذه الأسماء في خطي وسط الفريقين سيجعل من الصراع على أشده في المباراة وكل منهما يريد أن يرجح كفة فريقه وإدامة عملية الربط بين الهجوم والدفاع.

لا نخشى عودة السيلية على حسابنا
أكد جمال بلماضي مدرب الدحيل أن فريق السيلية الذي سيواجهه في الجولة الأخيرة من القسم الأول لدوري نجوم QNB، رغم خسارته في مباراتيه الأخيرتين فإنه فريق ظهر بمستوى جيد في مبارياته السابقة وحقق نتائج ايجابية، كما انه يمتلك عناصر جيدة ويملك مدربا مميزا، ولكنه استدرك بالتأكيد أن فريقه سيلعب لتحقيق الانتصار وختام القسم الأول بصورة جيدة.
وقال: نحن لا نخشى عودة السيلية على حسابنا والدحيل يمتلك لاعبين مميزين يمكنهم تحقيق الانتصار في هذه المباراة ونحن نقوم بعمل متواصل مع اللاعبين ونريد ان نختتم القسم الأول في الصدارة، واحترامنا للفرق يجعلنا نستعد بصورة مميزة لكل مباراة وهو السبب في وجودنا في الصدارة.
واضاف بلماضي: من الطبيعي ان يتراجع الاداء في عدد من المباريات ولكن هذا لا يرتبط بحماس اللاعبين بل يمكن ان تكون هناك عوامل اخرى فالفريق ظهر بشكل جيد في العديد من المباريات، والجميع يعلم ان لكل مباراة ظروفها.


متمسكون بالبقاء في المربع
كتب- سليمان ملاح
اعترف سامي الطرابلسي مدرب السيلية بصعوبة مواجهة الدحيل في الأسبوع الحادي عشر لدوري نجوم QNB وقال «الاستعدادات التي قمنا بها تمثلت بمحاولة تجاوز مرحلة صعبة نمر بها خاصة أن النتائج الأخيرة غير جيدة، ورغم سيطرة فريقي في بعض المباريات إلا أن هناك أخطاء ونسعى إلى إيجاد حلول جماعية، ونهدف إلى تجاوز ما حصل، والمشكلة أعتبرها نفسية اكثر من أي شيء آخر، أما الدحيل فهو فريق كبير وممتاز ويملك لاعبين مميزين وهو ما جعله يتفوق على الفرق الأخرى وهو الأفضل بالقسم الأول ونتمنى أن نخرج بنتيجة طيبة أمامه.
وأضاف في المؤتمر الصحفي: بعض المباريات نخسرها رغم سيطرة فريقنا، وعندما نتأخر يجب أن نجازف وبما أن فريقي مستواه جيد فلا يمكن أن نغلق اللعب ونحن نهدف دائماً إلى الفوز، والاهم نتجاوز الأخطاء الفردية التي حصلت في المباراتين الماضيتين مع الخور ثم الأهلي.
وواصل الطرابلسي: نسعى للفوز من أجل الحفاظ على التواجد بالمركز الرابع، وفريقنا الآن يختلف وليس هو الفريق السابق الذي يقفل ويلعب على المرتدات بل نهاجم ونسعى أن نجاري المنافس، وان الإشكال الذي يعاني منه الفريق نفسي لدى بعض اللاعبين، وتحدثنا مع اللاعبين أصحاب الخبرات في الفريق، وقد تكون الخسارة مؤلمة ولكن أحياناً تكون لها مبررات كما حصل مع الخور، حيث أدينا رغم النقص العددي بعد طرد مجدي صديق، ولكن لا أجد مبررا بالخسارة أمام الأهلي بالجولة الماضية، مشيراً إلى أن طموحه اكبر مما هو عليه الفريق الآن.

خليفة أبوبكر: أشعر بالضغط
أبدى خليفة أبوبكر، حارس مرمى الدحيل، رغبته وزملائه في تحقيق الانتصار في مواجهتهم الأخيرة في القسم الأول أمام السيلية، وقال: مباراة مهمة ستجمعنا مع فريق قوي وصاحب أداء مميز للغاية، ولكن نحن سندخل إلى الملعب من أجل تحقيق الانتصار.
أضاف: اشعر بضغط كبير، لأنني ألعب مع فريق يلعب للفوز في كل مباراة وهناك حارس آخر يريد أن يلعب ولديه نفس المستوى، وهذه الأشياء كلها تجعلني ألعب تحت الضغط، ولكن هذا ضغط إيجابي يجعلني اخرج كل ما عندي وأحاول التدريب والتطور باستمرار.

سنتجاوز نتائج آخر جولتين
قال عبد الرؤوف حسين لاعب السيلية: استعدادات الفريق جيدة من اجل مواجهة الدحيل، ونحن نعرف ما نريد، وإن شاء الله نقدم مباراة كبيرة مع ان المواجهة صعبة جداً، ورغم خسارة فريقنا مرتين فإنه الثقة عالية بتعويض ما فاتنا، واكد ان اللاعبين عازمون على تجاوز ما حدث في الجولتين الماضيتين، والفريق يمتلك خبرة ولديه العديد من النجوم.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below