الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  «الاقتصاد» تشارك في «درب الساعي»

«الاقتصاد» تشارك في «درب الساعي»

«الاقتصاد» تشارك في «درب الساعي»

تشارك وزارة الاقتصاد والتجارة في الاحتفال باليوم الوطني من خلال عدد من الفعاليات والبرامج المنوعة، والتي تنطلق يوم السبت الموافق 9 ديسمبر 2017، وتستمر حتى العشرين من الشهر الجاري بدرب الساعي.
ويتضمن برنامج فعاليات الوزارة الذي يقام على فترتين صباحية ومسائية في جناحها بخيمة الدوحة في درب الساعي، عدد من الفعاليات والأنشطة المبتكرة والتي تعتمد على التكنولوجيا المتطورة، إلى جانب برامج ومسابقات مختلفة ومتنوعة تستهدف جميع الفئات العمرية، مع التركيز على فئة الأطفال، بهدف تسليط الضوء أكثر على قطاعات شؤون الاقتصاد والتجارة والمستهلك بما يحقق أهداف الوزارة ويتوافق مع رؤية اليوم الوطني.


وتشمل الفعاليات برامج مختلفة توعوية وتثقيفية وأنشطة مختلفة لعامة الجمهور، تعتمد على استخدام التكنولوجيا الحديثة، والتي تركز على كيفية الاستثمار من خلال بدء مشروعات جديدة بطريقة مبسطة وبنجاح، والتأكيد على غرس عادات الشراء من خلال التسوق الذكي وكيفية اختيار السلع ومقارنتها وكيفية عمل الموازنة المالية للأسرة وغيرها من الرسائل التوعوية الهامة للمجتمع، بالإضافة إلى الشاشات التي تعرض بعض الأفلام التوعوية وإنجازات الوزارة.
كما يقدم جناح الوزارة عددا من الفعاليات والنشاطات المختلفة الموجهة لفئة الأطفال بطريقة جديدة مبتكرة وشيقة وتفاعلية تجسد واقع اختصاصات الوزارة، وأهمية دور المستهلك كشريك أساسي لحماية حقوقه، كما ستكون هناك شاشات تفاعلية عن التسوق والاستثمار، حيث تقدم معلومات توعوية وتثقيفية حول حقوق المستهلك والتاجر، وتركز على الأطفال والشباب لتعريفهم بحقوقهم كمستهلكين، وحقوق التاجر، وكيفية التسوق الذكي، وكيفية التمييز بين البضاعة الأصلية والمقلدة، علاوة على تعريفه كيف يبدأ مشروعه من حيث: دراسة الجدوى، ورأس المال، واختيار الموقع، ودراسة الإجراءات وأخذ الموافقات، والتطوير وتنمية المشروع. إضافة إلى تعريف الطفل بالتجارة الالكترونية، وكيفية الاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي والرقمي لتسويق المنتجات، والاقتصاد الشخصي وغيرها من الموضوعات المتعلقة بالتجارة والاستثمار.
ثم تأتي مرحلة (التسوق من خلال الواقع الافتراضي) ويتم ذلك عبر استخدام نظارة الواقع الافتراضي والذهاب في رحلة افتراضية شيقة مليئة بالمعلومات التوعوية والتثقيفية للأطفال حول حقوق المستهلك والتاجر بطريقة مبتكرة تفاعلية، وذلك من خلال نظارات ذكية تنقل الطفل إلى واقع خيالي في سوبرماركت في جولة تسوق يطلع من خلالها على عدد من الأمور التي تتعلق بحماية المستهلك والحفاظ على حقوقه، وتصور له واقع افتراضي حول الطريقة الصحيحة والمتبعة لبعض الأمور التي تتعلق به كمستهلك صغير بشكل مباشر مثل: الإعلانات المضللة، والتنزيلات، والأسعار، والفاتورة وتفصيلها، وذلك بهدف إكسابه المعلومات الأساسية حول التسوق الذكي، وكيفية الحفاظ على حقوقه كمستهلك بأخذه فاتورة شرائية مفصلة.
وفي مرحلة (شارك في صناعة المنتج الوطني) يقوم الطفل في هذه المرحلة بنفسه بالمشاركة في بدء مشروعه الخاص من خلال تركيب مجسم مبتكر يمثل منتج وطني ( صناعة قطرية)، وبطريقة مبنية على أسس مبسطة يمكن للطفل من خلالها بناء مشروعه إلى أن يقوم بإنتاج هذا المشروع بإتباع الخطوات الموضحة والتي سيتم شرحها له أيضاً إلى أن يحصل على شكل منتج وطني في نهاية الرحلة، حينها سيكون الطفل قد ساهم في فتح مشروع خيالي وإنتاج منتج وطني للدولة ومن ثم يتم تصوير الطفل مع المنتج الوطني الذي قام بإعداده ووضع الصورة على خريطة خاصة وتفاعلية لدولة قطر والتي ستشمل جميع الأطفال الذين ساهموا في بدء مشروعاتهم وإنتاج تلك المشاريع الوطنية التي تخدم الدولة في ظل هذهِ الأزمة. وسوف يحظى الطفل في نهاية الرحلة بالمشروع الذي قام بإعداده، بالإضافة إلى شهادة إتمام المشروع. ويهدف هذا النشاط إلى تحفيز الأطفال على الإنتاج وغرس قيم الولاء والانتماء للوطن، وتوعيته بالفرص واتباع النظام وطرق الاستثمار الناجح لتحقيق الاكتفاء الذاتي للدولة.
بدورها تدعو وزارة الاقتصاد والتجارة كافة فئات الجمهور لزيارة جناحها المقام في خيمة الدوحة بدرب الساعي للاستفادة والاستمتاع ببرامجها وفعالياتها.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below